مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 23 مايو 2019 11:45 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

اتفاق جديد بين السعودية وإيران

السبت 04 مايو 2019 05:55 مساءً
(عدن الغد) وكالات:

كشف نائب المرشد الأعلى في إيران لشؤون الحج والعمرة، علي قاضي عسكر عن إبرام اتفاق مع السعودية بخصوص الحجيج الإيرانيين، بما يجعلهم بعيدين عن أجواء التوتر التي تسود العلاقات بين البلدين.

وقال قاضي عسكر، خلال ملتقى تعليمي أقيم الجمعة في مدينة مشهد حول حج التمتع، إنه "لا داعي لقلق الحجاج الإيرانيين"، عازيًا ذلك إلى "اتفاق الطرفين على فصل قضايا الحج عن القضايا السياسية والاقتصادية"، وفقا لما نقلته وكالة "فارس" الإيرانية.

وأضاف أن "الجانب السعودي وافق على أن تكون قضية الحج بمنأى عن العلاقات السياسية والاقتصادية الثنائية، مؤكدا أن ذلك سيحسن من ظروف أداء مناسك الحج هذا العام، مقارنة بالسنوات الماضية". وأشار نائب المرشد الأعلى للثورة الإيرانية إلى تحسن أداء مطارات السعودية لاستقبال الحجيج خلافًا لما كانت عليه في السنوات الماضية وتزويدها بالإمكانيات اللازمة،

معتبرًا هذه الفريضة مظهرًا للوحدة في صفوف الأمة الإسلامية، دون أن تكون موقعًا للخلافات بين السنة والشيعة. وتحدث عن إلى عدم قدرة السعودية على توفير الأمن في بعض الأماكن، موضحًا أنه لهذا السبب تم اتخاذ قرار لإقامة بعض المراسم العبادية التي تجري على هامش مناسك الحج داخل الفنادق.

كان نائب المرشد الأعلى للثورة الإيرانية لشؤون الحج والعمرة أشاد في وقت سابق بالإجراءات التي اتخذتها السعودية لتذليل العقبات أمام الحجاج والمعتمرين، قائلاً إنها شهدت تحسنًا ملحوظًا خلال العامين الماضيين.

وأشار خلال اجتماع مع رجال الدين والمسؤولين عن قوافل الحج للعام الجاري، إلى "أهمية فهم القضايا السياسية العالقة بين إيران والسعودية". وقال إن "ظروف الحج شهدت تحسنًا خلال العامين الماضيين بشكل كبير، وبرامج الحج والزيارة تسير بصورة نظامية".

وأكد عسكر، أن بلاده ليس لديها أي مشاكل مع وزارة الحج السعودية، مشيرا إلى أن "الحجاج لا يجب عليهم الشعور بالقلق أو التوتر، حيث تغير توجه السعودية خلال الأعوام الأخيرة في هذا الصدد كما تغير كثير من أساليبها القاسية". وأضاف: "هذا الحديث لا يعني فصل الحج عن القضايا السياسية".

وكانت السلطات الإيرانية استأنفت في عام 2017 إرسال حجاجها إلى السعودية بعد مقاطعتها للحج في 2016 إثر اتهامها لحكومة المملكة بأنها لم تتعهد بالحفاظ على أرواح الحجاج الإيرانيين بعد حادث التدافع الذي وقع في موسم الحج عام 2015 وأدى إلى مقتل 769 شخصًا على الأقل، معظمهم إيرانيون، وإصابة 694 آخرين. وفي يونيو 2018، توصلت إيران والسعودية إلى اتفاق حول تسوية قضية الحجاج الإيرانيين تم بموجبه فتح مكتب رعاية مصالحهم في المملكة،

التي استقبلت في ذلك العام 85 ألف حاج من الجمهورية الإسلامية. وفي وقت سابق، أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، أنه ليس هناك أي محادثات بين إيران والسعودية سوى بشأن القضايا المتعلقة بالحج والتي تم عزلها عن القضايا والعلاقات السياسية بالتوافق بين الطرفين".


المزيد في احوال العرب
الإبل القطرية في مراعي إيران.. ومربو المواشي يعترضون
بعدما كانت تستضيفها مراعي المملكة العربية السعودية، لجأت قطر إلى إيران لتوفر مراعي بديلة لتربية الجمال. فقد أعلن رئيس مؤسسة الطب البيطري في إيران، علي رضا رفيعي
الحريري يمثل لبنان في قمتي مكة المكرمة
تبلغ رئيس الجمهورية ميشال عون رسالة خطية من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز يدعوه فيها إلى القمتين الطارئتين، الإسلامية والعربية والقمة الخليجية
العاصمة هرجيسا تتزين بعرض عسكري احفالا بعيد الاستقلال
في احتفالية مميزة بأرض الصومال وتحديدا العاصمة هرجيسا تم صباح اليوم العرض العسكري والكرنفالي بمناسبة الذكرى 28 لفك الارتباط بين جمهورية أرض الصومال وجمهورية




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
قطر تبذل كل ما في وسعها لدرء الحرب على إيران وبأي ثمن بدافع واحدية الآيديولوجيا التي ينتمي لها النظامين
التصعيد الخطير الذي حدث في الخليج العربي وتحديداً في الفجيرة، الواضح انه عمل تخربي من اجل إشعال حرب في هذه
لم يعد للأحزاب السياسية أي مفعول ايجابي، بل أغلبيتها مجرد ذكرى يُستأنس بها للحديث عن مرحلة حكم عبد العزيز
تدخّل العسكر في الحياة السياسية العربية مبعثه أمران لا ثالث لهما، وهما هشاشة المجتمع المدني العربي وضيق أفق
قبل سنوات ليست بالبعيدة كانت أي حروب يستخدم بها الطائرات تكون هي من تحدد مسار هذه الحرب أو قوتها ومن المنتصر؛
  السودان دولة إفريقية مرت بمراحل مهمة منذ تأسيسها وكانت كثيرة الانقلابات والحروب الأهلية التي استمر
التغيير المستحيل في السودان صار، ومع هذا أجد من الصعب الحكم على الأحداث من الوجوه والوعود. تشكيكي ربما مبالغ
ما عاشته الجزائر في فترة الاحتجاجات ضد الرئيس بوتفليقة، واستمراره بالحكم رَفَضه وأيده الجزائريون بكافة
-
اتبعنا على فيسبوك