مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 24 مايو 2019 06:04 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 15 مايو 2019 04:08 صباحاً

أمريكا وإيران .. هل نحن على اعتاب حرب جديدة في المنطقة ؟

 

الى اللحظة وانا متيقن ان الحرب بين أمريكا وإيران بعيدة جدا ولن تحدث وأن هذه الزوبعة هدفها غير ما نسمعه من تطبيل في القنوات المسيرة (الجزيرة والعربية) .
وبالمناسبة ترامب اودع رقم تلفونه الخاص لدى سويسرا من اجل تمريره الى طهران للتواصل معه في الوقت المناسب ! في اشارة واضحة انه مستعد للتفاهم لكن بعد قبض ثمن هنجمته الحالية .
القول بأن تحرك الولايات المتحدة في هذا الوقت لمنع طهران من العبث بأمن المنطقة او تصدير نفطها هراء . او أن سببه حماية مصالحها (الغير مهددة اصلا من ايران!!) وحماية حلفائها غير دقيق ! بل قد يكون من اجل ابتزاز الحلفاء وإثارة الفزاعة الإيرانية لتحقيق ذلك .
امريكا لن تقحم جبشها في حرب جديدة لاتعلم نتيجتها , ولن تعرض مصالحها للخطر بمهاجمة دولة مثل ايران وعلى العرب ان يفهموا ان تطبيلهم لاستقدام الجيوش الأمريكية خطره عليهم مستقبلا اكبر من خطر ايران . لأن الغرب يعمل جاهدا من اجل تمكين الشيعة من السيطرة على مقاليد الحكم في الشرق الأوسط وخاصة المناطق السنية .

وليعلم العرب انه لايوجد عداء بين الشيعة وأمريكا إنما صداقة متينة وما ذلك إلا ضحك على دقون العربان واستنزاف مزيدا من الأموال بتخويفهم من الوحش الإيراني بين حين وآخر .

ومن الواضح جدا ان حشد القوات الأمريكية في منطقة الخليج في هذا التوقيت لم يكن مصادفة بل جاء بتفاهمات سابقة مع بعض الاطراف في المنطقة وتنفيذا لوعود قد قطعت سابقا وقبض ثمنها التنين الأمريكي (ترامب) !!.
لذلك فنحن هنا لا نجزم بأن الحرب مستبعدة تماما لأنها قد تنشب حرب محدودة او أن توجة الولايات المتحدة ضربة خاطفة في اي وقت .
لكن في بعض الأوقات تتطلب الظروف قعقعة سيوف وحشد وترهيب وخداع وقد قيل (الحرب خدعة) لكن لا يوجد في العالم من هو مخدوع غير العرب .

أمريكا بحاجة الى تحريك قواتها وحاملات طائراتها بين وقت وآخر حتى لا تتعود على الخمول وايضا تقبض ثمن هكذا تحركات فكل شيء بثمنه ..
نتمنى ألا تحصل حرب جديدة في المنطقة فالذي فيها يكفيها ونتمنى ان تتوقف تلك الحروب اللعينه التي عبثت بأرواح الناس ومقدرات الشعوب .

تعليقات القراء
385778
[1] الجنوب لنجعلها خاليه من الاصلاح والدحابشه
الأربعاء 15 مايو 2019
عدن تنتصر | الجنوب العربي
ماشي حرب مجرد هنجمه وراءها شطف فلوس



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وصول اسلحة للواء يديره الزبيدي في عدن وبدء حملة تجنيد
رحمة حجيرة: الحوثي لديه مفاجئات كبيرة وسيصل لهدفه قريبا
عاجل: طائرة بدون طيار تحلق فوق سماء مدينة الشعب
رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي يوجه دعوة لإنها الحرب في اليمن
عاجل: نجاة قائد عسكري بازر من محاولة اغتيال بعدن
مقالات الرأي
-قبل أن تحرر العبد علمه اولا معنى الحرية واصبر عليه حتى يعلمها لمن حوله من العبيد. وعند ذلك فقط سيتحرر من رهبة
بقلم/ أحمد صالح الدغاري*كنت يوم الاثنين الماضي وبمعية عدد من أخواني في قيادة السلطة المحلية وعدد من الشخصيات
على الأقل في الماضي القريب ، لطالما أرتبط أسم أحور بالثأر والبلطجة ، ويكأد يكون سوقها وبشكل يومي شاهد على
خطأ تكتيكي وعسكري جسيم وقعت به مليشيات الحوثي بفتحها جبهة الضالع , لقد تحولت معركة الضالع من الهدف المرسوم
  عبدالجبار ثابت الشهابي الغاز المنزلي.. لا ندري ما علة هذا العذاب الذي يريد البعض أن يكرس أسبابه، وأن يظل
  عزيز محمد الأحمدي حان الوقت الذي يستقيظ فيه الجنوبيين الواهمين بالانفصال و المتمسكين بالمجلس الإنتقالي
بعد أن تصحرت العلاقة بين الشرعية والإمارات في الآونة الأخيرة  ماذا أرادت الامارات أن توصلة للشرعية
   في البدء على ان اشير قبل ان ابين وجهة نظري بشان العوامل والعلاقات السبية المسؤولة عن هذا
  سيكون على الجنوب وابنائه مواجهة واقع قادم أشد ظلاما من الواقع الذي نتج عن الثورة الأولى إذا استمر
-
اتبعنا على فيسبوك