مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 19 سبتمبر 2019 09:20 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 21 مايو 2019 01:11 صباحاً

جبهات الضالع تنتصر وجبهات التباب محلك سر !!

جبهات في الضالع تحقق الانتصارات على التمدد الحوثي إليها خلال أيام وبإمكانيات بسيطة من السلاح الخفيف والمتوسط والكل يعلم ذلك وهناك جبهات ماتسمى بالتباب تملك أفخم الأسلحة الثقيلة والمتوسطة تقدر أن تقتحم صنعاء في بضع ساعات ولكن نوايا قادتها لاتريد ذلك فلها مخططات أخرى ولا أعتقد أن دول التحالف العربي ما تدرك هذا الخطر من هذه القوات الهائلة المتوقفة في تبابها منذ أربع سنوات وهي في محلك سر وإلى جانب ذلك تصرف لها الأموال السعودية بينما جبهات الانتصارات لم يصرف لها شيء من هذه الأموال ويجب على مملكتنا الحبيبة أن تدرك الخطر وتفصل في الأمر حول السلاح والأموال التي تصرف لجبهات التباب من دون فائدة ونرجو أن تلفت النظر إلى الجبهات التي تحقق الانتصارات دائما.

فمنذ أن بدأت المليشيات الحوثية بشن عدوانها الإجرامي على المحافظات الجنوبية مرة ثانية عن طريق منطقة قعطبة بالضالع وخلال هذا الشهر الفضيل تعمدت المليشيات الحوثية إلى مهاجمة منازل المواطنين واحتلال أجزاء من مناطق الضالع وقتلت النساء والأطفال والشيوخ دون وجه حق إلا أنه همهم الوحيد احتلال المحافظات الجنوبية وتركيعها لمخططاتهم السياسية والمذهبية ولكن منذ أن تمركزت في هذه المناطق لعدة أيام إلا أن أسود المقاومة الجنوبية ممثلة بقوات الحزام الأمني والقوات المسلحة التابعة للمنطقة العسكرية الرابعة الجنوبية أتت إلى محافظة الضالع لتنشر أسودها في كافة المواقع العسكرية وجبهات الشرف والبطولة لتدافع عن دينها وعرضها وأرضها.

ودارت المعارك في بضعة أيام بشهر رمضان المبارك إلا أن أبطالنا حققوا النصر على العدو بأيام قليلة ولاحظنا ذلك عبر كافة وسائل الإعلام المرئية والمقروءة بأن أشاوس القوات المسلحة بالمنطقة الرابعة والمقاومة الجنوبية وقوات الحزام الأمني قد حررت قعطبة بالضالع وشاهدنا جثث القتلى والجرحى لمليشيات الحوثي مرمية على ثرى وطننا الغالي نعم إنها هذه هي رجال وأسود الوطن التي ترتفع بهم الرؤوس ونأمنها أن تقود الوطن ونثق فيها كل الثقة بأنها لن تخونه مهما روج المرجفون من الخونة والمرتزقة ضد وطنهم إلى جانب المليشيات الحوثية والمتحالفين معها فبإذن الله لن يفلحوا فرجالنا ثابتون ثبوت جبال شمسان وردفان ولن يتزحزحوا قيد أنملة عن وطنهم الغالي.

تعمد المقدشي إلى توقيف مرتبات جنود المنطقة العسكرية الرابعة هي طريقة عدائية واضحة ولها أهداف وليس لها أي مبررات كان من الواجب عليه أن يوقف مرتبات جنود التباب الراقدين في تبابهم منذ السنوات الأربع وقرارات وزير الدفاع المقدشي ليس لها أي أسباب تذكر إلا أنه يريد ان تستسلم المنطقة العسكرية الرابعة لمليشيات الحوثي وإلا لما هذه المعاملة لأبناء المنطقة العسكرية الرابعة بتركيعهم وإذلالهم في حقوقهم الشهرية.

وعبر هذا المقال أرجوا أن تصل رسالتي إلى دول التحالف العربي ممثلة بالمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة وفخامة رئيس الجمهورية اليمنية المشير عبدربه منصور هادي لكي يلتفتوا إلى أبناء المنطقة العسكرية الرابعة بصرف مرتباتهم المتوقفة منذ شهرين ونقول لهم فيها اصدقوا مع من صدق معكم وأعطوهم حقوقهم كاملة دون نقصان فأبناء المؤسستين الأمنية والعسكرية بالمنطقة الرابعة قد أثبتوا في كل مراحل القتال ضد الحوثي وأما جبهات محلك سر فأظن أنكم تعرفونها جيدا ولستم مغفلين عن مايدور فيها سابقا وحاليا.

تعليقات القراء
386814
[1] القبيله واحده والعنصريه واحده فلا يتقاتلون ومن يقاتلهم بحقيقه ويحرر الشمال من الحوثي وقبيلته هم اليمنيين
الثلاثاء 21 مايو 2019
مبروك | دثينه
جبهات التباب لاتوجد بها حرب اساسا لانهم كلهم اعيال عم وطينه واحده



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
انتشار قوة امنية بدار سعد
مذيع شاب يعلن مغادرته قناة عدن الحكومية
وفاة مدير امن ميناء المعلا دكة متأثرا بجراح اصيب بها في المعارك الأخيرة
الجيش ينفي حدوث اي انسحاب من شقرة
الحوثيون والقاعدة يتبادلون 115 أسيراً
مقالات الرأي
اكتب لكم على عجالة بشأن اجتماع اثيوبيا الغيرمثمروالذي جرى الترتيب لانعقاده خارج عدن وبكل سرية ملحوظه. دعونا
  ⁃ إن مشاركتي فيه لا تعني تمثيلا لأبناء عدن ، وليس لي حق إدعاء ذلك. ⁃ إن مجموع الحاضرين في الورشة لا يشكلون
إيران سعت ومازالت تسعى منذ خمسينيات القرن الماضي إلى تغيير ديمغرافية المنطقة من خلال  إيفاد الفرس
  محمد جميح 1-عندما يؤكد الناطق باسم التحالف العربي أن هجوم أرامكو جاء من الشمال، وأن إيران تقف وراءه.
هل تصدق؟ المملكة لاتسمح بتحرير صنعاء   ✅غرد الاخواني محمد جميح:   "‏لا تزال ‎#السعودية تمتلك القدرة
  القضية الجنوبية اليوم لم تعد قضية داخلية يتسيدها الخطاب الشعبوي كما كان عليه الحال قبل العام ٢٠١٥ بل قضية
  هل الهجوم الذي استهدف يوم السبت الماضي منشأتي نفط تابعة لشركة أرامكو السعودية بعشر طائرات مسيرة قيل انها
إن كان ثمة من دور في الجنوب يتم الإعداد له وستلعبه شخصيات بارزة تنتسب لحزب المؤتمر الشعبي العام في قادم
فلتعلم علم اليقين شقيقتنا الكبرى المملكة العربية السعودية أن سياستها وخططها الإستراتيجية وتحالفاتها في
تمضي تونس السلام بشعبها العظيم الذي قاد أول حركة تغيير مدني سياسي في الوطن العربي بشكل سلمي إلى مصاف التحولات
-
اتبعنا على فيسبوك