مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 20 يونيو 2019 12:37 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 22 مايو 2019 12:41 صباحاً

كاسحات الألغام الأفريقية

نحن هنا لا نتحدث عن دخول أفريقيا سباق التصنيع في المجال العسكري العالمي، لكننا نرصد إحدى أبشع الجرائم التي ترتكبها الميليشيا المدعومة إيرانياً في اليمن، الانقلابيون يستغلون المهاجرين غير الشرعيين الأفارقة في شق الطرقات وبناء الحواجز والقتال في صفوفها في ظل النقص في مقاتليها، شريحة المهربين في اليمن في الغالب يمثلها عناصر ميليشياوية تنقل المهاجرين غير الشرعيين من سواحل محافظة لحج إلى جزيرة الزهرة بالسودان ثم إلى السواحل الليبية، قاصدين الوصول إلى أوروبا، وتقدر منظمة الهجرة الدولية عدد المهاجرين الذين وصلوا إلى سواحل اليمن العام الماضي بنحو 150 ألف شخص، أغلبهم من إثيوبيا، ولأن الميليشيا تعتمد أسلوب العصابات في قتالها.

 

فهي تحتاج لمن يقوم بمهام الإمداد والتموين وزرع الألغام ونقل الأسلحة والذخائر والمؤن، لأنها بحاجة للمقاتلين لسد النقص في صفوفها، التنظيم الخيطي للميليشيا قبل الانقلاب انعكس على أسلوبها القتالي بعد الانقلاب، وهو ارتباط المقاتل أو المجموعة بقائد ميداني واحد فقط، لذا عندما يقتل ذلك القائد فإن الميليشيا تفقد الكثير من المعلومات كمخابئ الأسلحة في الجبال، وكذلك خرائط حقوق الألغام التي تزرعها الميليشيا بكثافة وعشوائية.

 

لذا يعاني القائد البديل في معرفة حدود حقوق الألغام، لذا يعمد لطريقة إرهابية وحشية وهو الاستدلال عليها بترك عدد من المهاجرين الأفارقة يقتحمون الحقول لمعرفة حدودها أشبه ما يكون بدور كاسحات الألغام، جرائم بشعة تنفرد بها الميليشيا الإيرانية عن كل التنظيمات الإرهابية في العالم، حدثت هذه الجرائم في طوق صنعاء في يناير 2017 وصرواح بمأرب سبتمبر 2017، ومؤخراً في الساحل الغربي فبراير 2018، مع الأسف هذه الجرائم لم أشاهد لها إشارة في تقارير الأمم المتحدة والمنظمات الدولية العاملة في اليمن.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
حصري-خروج 20دبابة إماراتية من عدن
عراك ورمي بالحجارة داخل اول مؤسسة نقابية يسيطر عليها الانتقالي بعدن
عاجل: احتراق باص نقل جماعي قادم من السعودية
عاجل: اندلاع اشتباكات بعتق بين قوات الجيش والنخبة
جديد التطورات العسكرية في عتق ..رئيس الحراك بالمحافظة متحدثا من داخل شبوة عن مخطط خطير ويكشف خفايا الصراع والحرب
مقالات الرأي
قرأت ضمن منشورات الواتس اب التي تم تداولها في عدد من المواقع بيان صادر - كما ورد - عن جمعية الصرافيين اليمنيين -
محاولة تصوير قضية أبناء محافظتي سقطرى وشبوة وباقي محافظات الجنوب بأنها مشكلة مع جماعة الإخوان المسلمين هي
  د. رشا الفقيه   على امتداد خارطة اليمن في المناطق المحررة من مليشيات الحوثي الانقلابية هناك المئات من
ما أشبه الليلة بالبارحة"تتهاوئ نجوم العالم الاسلامي في كل منعطف من منعطفات التاريخ منذ سقوط الخلافة
قال لي مرة أحد الكُتاب الأفاضل : لا تهدي نسخا من مؤلفاتك لأحد فلن يقرأ إلا من يشتري ولن يشتري إلا من يريد أن
ربما سيكون فهم المُفردات"غيرِ مقآصِد الكاتب "وأنا مسؤول عن ما أفْهم وأكتبُ ولستُ مسؤولاً عن فهم
سوء الأدب واضمحلال وانعدام الأخلاق وتحلل القيم في التعبير عن المواقف والآراء باتت ظاهرة الظواهر في محيطنا
اذكر في 22 مايو 2007م احتضنت حضرموت فعالية للحراك االسلمي الجنوبي شارك فيها قيادات وشخصيات جنوبية أبرزهم
  لم يعد الجنوبيون يبحثون عن خبر هامشي في صحيفة مغمورة أو قناة أرضية ، كما لم يعد حلمهم مقصورا بالتقاط قيادي
  غرد السياسي والصحفي الكويتي الشهير احمد الجار الله رئيس تحرير صحيفة السياسه الكويتيه ناصحاً في التغريده
-
اتبعنا على فيسبوك