مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 20 نوفمبر 2019 11:05 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 25 أبريل 2019 08:40 مساءً

جبهة ثره .. بين خذلان التحالف وصمود الأشاوس..!!

لا اعتقد أن كلماتي ستفي بحق المقاتلين الأشاوس في جبهة ثره،ولا أعتقد أنها ستصل لمستوى الصمود الأسطوري للمقاتلين طوال خمسة أعوام مضت في زمهرير الشمس وصقيع الشتاء..

صموداً تجاوز كل الكلام وتجاوز الصمود ذاته بإمكانيات بسيطة شحيحة وتجاهل قاتل من قبل التحالف والمنطقة العسكرية والحكومة التي لاتزال في سباتها العميق لهذه الجبهة الساخنة والمشتعلة دوماً..


حشود حوثية وإستعدادات عسكرية وتجهيزات من قبل أذنابهم لإقتحام الجبهة والتوجه صوب لودر ومناطقها وربما الجنوب وعدن تحديداً، هكذا تصلنا المعلومات،وترد إلينا،وبالمقابل عزيمة لاتلين وقوة لاتضعف،وبسالة لاتتراجع، وصبراً كجبال ثره للمقاتلين هناك، فقد حددوا خيارهم إما العيش بسلام وعز وشموخ، أو الموت فداء للدين وللأرض والعرض..

لكن المؤلم أن حكومتنا الموقرة، ومنطقتها العسكرية، والتحالف الذي كان حرياً بهم أن يسارع لدعم المقاتلين في جبهة ثره بدل إستنزاف أمواله وأسلحته في جبهات يعلم يقيناً أنها (تسترزق) من ذلك الدعم وتلك الأموال المهدرة،ولم تحرك ساكناً في جبهاتها أو بالأصح لن تحرك فيها شيء طالما وحليفها (الحوثي) راضٍ عنها جعلوا ملف تحرير ثره إلى أجلاً غير مسمى..

والسؤال الذي يضع نفسه (خضم) هذه البلاهة والمعمعة إلى متى سيظل التحالف يتجاهل جبهة (ثرة) ولايلقي لها (بالا)..؟ إلى متى سيستمر المقاتلون فيها بتلك الإمكانيات البسيطة التي لاتساوي شيء أمام مجنزرات وعتاد أذناب أيران..؟

إن كان ملف (ثره) سياسياً بإمتياز كما يقول الكثيرين فما ذنب حياة الشرفاء ومن يسقطون فيها كي (تُسيس) حياتهم وتستنزفها آلة الحرب الحوثية والسياسة الرعناء التي ينتهجها التحالف ودولتنا الموقرة..؟

الناس مُنهكة تماماً وتريد أن تنعم بسلام، فلا تحملوهم ما لاطاقة لهم به، ولاتعبثوا بما تبقى لهم من سنوات عمرهم، الناس تبحث عن السكينة والراحة فقد شبعت حد (التخمة) من هذا العبث والفوضى..

ألا هل بلغت .. اللهم فأشهد.

دام الوطن بخير..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: انفجار عنيف يهز حي الصولبان
عاجل: شهود عيان انسحاب قوة من شقرة باتجاه شبوة
توجهات لإغلاق الطريق الرابط بين الجنوب والشمال
عاجل :قتيل وثلاثة جرحى في انفجار بسوق قات المنصورة
يد العطاء السخيَّة لمحافظ لحج " تُركي " تصل إلى الفنانة الشَّعبية الكبيرة " لُوْل سعيد نصيب الكَيَّال "
مقالات الرأي
قال المندوب الأممي إلى اليمن "مارتن جريفت"، الثلاثاء، أثناء لقائه بالرئيس هادي: (نأمل البناء على زخم "اتفاق
لا يوجد أي مُبرر لتلك الأساليب التي تمارسها الحكومة وبشكل متعمد مع سبق الإصرار وذلك من خلال عدم صرف الرواتب
توجد منازعة حقيقية، بين أبناء عدن والقادمون إليها, من شتى المناطق والقبائل الجنوبية،   الذين أحتلوها
صدق أو لا تصدق أن خزينة بنك عدن المركزي تحتوي على مبلغ يفوق 200 مليار ريال يمني والجيش والأمن بدون رواتب منذ عدة
صباح يوم الاثنين، عاد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك إلى العاصمة المؤقتة عدن رفقة عدد من الوزراء، كأولى
    - سام الغُباري    في هذه اللحظة التي يُثبّت الحوثيون دعائم سلطتهم العنصرية على مناطق سيطرتهم في 10
  هنا أستحضر  قبل سرد المقال  أبلغَ ما قيل في ذمّ الفساد,(إذا استطعت إقناع الذباب بأنّ الورود أفضل من
يحكى ان رجلا أعرابيا كان يملك جوادا أصيلا ورائعا ومن شدة روعة ذلك الجواد ان لفت إنتباه جار صاحبه مما دفع به ان
    ✅كشفت صحيفة نيويورك تايمز الامريكية عن اجتماع سري تم عام ٢٠١٤م وكان عنوان الاجتماع : من العدو ؟ فاتفق
    لاتملك الشرعية من السلطة إلا اسمًا مستعارًا فقط،ولايملك الانتقالي من الثورة إلا شعارات جوفاء؛
-
اتبعنا على فيسبوك