مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 22 فبراير 2019 02:57 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 06 ديسمبر 2018 04:55 مساءً

{ الجدار القصير }

الحاضر يعلم الغائب والذي بإذنه وسخ يصفيها والذي بقلبه مرض واهام خشي رأسه يروح يدور له طبيب يعالجه.

والذي يحسب ان ابناء عدن هم الجدار القصير نقول له كل الأحداث والمنعطفات التي مرت بها عدن كانوا ابناءها هم السد والسياج المنيع وما2015هي ببعيد.

كل الذين كانوا يتطاولوا ويتقاصروا وقت الداعي فروا وولو الأدبار ولم يبقى فيها إلا ابناءها والعالم كله يشهد بذلك وبعدما تهدأ الأمور يجولك عيال عبداللا مع ودا يشخط وداك ينخط وداك يفحط وكأنه بارم ذيله وهم عند الجد نعاج بس يعرفوا ينطوا ويسرقوا وينسبوا انتصارات وانجازات غيرهم لهم وهذه هي عوائدهم من زمان.

شوفوا وحطوا كلامي حلقه في آذانكم اليوم وبكره وبعده ابناء عدن هم الرقم الصعب وهم من كل الأعراق والأجناس وبدون تمييز كل من عدن هي بالنسبة له الأم والأب والأخ ..والخ ولا ينتمي لغيرها مش رجل هنا ورجل هناك وبعدين يقتلب لي قبيلي ويجحد وينكر عدن وماقدمته له وتشده النعرات القبليه والعصبيه انا واخي على ابن عمي وانا وابن عمي على الغير(ابن عدن) ورجع يدور الفيد والغنيمة والمنصب والثروة والوظيفة والأرض والسكن وقام يتنكر لعدن وابناءها وقده يفكر كيف يقصيهم ويهمشهم ورجع لي هو صاحب الحق الحصري.

نقول لهم اصحوا وبعدوا الوسخ من آذانكم وكل واحد يشرف ويحترم نفسه والذي ما علم يعلم بأن ابناء عدن هم شمسان وهم قلعة صيرة وهم باب عدن وهم الصهاريج هم الأصل شاء من شاء وابا من ابا والذي يقدر يزحزح شمسان من مكانه بايزحزح ابناءها.

ابناءعدن ليس بالجدار القصير.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
   ((عندما ينادي الوطن سنحميه بأرواحنا واولادنا))   هذه المقولة التي قالها القبطان البحري العميد
في مثل هذا اليوم ٢١ فبراير قبل سبعة أعوام تمت عملية الانتخاب المباشر للاخ المشير ركن عبدربه منصور هادي رئيسا
  في أقل من عام تكاثرت الوفود على أبين، فرئيس الوزراء الكبير ((بن دغر)) زارها قبل رحيله، ثم تلتها زيارات
ساقني تعليق لأحد مناصرين المجلس الانتقالي ردا على منشور نشر الرفيق العميد محمد جواس العدني والذي وصف فيه
الذين يخطبون بالمساجد،وتسمع أصواتهم عبر مكبرات الصوت،معظمهم يعني،لاحظت  أن لديهم مشكلة،تجدهم ينامون ولا
العميد المناضل ناصر السعدي عضو الهيئة التنفيذية لرأسة المجلس الإنتقالي الجنوبي المناضل كان يلازم الشهيد
المرأة الجنوبية دفعت الثمن غاليا أثناء الصراعات السياسية التي تصاعدت ذروتها في العام 2015 بسبب العدوان الحوثي
صقور الجو هم بواسل السماء، ورأس حربة الجيوش، ومفخرة الشعوب، ورمز العزة والشموخ. مقالي هذا إلى فخامة الأخ
-
اتبعنا على فيسبوك