مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 أغسطس 2019 02:49 مساءً

  

عناوين اليوم
شكاوى الناس

اهالي سكان المدينه القديمة بالمحفد يطالبون ببناء وحده صحية وبناء مدرسة اساسية .

الجمعة 11 يناير 2019 03:03 مساءً
المحفد ( عدن الغد ) خاص :

طالب عدد من سكان المدينة القديمة في المحفد ببناء بوحده صحية ليستفيد منها عدد من القرى القريبه من المنطقه حيث أوضحو بعدهم عن المستشفى.

 

كما طالب السكان ببناء بمدرسة اساسيه في المدينة ليستفيد منها عدد من طلابهم .

 

وناشد الأهالي مدير عام مكتب الصحة بالمحافظة د/ جمال امذيب ومدير عام مكتب التربية بالمحافظة أ/يحيى اليزيدي بمتابعته الخدمات التي سيستفيد منها عدد من
سكان المدينة القديمة بالمحفد.

 


* من بدر عشيش


المزيد في شكاوى الناس
مواطنون بعدن يناشدون الرئيس هادي بتوفير الوقود لمحطات الكهرباء
ناشد مواطنون بعدن فخامة الاخ عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية بسرعة التدخل و التوجيه بتوفير وقود لمحطات الكهرباء بالعاصمة عدن قبل خروجها بسبب نفاد الوقود . و قال
نقابة المعلمين الجنوبيين بعدن تناشد الرئيس هادي و الانتقالي والتحالف
عقدت النقابة العامة للمعلمين والتربويين الجنوبيين ونقابة المعلمين والتربويين م/ عدن صباح اليوم السبت ١٧اغسطس ٢٠١٩م في مقر الاتحاد العام لعمال الجنوب  اجتماعاً
مناشدة لمحافظ أبين ورجال الخير لإنقاذ العقيد جياب النمري
  وجه أبناء جياب النمري مناشدة إلى سيادة اللواء ابوبكر حسين سالم محافظ محافظة لانقاذ حياة والدهم العقيد جياب ثابت النمري الذي يعاني من مرض تليف الكبد .. وحيث يعد




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مسؤول كبير في الحكومة الشرعية يغادر عدن
صورة الشاب الذي اغتاله مسلحون بالمنصورة
عاجل: تكليف قائد للواء الأول دعم وإسناد بديلا للشهيد "أبو اليمامة"
صحيفة إماراتية: المجلس الانتقالي سيشارك في حكومة جديدة يتم التشاور بشأنها
رفع علم الجمهورية اليمنية في مديرية ردفان
مقالات الرأي
  ما تناقلته وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي، من أخبار عما سمي بقرارات لوزيري الداخلية والنقل بوقف
في لحظة مخيفة مضت الأسبوع الماضي وجدنا أنفسنا أمام أزمة خطيرة أخرى في المنطقة، وربما حرب أهلية أعنف في جنوب
  تحصل المجلس الانتقالي (الذي يمتلك قاعدة شعبية كبيرة في الجنوب) على "منحة" (إقليمية ودولية) بتمكينه من
  كما يبدو للجميع بأن حلم المجلس الانتقالي قد تحقق و أصبح الحاكم الفعلي لعدن بعد فرض شرعيته بقوة السلاح
كتب/ جمال حيدرة لن نزخرف الكلمات ولن ننمق الحروف وسنتحدث من القلب، فليس لدينا وقت كافٍ للبحث عن المحسنات
التقيت، الليلة، في العاصمة المصرية القاهرة، بعض جرحى المقاومة والجيش الوطني المنتمين لمحافظة تعز. أخبروني
  بقلم/ عبدالفتاح الحكيمي. يبدو إن عدوى التشكي والهروب من مواجهة الاستحقاقات التي نذر التحالف نفسه من اجلها
الجنوب لن يسلم إلى أي مكون مهما كانت قوته أو تواجده في الساحات او توفرت إمكاناته المادية والمعنوية المرتبطة
انقلبوا على الوطن وبيعوه في أسواق النخاسة السياسية, دمِروه, مارسوا هوايتكم في القتل والتدمير و السلب والنهب,
الوحدة الاندماجية انتهت.. ومن لا يستوعب ذلك عليه إعادة قراءة التاريخ بعيدا عن العاطفة والصراخ على اللبن
-
اتبعنا على فيسبوك