مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 26 مايو 2019 08:36 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الجمعة 15 مارس 2019 10:47 صباحاً

قرارات تربوية متأخرة من المستفيد منها!ولمصلحة من!

ايمان صالح

في الحادي عشر من شهر مارس الجاري 

تفاجئنا جميعا بقرار وزير التربية والتعليم  ، الذي  ينص علی الغاء الاختبارات الوزارية لمرحلة التعليم الأساسي والاستعاضة عنها باعتماد اختبارات  علی مستوی المدرسة،

قرار كهذا  يعتبر خطوة جيدة في الحد من ظواهر كثيرة إحدی أهمها  ظاهرة  الغش،
 ولكن الا ترون ان موعد صدوره متأخر!! لا بل متأخر جدا!! حيث انه لم يتبق علی موعد الاختبارات غير شهر واحد فقط!!

وهل شهرا كفيلا بتوعية الطلاب!و تهيئتهم!خصوصا ان لنا أكثر من ربع قرن نعاني من ظاهرة الاتكال علی الغش التي تأصلت  في عقول ابناءنا الطلاب  والمجتمع ككل
شهر واحدا ليس كفيلا بمعالجة الظاهرة تربويا ولن نجني منها الا نتائج وخيمة.

  قرارا مصيري  كهذا من المفترض أن يكون مدروس مسبقا من كل النواحي الإدارية و التربوية  منذ بدء العام الدراسي،
فتأخير صدور  أي قرار تربوي يخص الطالب في الدرجة الأولی  له عواقب وخيمة لن نحمد عقبها ،
الا ترون انه  كان من المفترض الاحتفاظ بفكرة القرار والإعلان عنها  منذ  بداية  العام الدراسي الجديد واصدار خطة تنص علی الية تنفيذه ،
حتی يتسنی  للمربون توعية  الطلاب وتهيئتهم نفسيا  للاقبال علی العام الدراسي بهمة ونشاط منذ البداية !

قرارات  تخبطية   لم يتفق علی اليه سيرها حتی اللحظة لن نجني منها سوی كثرة الفساد والفاسدين
خصوصا بعد ان رفعت المخصصات الخاصة بالاختبارات !!!
والحليم تكفيه الإشارة


بقلم إيمان صالح



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
عندما تكون شرعية الرئيس هادي في اروقة الرياض تعيش واقع "غض الطرف" أو بعيدة ، أو متجاهلة عما جرئ و يجري في سقطرى
اعلن عن الوحدة اليمنية في ال 22 مايو 1990م بعد مطالبات كثيره وتعبئة كبيره لدى الشعبين في الجنوب والشمال
نستغرب عندما نرى جنوبيين ينشرون منشورات علي البخيتي اخو القيادي في انصار الله محمد البخيتي ويعتبروه ناصح
  ظلت و لا زالت المنطقة العسكرية الثالثة و التي تتبعها شبوة عسكريا تمارس صنوف من الاضطهاد و التلاعب ضد محور
تلك الثانوية التي تخرج من صرحها الكثير والكثير من الكوادر من تربويين من مدراء من أطباء من اعلاميين من القادة
الفترة الزمنية الطويلة التي حكم فيها العفاشيون الجنوب والسياسة الخبيثة التي إتبعتها القوى الشمالية
  من المتوقع ان يعقد غداً اللقاء التشاوري الأول تحت شعار (جامعة أبين الحاضر و المستقبل ) الجدير ان اللقاء
 اللواء الركن علي ناصر لخشع الذي يشغل حاليأ منصب نائب وزير الداخلية منذ أكثر من نصف يرى كثيرون انه من قلة
-
اتبعنا على فيسبوك