مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 22 أغسطس 2019 06:24 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

وزير في الشرعية : المبعوث الأممي أصبح غير مرغوب فيه

الأحد 19 مايو 2019 08:47 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

شن وزير حكومي هجوماً حاداً على مبعوث الامين العام للامم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، داعياً الى إيقاف العبث بالقضية اليمنية من الجانب الاممي وإبلاغ مبعوثها بانه "أصبح غير مرغوب فيه".

وانتقد وزير الزراعة والري وعضو الوفد الحكومي الى مشاورات السويد، عثمان مجلي، بشدة انحياز المبعوث الاممي إلى اليمن مارتن غريفيث وفقدانه لكل معايير العمل الاممي المحايد وانحرافه عن مهمته الاساسية المنصوص عليها في القرارات الدولية كميسر ومسهل لتنفيذ هذه المرجعيات الثابتة واهمها القرار الدولي ٢٢١٦ الذي سعى ويسعى الى تعطيله وتفكيكه.

وهاجم مجلي دور المبعوث الاممي الذي وصفه بـ"المتواطئ" مع الحوثيين في ملف الحديدة ومحاولته تجزأة القضية اليمنية وتحوير تفاهمات ستكهولم لتصبح وكأنها اليات لتثبيت المليشيات الحوثية الايرانية في الحديدة التي حرر الجيش معظمها ولم يتبقى سواء اجزاء من المدينة والموانئ.

وقال الشيخ عثمان مجلي احد ابرز وجهاء محافظة صعدة وعضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام ان الدور البريطاني مؤسف ولا يليق بمكانة المملكة المتحدة، مستنكرا مساعي السفير البريطاني لدى اليمن الذي يحاول التطبيع مع جماعة تخريبية ارهابية تقتل الشعب اليمني وتدمر مقدراته منذ ٢٠٠٤ وحتى اليوم.

وعبر مجلي عن تأييده لموقف السياسيين والاعلاميين الذين قاطعوا دعوة السفير البريطاني لمأدبة افطار مقررة يومنا هذا الأحد بالعاصمة السعودية الرياض، معتبرا ان ذلك موقفا سياسيا يتمنى ان يدرك الاصدقاء البريطانيون مغزاه ويعيدوا التفكير في موقفهم السلبي تجاه اليمن وشعبه.

ودعا مجلي القيادة السياسية الى اتخاذ موقف حازم من انحياز المبعوث والسفير للمليشيات الحوثية ولاسيما ابلاغ الامم المتحدة بان المبعوث قد أصبح غير مرغوب فيه بعد كل الجهود التي قدمتها الشرعية لتسهيل مهامه فيما هو ماض في دعم المليشيا على حساب شرعية الدولة.


المزيد في أخبار وتقارير
بيان هام لمنظمات مدنية وشخصيات أكاديمية وثقافية وإجتماعية في محافظة أبين
إجتمعت اليوم الخميس 22 أغسطس 2019 بمقر منظمة حق للدفاع عن الحقوق والحريات بالعاصمة زنجبار عدد من منظمات المجتمع المدني والشخصيات الأكاديمية والثقافية والإجتماعية في
تقرير حقوقي يكشف عن 2726 انتهاك ارتكبته مليشيات الحوثي في صنعاء
كشف تقرير حقوقي لمنظمة شهود لحقوق الإنسان اليوم ، عن ارتكاب مليشيات الحوثي الانقلابية 2726 حالة انتهاك لحقوق الإنسان في عموم مديريات محافظة صنعاء خلال النصف الأول من
مجلس الوزراء يواصل اجتماعاته للوقوف أمام أحداث عدن
واصل مجلس الوزراء عقد اجتماعاته للوقوف أمام تطورات ألاحداث في عدن  التي تقودها مجاميع مسلحة تابعة لما يسمى المجلس الانتقالي الجنوبي في العاصمة المؤقتة عدن


تعليقات القراء
386563
[1] يمكن السيد جريفث اصله هاشمي من أهل البيت او عميل لحزب الله
الاثنين 20 مايو 2019
علي طالب | كندا
يمكن السيد جريفث اصله هاشمي من أهل البيت او عميل لحزب الله !!! والله اللذين يستحون ماتوا .وزير ما ينظر الى خيابة عصابات الشرعية ويريد جريفث يفكر بعقلية وزراء الشرعية . ههههه بن عمر وما ناسبكم. والمريتاني منحاز وجريفث ما يعرف مهمته .ههههههههههه يلعن أبو شرعيتكم ومن يدعمكم خمس سنين وانتم تتاجروا بدماء الشعب .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
فيديو لهجوم مسلح استهدف القوات السعودية في عدن
عاجل: اندلاع اشتباكات مسلحة بين قوات سعودية ومسلحين بمحيط قصر معاشيق
مسلحون يغتالون طبيبا شهيرا بعدن
عاجل : مسلحون يداهمون مطعما بعدن وسط إطلاق نار كثيف وهروب جماعي للمواطنين
"عملية نهب جماعية لقصر معاشيق .. ما الذي يحدث في عدن؟ "
مقالات الرأي
الحرب والسلام  ظاهرتان يمكن تفسيرهما، والبحث في وجودهما من عدمه والاسباب والتأثيرات , والدواعي الوطنية
  ✅يجب ان نقرا في مشروع تحرير واستقلال الجنوب المشهد جيدا ولا تاخذنا الحسابات الغير دقيقة فنصل إلى نتائج
تتنازع الخطوب معسكر المناهضين للمشروع الحوثي المدعوم من إيران في اليمن، ويهدر الصراع بين مكونات الشرعية
بالنسبة لي ، الآن فقط اتضحت الصورة :( الإنتقالي يملك الضوء الأخضر ) .الشيء الوحيد الذي لم يتضح بعد هو :هل هذا
المجريات المتسارعة في اليمن عمومًا تقول إنها ستة أقاليم ، ستة أقاليم بشكل أقليمين، ولكنها منتفخةٌ
لم يكن أحد يتمنى أن تصل الحكومة الشرعية في اليمن إلى هذه النقطة من نكران الجميل لما قدمته وتقدمه الإمارات
كتبنا قبل نصف شهر عن سقوط الشرعية بعد تصريح المستشار عبدالخالق وقلنا إن الإمارات اطلقت الرصاصة الأخيرة على
حتى بعد هذه «الانفراجة» الأخيرة فإنه غير مستبعد أن يظهر «المجلس الانتقالي» مجدداً إنْ بهذه الصورة
قلنا إن الشيخ سلطان البركاني بيكون مختلف عن شلة الفنادق؛ طلع الرجال مثل هادي وعلي محسن؛ شل غرفة ورقد؛ وهات يا
من وجهة نظرنا ان احداث عدن، قد الغت -- عمليا -- شعار ( استعادة الدولة )، الذي ظل مرفوعا من قبل ساسة واعلام
-
اتبعنا على فيسبوك