مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 23 مايو 2019 11:45 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

اول مضرابة بعدن بشهر رمضان.. اين حدثت وماهي تفاصيلها؟

صورة للعراك
الاثنين 06 مايو 2019 05:58 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص

اندلعت عصر يوم الاثنين اول مضرابة(شجار) في شهر رمضان  بعدن.

وكان السوق الطويل مسرحا لها حيث اندلعت بين مواطنين على خلفية نزاع شخصي.

وتدخل مواطنون لفض الاشتباك بين الاطراف المتعاركة. 

وتتزايد اعمال الشجار خلال شهر رمضان المبارك..


المزيد في أخبار عدن
مركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الإنسانية يستهدف النازحين بـ 2400 سلة غذائية
 بالتعاون مع مؤسسة افاق شبابية و بدعم من مركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الانسانية دشنت عصر اليوم شبكة النماء اليمنية للمنظمات الاهلية بالتعاون مع مؤسسة افاق
انفجار انبوب المياه الواصل الى مديريات المعلا والتواهي
  انفجر صباح يوم الخميس انبوب المياه الذي يغذي مديريات المعلا والتواهي. وبشكل مفاجى انفجر انبوب المياه بالطريق البحري. وقال مارون بالطريق لصحيفة عدن الغد ان مياه
عدن: تحسن غير مسبوق للكهرباء خلال شهر رمضان
  اشاد مواطنون بتحسن خدمة الكهرباء بشكل غير مسبوق في عدن. وقال مواطنون باحديث متفرقة:ان خدمة الكهرباء تحسنت بشكل ملحوظ عن ماكانت عليه في الصيف الماضي بسبب الجهود




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
لأول مرة.. لقاء يجمع هاني بن بريك وأحمد علي عفاش
ظهور جسم غريب في سماء محافظة أبين
ظل غريب يطوف في سماء أبين
العثور على جثة شاب غريق بالبحر بعدن
الجنرال الأحمر : لا وحدة بالإكراه
مقالات الرأي
   في البدء على ان اشير قبل ان ابين وجهة نظري بشان العوامل والعلاقات السبية المسؤولة عن هذا
  سيكون على الجنوب وابنائه مواجهة واقع قادم أشد ظلاما من الواقع الذي نتج عن الثورة الأولى إذا استمر
في مثل هذا اليوم من عام 90م  21 مايو تم اعلان الوحدة الاندماجية بين جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية
      الخد يعلم ما في الدمع من حرق *** وليس تعلم ما فيه المناديل   ان البكاء على قدر الشعور  **  فكم
في مثل هذا اليوم السابع عشر من رمضان 2015م ابتدا يومي بالاستيقاظ لتناول وجبة السحور ومن ثم الاستعداد للذهاب الى
  كانت الوحدة اليمنية في الثاني والعشرين من مايو إنجازا عظيما حيث أنها وحدت الجغرافيا والإنسان اليمني ذلك
    فجأة، تقلب القوى الجنوبية المشهد رأساً على عقب، ناشرة المزيد من الجدل عن أهدافها وسقف طموحاتها أو حتى
حينما كانت الة القمع والقتل للنظام تدوس على جثث القتلى وتمزق اشلاء جرحى الجنوب، حينما كان شرفاء النضال
عبارة قالها الرئيس هادي الذي اربك الهيمنة المركزية في شمال الشمال ونعثرها ليعيد تصحيح الخطأ الذي وقع فيه
مرة بعد أخرى يؤكد الحوثيون في اليمن ارتباطهم العضوي بإيران، حتى لو كان ذلك على حساب مصالحهم الذاتية كجماعة
-
اتبعنا على فيسبوك