مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 25 مايو 2019 07:58 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 16 مايو 2019 11:11 مساءً

يحضر الكبار عندما يغيب أصحاب القرار

 

في بداية عام 2014، وفي الوقت الذي أسقطت فيه مليشيات الحوثي مديرية حوث، اجتمعت حكومة الوفاق الوطني برئاسة رئيس الوزراء محمد سالم باسندوة لمناقشة التصعيد الحوثي واجتياح مليشياته للمدن اليمنية. يومها استدعى باسندوة مستشاره حسن زيد (وهو قيادي حوثي) لكي يوضح لأعضاء مجلس الوزراء ما يحدث على تخوم مدينة عمران ونوايا وأبعاد التحركات الحوثية.
بدأ حسن زيد بتضليل أعضاء المجلس والقول بأن لدى الحوثيين مطالب مشروعة وأن الحكومة والرئاسة مطالبة باحتوائهم واستمر في سرد المبررات التي أشار إليها بهدف تخدير الحكومة تمهيدا للجريمة الحوثية الكبرى. وأثناء ما كان حسن زيد يسرد أكاذيبه، قاطعه وزراء في الحكومة واعترضوا على قانونية حضوره للجلسة، واعتبروا ذلك مخالفا لنظام المجلس ولائحته الداخلية كونه مستشاراً في رئاسة الوزراء ومشاركته في مثل هذا الاجتماع مخالفة قانونية، وطالبوا بمغادرته الاجتماع فورا، بل وهدد بعضهم بالمغادرة إذا لم يُغادر الحوثي حسن زيد الاجتماع. كان من أبرز هؤلاء الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، فقد كان حينها وزيرا للاتصالات.
وها هي المواقف الوطنية والشجاعة لهذا القائد تتكرر. يغيب الجميع أمام أحداث وأهوال يمر بها اليمن في الظرف الحالي الصعب، ويحضر أحمد عبيد بن دغر بالرغم من بعده عن مركز القرار، فيكتب المقالات ويسجل المواقف ويقدم النصيحة التي تؤكد حرصه على أمن وسلامة وجمهورية ووحدة هذا البلد. دائما يثبت لنا هذا الرجل بأننا أمام قائد من طراز رفيع، يعرف متى يتكلم، ومتى يسكت، ويدرك الأخطار المحدقة باليمن وبدول الإقليم، ويملك أدوات التعامل مع هذه المخاطر.
قائد متعافٍ من أحقاد الأحزاب ومكايدات المناطق والعصبيات والمذاهب.. قائد لا يتمنى الدمار والخراب لوطنه ثأرا لنفسه التي تعرضت للظلم والقهر مقابل وفائه لقضيته ووطنه. 
لست ممن يتزلفون لمسؤول أو يطبلون لشيخ أو جنرال، فهو اليوم بعيد عن السلطة والمال، لكنه من السياسيين الذين يفرضون علينا احترامهم ورفع القبعات لهم.
أيها اليمني الحضرمي الوفي لوطنك وشعبك.. اليمن بحاجة لأمثالك.. فلا تغب كما غاب الآخرون.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: القبض على عصابةقامت بسرقةاطقم تابعة لالوية العمالقة بعدن
عقب الهجوم على مكتب المشاط أنقسام حاد في صفوف المليشيات بصنعاء (تقرير حصري يحلل أبعاد الصراع )
رحمة حجيرة: لا تستهينوا بالحوثي ولديه مفاجئات وسيصل لهدفه قريبا 
الحزام الأمني يفرض جبايات غير مشروعة على التجار بعدن (وثائق)
في معارك الضالع الجيش والمقاومة يصلان إلى مشارف أولى مناطق إب
مقالات الرأي
السياسيون في كل زمان ومكان هم المتمرسون في فن التلاعب بالتصريحات، فالسياسي اليوم له تصريح، وغداً قد تجد له ضد
     د. عمر عيدروس السقاف   - مئات الأشخاص مخفيون قسراً لسنوات منذُ مابعد تحرير عدن والجنوب، وأهلهم
  هـُــمود كل الجبهات العسكرية بالشمال في وقت تستعر فيه جبهة الضالع بشدّة لا يحتاج مِنّا إلى ذكاء وحدس
    لم يعد التقاعد او الإحالة الى المعاش مبررا لاقصاء الكفاءت في اي مرفق كان فكيف لو كان في التربية
  في الضالع قد يكون الحب وقت السلم حباً ذا قدسية خاصة ، وطقوس خاصة أيضاً ، وحين تلعلع أصوات الرصاص يصير قبلة
  يوم الخميس قام الرئيس هادي بإبلاغ الأمين العام للأمم المتحدة رسميا بعدم إمكانية قبوله باستمرار مبعوث
من روائع أبن خلدون : لا تولوا أبناء السفلة والسفهاء قيادة الجنود ومناصب القضاء وشؤون العامة، ﻷنهم إذا أصبحوا
  محمد جميح عضو مجلس الحوثيين السياسي، سلطان السامعي يقول إنه جرى في فترة الحوثيين فساد لم يكن على أيام علي
بعد أشهر من المغالبة والضغوط والمحاولات لتمرير مشروعها الخاص بالبركست قدمت السيدة "تيريزا ماي " هذا اليوم
  سمير رشاداليوسفي الحركات الإسلاموية التي نشأت في القرن العشرين كان دافع نشوئها استعادة الخلافة بعد سقوط
-
اتبعنا على فيسبوك