مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 23 مايو 2019 07:40 صباحاً

  

عناوين اليوم
حوارات

ورحل مقبل أشجع النخب السياسية الوطنية في اليمن

السبت 06 أبريل 2019 08:11 مساءً
(عدن الغد) متابعات

عبدالواث النجري

لمع اسم الأستاذ علي صالح عباد ( مقبل ) في ظرف إستثاني صعب كان يمر به الوطن عقب إعادة تحقيق الوحده الوطنيه .. واستطاع بحكمته وحنكته السياسيه ان يعيد ترتيب اوضاع الحزب الإشتراكي في ظروف معقده للغايه عقب حرب صيف 94م ، حتى استعاد الحزب عافيته .

التقيت بالاستاذ ( مقبل ) اكثر من مره عام 1997م وبمعية الاستاذ والأديب عبدالباري طاهر اطال الله في عمره .

ناقشنا معه خلالها الكثير من القضايا التي كانت تشهدها الساحه السياسيه في اليمن .. ومنها الحراك السياسي الذي كان يقوده الاستاذ حسن باعوم في محافظة حضرموت .. ووضع الحزب الاشتراكي بعد الحرب ، وكيف يمكن معالجة آثار حرب صيف 94م ؟؟

وفي احدى اللقاءات قلت له ( يا استاذ .. اذا توفرت النوايا الصادقه يمكنا معالجة كل شيئ دون اللجوء الى دعوات الانفصال ) .

حينها اخذني جانبا وقال ( النوايا الصادقه من قبل اصحابك يا بني .. اما نحن حاليا أصبحنا الطرف المهزوم ولا حول لنا ولا قوه)

ثم استطرد قائلا ( ما خلوناش في حالنا وقد نحن هنا في صنعاء ومع النظام وضد دعوات الانفصال ، فما بالك بالآخرين ؟؟!! النوايا الصادقه يمكن ان نلمسها من خلال المبادرات الطيبه والجاده لترميم الشرخ القائم ، وإعادة إصلاح البيت اليمني الواحد ) .

حينها أيقنت ان الحزب الاشتراكي بهذه القيادات الوطنيه الصادقه سيتجاوز الازمه ، ويعيد تموضعه من جديد حتى يعود الى مكانته وموقعه الحقيقي في الساحه السياسيه اليمنيه

رحم الله الاستاذ علي صالح عباد ( مقبل ) وأسكنه فسيح جناته .. وخالص العزاء لافراد أسرته وكافة اعضاء الحزب الاشتراكي اليمني .. إنا لله وإنا إليه راجعون.


المزيد في حوارات
وزير العدل: الخطأ التأريخي الذي أدى إلى زوال حكم الأئمة مازال الحوثي يمارسه اليوم
منذ مباشرته العمل في ديوان عام الوزارة بالعاصمة المؤقته عدن يبذل معالي وزير العدل، الأستاذ علي هيثم الغريب جهود كبيرة لضبط إيقاع العمل الإداري والمالي في الوزارة
رجال في صميم المعركة الوطنية.. المهندس أحمد المسيري نموذجا
كتب / علي منصور مقراط نكتب اليوم عن  شخصية معالي نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس أحمد بن أحمد المسيري رجل الدولة الأول الذي صعد اسمة وذاع صيته إلى عنان
الجبواني : نرغب في تصحيح العلاقة مع الإماراتيين
قال صالح أحمد محمد الجبواني وزير النقل في الحكومة اليمنية ، في مقابلة ،إن الإماراتيين وجدوا ترحيباَ كبيراَ عند دخولهم إلى عدن ابّان تحريرها من الحوثيين . ويرى




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
لأول مرة.. لقاء يجمع هاني بن بريك وأحمد علي عفاش
ظهور جسم غريب في سماء محافظة أبين
ظل غريب يطوف في سماء أبين
العثور على جثة شاب غريق بالبحر بعدن
الجنرال الأحمر : لا وحدة بالإكراه
مقالات الرأي
   في البدء على ان اشير قبل ان ابين وجهة نظري بشان العوامل والعلاقات السبية المسؤولة عن هذا
  سيكون على الجنوب وابنائه مواجهة واقع قادم أشد ظلاما من الواقع الذي نتج عن الثورة الأولى إذا استمر
في مثل هذا اليوم من عام 90م  21 مايو تم اعلان الوحدة الاندماجية بين جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية
      الخد يعلم ما في الدمع من حرق *** وليس تعلم ما فيه المناديل   ان البكاء على قدر الشعور  **  فكم
في مثل هذا اليوم السابع عشر من رمضان 2015م ابتدا يومي بالاستيقاظ لتناول وجبة السحور ومن ثم الاستعداد للذهاب الى
  كانت الوحدة اليمنية في الثاني والعشرين من مايو إنجازا عظيما حيث أنها وحدت الجغرافيا والإنسان اليمني ذلك
    فجأة، تقلب القوى الجنوبية المشهد رأساً على عقب، ناشرة المزيد من الجدل عن أهدافها وسقف طموحاتها أو حتى
حينما كانت الة القمع والقتل للنظام تدوس على جثث القتلى وتمزق اشلاء جرحى الجنوب، حينما كان شرفاء النضال
عبارة قالها الرئيس هادي الذي اربك الهيمنة المركزية في شمال الشمال ونعثرها ليعيد تصحيح الخطأ الذي وقع فيه
مرة بعد أخرى يؤكد الحوثيون في اليمن ارتباطهم العضوي بإيران، حتى لو كان ذلك على حساب مصالحهم الذاتية كجماعة
-
اتبعنا على فيسبوك