مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 27 يونيو 2019 03:13 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
السبت 12 يناير 2019 05:40 مساءً

التلال ... حضور لافت وحصاد لائق في سكة البطولات

يقدم نادي التلال الرياضي ، النموذج في تحدي الظرف ومقاومة الأزمات ، ليكون في مساحة من الثبات مع انشطة العابة المختلفة ، لتي يحاصرها ظرف قاسي وصعب ، فرضته الحرب وتبعاتها على النادي العريق.
على خارطة مشاوير المنافسات الرياضية في عدن ، لم يغب التلال وظل رقما صعبا في كل الفعاليات التي نظمت من قبل الاتحادات الأهلية ، وفقا للقيمة والتاريخ التي يمثلها هذا النادي الذي صرخ ومازال يصرخ لاغاثته ومرافقته ليستعيد شكل وهوية بنيته التحتية التي نالت منها الحرب وتداعياتها.. إدارة النادي ومن واقع صعب تعاني فيه غياب الملاعب والموارد - ظلت شامخة متمسكة بحقها في البقاء طالما لديها ما يميزها في صفحات التاريخ
فهي تقود عميد اندية الجزيرة والخليج والوطن .. صمدت في وجه التيار وتمكست بالقيم والأخلاق المرافقة لمسئولياتها ، فكان التعاطي المهم والحريص الذي لبى ما هو ممكن لخدمة المشاركات والالعاب المتعددة " كرة قدم - كرة طائرة - كرة سلة - تنس طاولة - كرة يد - ملاكمة - رفع الاثقال ، وغيرها من الألعاب .. فرمت بثقلها وتناست أحوالها ليكون الحضور لائق ليس بالتواجد ولكن بحصد الالقاب والتواجد على المنصات - ليكون الحضور تلالي القيمة والتاريخ والأمجاد ، من بين ثنايا المعاناة التي تفرض نفسها واقعا مر على هذا النادي الذي فقد كل شيء ومازال يفتقد كل ما يحتاجه.
تصورو أن التلال المعدم بفعل ظرفه القاسي والقاتل ، يمارس كل تلك الألعاب ويفرض نفسه فيها بقوة .. رغم شحة الامكانيات وغياب ملاعبه وعدم وجود مبنى للنادي المدمر .. وأشياء أخرى كفيلة بأن تفرض حالة من الاحباط وتوقف الأنشطة التي فقدت مسلتزماتها .. الحضور القيادي المسئول الذي ابقى عجلة التلال تدور وتحلق وتعانق الطموح وتلامس الرضى من كل الاتجاهات ، هي سمة نادي العراقة والأمجاد بفعل رجال أوفياء بقيادة العقيد عارف يريمي ربان القرار ـ ومعه نائب الرئيس عبدالكريم عبدالله والأخوة محمد علوي ، حسن برو ، نصر سوقي
، محمد القربي ، معن الصياد.
التلال وضع بصمة لائقة وفرض قدرات لاعبيه في كثير من الألعاب .. فحصد بطولات السلة والطاولة دون منازع ، وعانق ذهب رفع الاثقال ، وتفوق في طائرة الناشئون وجاء في المركز الثاني بعد سنوات غياب عن التواجد في مسابقات اللعبة ، وكان له حضور في بطولة الملاكمة بمركز ثالث ، وتأهل في بطولة المحبة والسلام لكرة اليد إلى بطولة المحافظات ، إضافة إلى تواجد لافت في باقي الألعاب من بينها كرة القدم التي حقق فيه وصيف بطولة الناشئون.
هذا هو مشهد عميد الأندية وروح رياضتها في مشواره برفقة المنافسات والبطولات ومن بين ظرفه الصعب.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
عشر بطولات واكثر متنوعة هي حصيلة وافرة من رعاية الشباب وابطال ونجوم البلياردو في الحالمة تعز منذ بداية الحرب
بمبادرة قام بها شباب قرية المدارة مديرية مودية محافظة ابين وبدعم بعض الخيرين نضم دوري كرة قدم تحت مسمى (دوري
تمكن نادي الفجر الجديد بكل جدارة واستحقاق من التتويج بلقب بطولة فقيد الوطن المناضل "علي صالح عباد" [مقبل] أثر
 الحديث عن نادي التلال ومعاناته والصعوبات التي تواجهه خلال هذه المرحلة يحتاج إلى حديث طويل ومتشعب ومحزن ،
مازالت عدن تعاني من المتربصين والحاقدين الذين لا يريدون  الخير لها ولرياضتها وانديتها ورغم الظروف التي
    الحديث عن نادي التلال ومعاناته والصعوبات التي تواجهه خلال هذه المرحلة يحتاج إلى حديث طويل ومتشعب
التلال من الفرق المهمة والقوية قوة الساس، حيث يعد ثاني ناد في الجزيرة والخليج والوطن العربي تأسس عام1905م بعد
مرت محافظتنا أبين بمرحلة هي الأصعب على مر التاريخ وعلى مستوى كل الأصعدة وبالأخص على صعيد الشباب والرياضة وما
-
اتبعنا على فيسبوك