مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 01 يونيو 2020 01:17 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 19 أبريل 2019 03:59 مساءً

جرعة إنقاذ لمنظومة عدن للنظافة والتحسين ودعوة مشاركة..

 

بقلم/
م. قائد راشد أنعم

الاستجابة العملية التي حظيت بها مؤخرا دعواتنا المتواصلة والملحة، منذ قرابة أربع سنوات لإنقاذ النظافة ومنظومة النظافة والتحسين في عدن، مثلت ثمرة طيبة لجهود كل الخيرين في قيادة السلطة المحلية والحكومة والمنظمات المانحة ولا سيما في السعودية والإمارات، حيث تمثل ذلك مؤخرا بمنح المنظومة عددا من الآليات والمعدات الحديثة المخصصة للتنظيف وذلك بتعاون مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع ( UNOPS) وفي إطار دعم وتمويل خطة الأمم المتحدة للاستجابة الإنسانية في اليمن (YHRP) للعام 2018م.
ويأتي توفير هذه الدفعة من الآليات والمعدات في إطار سعي منظومة عدن للنظافة والتحسين لدى الجهات المختصة والمانحين لتعويض النقص الحاد الذي خلفته الحرب التي أتت على الأخضر وربما اليابس في منظومتنا؛ فكانت هذه المنحة بمثابة جرعة الإنقاذ الضرورية لإبقاء المنظومة بالقدر المقبول من الجهوزية اللازمة، وإبقاء عدن نظيفة، وجميلة وبما يليق بها كعاصمة.
وإذا كان من الواجب علينا في هذه المناسبة تقديم الشكر والثناء لإخواننا السعوديين والإماراتيين على ما قدموا من مكرمة لعدن وأهلها، والشكر موصول للإخوة في (UNOPS) ولا سيما في هذه الظروف العصيبة ولهذا الهدف النبيل، فسنظل مع هذه الظروف العصيبة التي نعاني منها شأننا شأن كل مفاصل هذا الوطن، بحاجة إلى مشاركة المواطن في دفع مستحقات النظافة في مستهلك الكهرباء والمياه وتعاون الجميع، ودعم كل الجهات المختصة وكل الداعمين، لتعزيز قدراتنا الحالية بالمزيد من الآليات، للحفاظ على الآليات والمعدات المتوفرة من الاستخدام الجائر، والارتقاء بأسطولنا العامل وكذلك لتوفير ما يلزم من قطع الغيار وغيره من مصاريف التشغيل خاصة في ظل تدني تحصيلات رسوم النظافة جراء الحاصل من الركود الاقتصادي في بلادنا.
- المدير العام التنفيذي لصندوق النظافة والتحسين/ عدن



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات اريتيرية تسيطر على جزيرة حنيش
شيشة وسيارة اسعاف بساحل ابين.. صورة تثير غضب الشارع العدني (Translated to English )
الكشف عن تفاصيل جديدة في واقعة إحباط محاولة اغتيال محافظ حضرموت
نزوح الاسر من عدن يتواصل
بلاغ للنائب العام بشأن تجميد التحقيق مع مدير كهرباء عدن مجيب الشعبي وآخرين
مقالات الرأي
نذُمُّ الكهرباء وهي بريئة، ولا عيب فيها، وإنما العيب في القائمين عليها ممن لا يحسون بمعاناة الناس في صيف عدن
حرب أبين وأزمة الصراع (الجنوبي الجنوبي) في نسختها المطورة جارية التحديث و (التحريك) وفي أتم الأستعداد لأعادة
 من المؤسف جدا أن نجد إصرارا للمضي قدما في محاربة السكان المستهلكين في قوتهم من قبل مجموعة من الشركات وفي
  مصطفى نعمان   حين استعيد المشهد الذي صاحب التوقيع على (اتفاق الرياض) في 5 نوفمبر 2019 فمن الضروري مقارنته
    عدن التي وهبت الحياة للجميع ولم تفرق لا في العقيدة ولا الجنس ولا اللون ولا التوجه القبلي والسياسي ،
يروج إعلام الإنتقالي مغالطة مفادها أن هناك من يعمل على توظيف ملف الخدمات سياسيا" ضده  بينما العكس تماما" هو
اليمنيين العالقين في الخارج , تقطعت بهم السبل في الغربة , وليست كأي غربة , غربة موحشة , وباء يهددهم , وحضر يضيق
    بينما لا يزال وباءُ كورنا المستجدُ (كوفيد -19) يواصل انحساره العالمي وبينما تسخر حكومات العالم جهودها
يشهد هذا الاسبوع أعلى نسبة وفيات في مختلف محافظات الجمهورية وخاصة في العاصمة الموقتة عدن والعاصمة التاريخية
هذه هي ابين الخير والعطاء،ابين العزة والصمود ابين موطن الرجالات والساسة ،ابين اللي عانت وتعاني ودفعت كل غالي
-
اتبعنا على فيسبوك