مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 24 مايو 2019 05:39 صباحاً

  

عناوين اليوم
حوارات

مدير امن لودر لصحيفة " عدن الغد " : بالعزيمة والإصرار استطعنا فرض هيبة النظام والقانون في كافة أرجاء م/ لودر

الأربعاء 17 أبريل 2019 05:42 مساءً
لودر (عدن الغد) خاص :

- أبرز الصعوبات التي نواجهها نقص الغذاء والمشتقات النفطية وترقيم الجنود.

 

عانت مديرية لودر م/ابين خلال السنوات المنصرمة من اختلالات امنية جراء المعارك التي شهدتها عاصمة المديرية " مدينة لودر " خلال حربي العامين ٢٠١١م و ٢٠١٥م وما صاحبها من نزوح أجباري للأهالي وتدمير للبنية التحتية ومنازل المواطنين الذين تضرروا جراء المعارك وقد شهدت مديرية لودر في الآونة الأخيرة تحسنا نوعيا في استتباب الأمن منذ تولي العقيد الخضر محمد حمصان زمام قيادة أمن المديرية لودر بمحافظة ابين .

و التقت صحيفة(   عدن الغد ) بالاخ / مدير امن لودر العقيد الخضر محمد حمصان في حوار قصير لتسليط الضوء عن المهام التي يقوم منتسبي امن مديرية لودر والصعوبات التي تواجههم وتعقيهم عن تنفيذ المهام الملقاة على عاتقهم وخلاصة الحوار :

 

حاوره / صالح الجيلاني

 

الاخ المدير : بعد الانفلات الامني الذي عاشته مديرية لودر سؤالنا كيف استطعتم ان تعيدون ترتيب اوضاعكم واعدادها امنيا وعسكريا خلال فترة زمنية قصيرة؟

- اولا اسمح لي ان اتقدم بخالص الشكر والنقدير لصحيفة (( عدن الغد)) ولكل القائمين عليها وذلك لتكرمها بتسليط الضوء على مثل هكذا قضايا مهمة وتدخل مباشرة في صميم وحياة المجتمع.

اما بالنسبة لسؤالكم فانني استظيع ا ن أقول ان النيات االمخلصة والعزيمة والاصرار هي العوامل الاساسية التي كانت وما زالت تدفع بنا الى الاستشعار بمسؤوليتنا الوطنية والامنية والعسكرية وبالتالي كان  لابد من العمل السريع في الاعداد والترتييب والبدء في استلام مهامنا الامنية والعسكرية واهم هذه المهام تامين حياة الناس

وتوفير حالة من الامن والاستقرار في المديرية بصورة عامة  وفعلا استعدنا هيية النظام والقانون الذي اصبح يشكل العنوان الابرز في الجياة اليومية.

- الاخ المدير : ما نوع القضايا التي تصلكم وما هي ابرزها ؟ وكيف تتعاملون معها؟

- في الحقيقة لدينا كم كبير من القضايا المتنوعة مثل الاراضي والخلافات الشخصية ومنها اوامر قضائية تخص حضانة الاطفال اما ابرز القضايا فلدينا قضيتا قتل سجلت ضد مجهول الا ان رجال اليحث عثروا علي الجناة ذلك بالاضافة الى قضية انتحار وطبعا نحن نتعامل مع تلك القضايا يايجايية وفق النظام والقانون.

- الاخ المدير : كيف تقيمون ما تم انجازه وهل انتم راضون عن هذا المستوى من الانجاز؟

- نحن نعمل فقط وكلما نقدمه هو عبارة عن خدمة للوطن وللمجتمع وعلى الآخرين ان يقيموا الخدمة المقدمة لهم وبإمكانك ان تجد التقييم عند المواطنين اما هل نحن راضون فانني اقول لك .. لا نحن غير راضين لاننا كلما ازداد الامن والامان كلما احتجنا الى المزيد من الحذر واليقظة ورفع مستوى جاهزيتنا لاننا نعتبر فترة الامن والاستقرار بطاقة انذار لقدوم سيناريوهات خطيرة لذلك فان رضانا لا يتوقف عند حد معين من الانجازات طالما والصراع مستمر بين الخير والشر .

- ماهي ابرز الصعوبات التي تعانون منها ؟

- توجد لدينا الكثير من الصعوبات التي تقف حجر عثرة في طريقنا وتعمل علي عرقلة اعمالنا ومن تلك الصعوبات ان لدينا عدد كبير من الجنود غير مرقمين وهذا يسبب لنا الكثير من الاحراجات لننا نضغط عليهم في عملية الضبط والربط فيتحججون بعدم ترقيمهم.

بالاضافة الى اعتماد المشتقات النفطية فالكمية المعتمدة لنا لا تكفي مقارنة بحجم المهام التي نقوم بها بين الحين والآخر ، وكذلك الغذاء الذي نحصل عليه لا يكفي حتى لربع القوة ناهيك عن مراكزنا الاخرى .

- هل من كلمة تودون قولها ؟ - نعم فانا انتهز هذه الفرصة عبر صحيفة (  عدن الغد) لاتوجه بجزيل الشكر الى الاخ / / المهندس احمد بن احمذ الميسري وزير الداخلية والى الاخ / مدير امن محافظة ابين وذلك لتعاونهما وتذليلهما لكافة الصعوبات التي تواجهنا .

كما اشكر ناشر ورئيس تحرير صحيفة عدن الغد واسرة تحريرها .

 


المزيد في حوارات
عدن الغد في حوار خاص مع رئيس الائتلاف الوطني الجنوبي الشيخ أحمد العيسي: ننطلق من مشروع واضح وعقلاني وواقعي يحترم تخوفات وتطلعات الجنوبيين ويدافع عنها ويتفهم اسبهابها ويتبنى المسار والحل السياسي
في السابع والعشرين من الشهر الفائت عقد الائتلاف الوطني الجنوبي مؤتمره التأسيسي في العاصمة المؤقته عدن . وفي المؤتمر التأسيسي تم اختيار هيئة الرئاسة وتم اختيار
وزير العدل: الخطأ التأريخي الذي أدى إلى زوال حكم الأئمة مازال الحوثي يمارسه اليوم
منذ مباشرته العمل في ديوان عام الوزارة بالعاصمة المؤقته عدن يبذل معالي وزير العدل، الأستاذ علي هيثم الغريب جهود كبيرة لضبط إيقاع العمل الإداري والمالي في الوزارة
رجال في صميم المعركة الوطنية.. المهندس أحمد المسيري نموذجا
كتب / علي منصور مقراط نكتب اليوم عن  شخصية معالي نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس أحمد بن أحمد المسيري رجل الدولة الأول الذي صعد اسمة وذاع صيته إلى عنان




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
رحمة حجيرة: الحوثي لديه مفاجئات كبيرة وسيصل لهدفه قريبا
وصول اسلحة للواء يديره الزبيدي في عدن وبدء حملة تجنيد
انفجار انبوب المياه الواصل الى مديريات المعلا والتواهي
عاجل: طائرة بدون طيار تحلق فوق سماء مدينة الشعب
رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي يوجه دعوة لإنها الحرب في اليمن
مقالات الرأي
-قبل أن تحرر العبد علمه اولا معنى الحرية واصبر عليه حتى يعلمها لمن حوله من العبيد. وعند ذلك فقط سيتحرر من رهبة
بقلم/ أحمد صالح الدغاري*كنت يوم الاثنين الماضي وبمعية عدد من أخواني في قيادة السلطة المحلية وعدد من الشخصيات
على الأقل في الماضي القريب ، لطالما أرتبط أسم أحور بالثأر والبلطجة ، ويكأد يكون سوقها وبشكل يومي شاهد على
خطأ تكتيكي وعسكري جسيم وقعت به مليشيات الحوثي بفتحها جبهة الضالع , لقد تحولت معركة الضالع من الهدف المرسوم
  عبدالجبار ثابت الشهابي الغاز المنزلي.. لا ندري ما علة هذا العذاب الذي يريد البعض أن يكرس أسبابه، وأن يظل
  عزيز محمد الأحمدي حان الوقت الذي يستقيظ فيه الجنوبيين الواهمين بالانفصال و المتمسكين بالمجلس الإنتقالي
بعد أن تصحرت العلاقة بين الشرعية والإمارات في الآونة الأخيرة  ماذا أرادت الامارات أن توصلة للشرعية
   في البدء على ان اشير قبل ان ابين وجهة نظري بشان العوامل والعلاقات السبية المسؤولة عن هذا
  سيكون على الجنوب وابنائه مواجهة واقع قادم أشد ظلاما من الواقع الذي نتج عن الثورة الأولى إذا استمر
-
اتبعنا على فيسبوك