مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 23 مايو 2019 11:45 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
الأحد 05 مايو 2019 02:42 مساءً

التلال يدفع ضريبة رفض الولاءات

ليس هناك أسواء من الأحساس بأن الرياضة في عدن اصبحت تعيش تحت كنف فوضوية البعض ممن جاؤو من بعيد، ليفرضوا شيئا من الهنجهية المقيتة بفعل ما يمتلكوه من أموال يرتمي لها البعض بطاعات وولاء يتجاوز حدود الأخلاق.
في بطولة بلقيس التي يتصدر فيها القرار احمد العيسي .. بصفته مالك الشركة ورجل القرار الاول والاوحد في شؤون كرة القدم .. تاهت كثير من الجزئيات ورمت بثقلها على الشارع الكروي والرياضي .. لا يمكن القبول بما اراده البعض للتلال الذي لامس البطولة بهدف الانفاس الاخيرة ، ليظهر حكم لا يفقه شيء ، وضع على الخط بحسابات خاصة ، لينتزع حق أبناء التلال في البطولة ويذبه بها باتجاه لون آخر ’ لمجرد ان هناك رغبة شيطانية لا ترى التلال وهو الذي يمسك بعادة الرياضة في الجزيرة والخليج.
في وضعية التلال واحواله التي دمرتها الحرب ... يتسحق التلال الذي لم تهتم به الدولة والشرعية ، ان تنحي له الهامات والقبعات ,, فهو التاريخ الذي يرفض أن ينحني للظرفو وقسومتها .. وهو الذي يرفض القائمون اليه لتقديم الطاعة والولاء في مجالس العابثون برياضة عدن.
سقطت بعض الاقنعة في مشهد المواجهة الأخيرة .. التي كان في ها التلال أحق بالبطولة عطفا على تفاصيل المباراة التي تقدم فيها بهدفين .. ثم وجد نفسه متعادلا ليخطف هدف سليم ولا عليه أي غبار ألا في عقلية الحكم الذي جاء لدور محدد أفرزه في اللحظة القاتلة... اقنعة العداء للتلال .. كانت تنقشع بصورة واضجة في منعطف مهم وحاسم .. استعدنا فيه نحن ابناء التلال كثير من الأشياء فوجدنا انه نتاج عدم الخضوع لأصحاب القرار وصناع الفوضى بين أندية عدن اصحاب مجالس المؤامرات.
هذا التلال لا ينحني .. خذوا كل البطولات والالقاب في كل الالعاب .. لكن لن تأخذو منا شيء يسقط قيم النادي العريق التي هي إرث محفوظ لا يقبل التفريط فيه في أي زمان ومكان.
رسالتنا لمن سقط فتكشقت اقنعته حتى ممن ينتسبون للتلال ... لا خيار لديكم سوى الأعتراف بالتلال اسما وقيمة لا تتهازى أمام مزايا ما يقدمها صناع القرار لمن يعلن الولاء المقيت والمقزز .. هذا التلال ولا شيء يضاهية .. ولا قيمة للبطولات أن لم تأتي من سكة المنافسة التي لا يتدخل فيها حكم بليد وراية شيطانية.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
    يوما ما وبالتحديد عام 2003 عملت كمدرب للحراس لنادي التلال في عهد المدرب العراقي الشهير هاتف شمران. .
منذ تولي الأستاذ منيف الزغلي رئاسة نادي الجلاء الرياضي والنادي يتألق واحدة تلو الآخرى , تجاوز النادي عدد من
كانت ساعة (الملعب) تشير إلى إنتهاء وقت المباراة الأصلي !! ، من على خط التماس رمقت الحكم الرابع رافعا يديه يلوح
  قلنا لكم في أكثر من مناسبة وفي وقائع عديدة, وأحداث سابقة وبحروف وكلمات وجمل عديدة , بأن قرار إدارة نادي
حذرنا مراراً وتكراراً من تبعيات الاستمرار في الأخطاء الكارثية, وأرسلنا نداءات متعددة قبل تنصيب الأصنام,
من ينظر إلى رياضة ابين وبالذات زنجبار يتحسر الما لما تعانيه هذه الرياضة في هذه المنطقة الصغيرة التي كانت بعبع
وانا أتابع المسابقات الكروية الرمضانية بعدن والمكلا وصنعاء وبعض المحافظات الأخرى للاعبين القدامى او
يبدو ان ماسينا الكروية تشهد إنتكاسة من عام الئ عام وذلك بسبب التخبط والعشوائية وعدم تدارك الامور قبل وقوعها
-
اتبعنا على فيسبوك