مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 24 مايو 2019 06:04 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

السعودية و الإمارات" تدعمان المعلمين والمعلمات اليمنيين بمبلغ 70 مليون دولار

الأربعاء 15 مايو 2019 09:58 مساءً
الرياض (عدن الغد ) خاص:

قدمت المملكة العربية السعودية ، ودولة الإمارات العربية المتحدة ، دعماً مالياً بمبلغ 70 مليون دولار أمريكي للمعلمين والمعلمات اليمنيين الذين توقفت مرتباتهم سعياً منهما لسد الفجوة في قطاع التعليم اليمني ، وضمان استمرار المدارس في أداء مهامها وفتح أبوابها أمام الطلاب لمواصلة تعليمهم الأساسي النظامي ، بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف).

 جاء ذلك ،خلال توقيع معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور "عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة" ومساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون التنمية الدولية بدولة الإمارات "سلطان محمد الشامسي" وممثل منظمة اليونيسيف لدول الخليج العربية "الطيب آدم" في مقر المركز بالرياض اليوم ، اتفاقية لتقديم الحوافز النقدية للمدرسين والمدرسات في اليمن ، حيث ستقدم المملكة 35 مليون دولار من حجم الدعم ، ودولة الإمارات العربية المتحدة 35 مليون دولار أخرى بالمناصفة بينهما.

ويستفيد من المشروع 136,799  فرداً من محافظات: إب ، أمانة العاصمة ، البيضاء ، حجة ، ذمار ، صعدة ، صنعاء ، عمران ، المحويت ، ريمة.

 وقال ممثل منظمة اليونيسيف لدول الخليج العربية الطيب آدم : إنه جرى اليوم توقيع اتفاقية لتقديم الحوافز النقدية للمعلمين في اليمن بقيمة 70 مليون دولار أمريكي ، مقدمة من المملكة العربية السعودية و دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم التعليم والأطفال في اليمن ، موضحاً أن البرنامج سيدعم 130 ألف معلم بحوافز نقدية شهرية ، يستفيد منها 3.7 ملايين طفل يمني ليكملوا دراستهم داخل بلادهم.

 وبين الطيب آدم  أن دعم المعلمين سيساعد في تعزيز الاقتصاد المحلي وامتلاك العائلات أموال نقدية تُحسن قدرتهم الشرائية ، وأعرب ممثل منظمة اليونيسيف عن تقديره للدعم السخي الذي تقدمه المملكة والإمارات لمنظمة اليونيسيف لمساعدة الأطفال في اليمن والعراق وسوريا وبنغلاديش والدول الإفريقية وغيرها من الدول ، حيث أسهم البلدان منذ السنة الماضية بمبلغ 300 مليون دولار أمريكي لليونيسيف لدعم قطاعات التغذية والصحة والتعليم و مكافحة وباء الكوليرا ، مشيراً إلى التمكن من احتواء الكوليرا في اليمن والحد من مخاطره ، معبرا عن أمله في استمرار الشراكة الاستراتيجية بين المنظمتين.

وأعلن الطيب آدم ، عن وجود مساهمة جديدة من المملكة والإمارات كجزء من مشروع إمداد ، وهي بمبلغ 40 مليون دولار أخرى سيتم تقديمها لليونيسيف لمكافحة سوء التغذية ودعم القضاء على الكوليرا في اليمن.

وقدم ممثل منظمة اليونيسيف لدول الخليج العربية خالص تهانيه لمركز الملك سلمان للإغاثة على إطلاق بوابة التبرع الإلكترونية والتي تعد انجازاً كبيراً.

* من فهد التركي 


المزيد في أخبار وتقارير
الزبيدي يؤكد ان التعليم أساس أي دولة
أكد , , عيدروس قاسم الزُبيدي،  رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، أن التعليم هو أساس بناء أي دولة،  مشدداً على أهمية تعزيز روح وهمة التعليم للشباب الجنوبي،
عوائل الطلاب المبتعثين في ماليزيا وأطفالهم يناشدون رئيس الجمهورية بالتدخل في إرسال مستحقاتهم المالية
نفذ الطلاب المبتعثون في ماليزيا مع عوائلهم وأطفالهم وقفة احتجاجية اليوم الخميس في مبنى السفارة اليمنية في كولالمبور، طالب فيها الطلاب المبتعثون الحكومة اليمنية
وكيل أول محافظة ارخبيل سقطرى.. يبدأ تعميم التسعيره الجديده في أسواق مديرية قلنسية وعبدالكوري
دشن وكيل محافظة أرخبيل سقطرى الأستاذ رائد محمد الجريبي التسعيره الجديده لمحلات التجاره بمديرية قلنسية وعبدالكوري واكد الوكيل رائدالجريبي، بان السلطه المحليه




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وصول اسلحة للواء يديره الزبيدي في عدن وبدء حملة تجنيد
رحمة حجيرة: الحوثي لديه مفاجئات كبيرة وسيصل لهدفه قريبا
انفجار انبوب المياه الواصل الى مديريات المعلا والتواهي
عاجل: طائرة بدون طيار تحلق فوق سماء مدينة الشعب
رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي يوجه دعوة لإنها الحرب في اليمن
مقالات الرأي
-قبل أن تحرر العبد علمه اولا معنى الحرية واصبر عليه حتى يعلمها لمن حوله من العبيد. وعند ذلك فقط سيتحرر من رهبة
بقلم/ أحمد صالح الدغاري*كنت يوم الاثنين الماضي وبمعية عدد من أخواني في قيادة السلطة المحلية وعدد من الشخصيات
على الأقل في الماضي القريب ، لطالما أرتبط أسم أحور بالثأر والبلطجة ، ويكأد يكون سوقها وبشكل يومي شاهد على
خطأ تكتيكي وعسكري جسيم وقعت به مليشيات الحوثي بفتحها جبهة الضالع , لقد تحولت معركة الضالع من الهدف المرسوم
  عبدالجبار ثابت الشهابي الغاز المنزلي.. لا ندري ما علة هذا العذاب الذي يريد البعض أن يكرس أسبابه، وأن يظل
  عزيز محمد الأحمدي حان الوقت الذي يستقيظ فيه الجنوبيين الواهمين بالانفصال و المتمسكين بالمجلس الإنتقالي
بعد أن تصحرت العلاقة بين الشرعية والإمارات في الآونة الأخيرة  ماذا أرادت الامارات أن توصلة للشرعية
   في البدء على ان اشير قبل ان ابين وجهة نظري بشان العوامل والعلاقات السبية المسؤولة عن هذا
  سيكون على الجنوب وابنائه مواجهة واقع قادم أشد ظلاما من الواقع الذي نتج عن الثورة الأولى إذا استمر
-
اتبعنا على فيسبوك