مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 20 مايو 2019 10:24 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

فتح : الأوضاع الإنسانية في اليمن تتطلب دعماً دولياً

الخميس 06 ديسمبر 2018 04:24 مساءً
(عدن الغد) خاص:

أكد وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للاغاثة عبدالرقيب فتح، على أهمية تظافر كافة الجهود الدولية في تقديم الدعم لليمن في مواجهة تدفق المهاجرين واللاجئين الأفارقة الى اليمن، خصوصا في ظل الظروف التي تعيشها بلادنا.

 

وقال فتح في المؤتمر الإقليمي حول( الإستناد الى مكاسب السلام في القرن الأفريقي لضمان التعزيزات العاجلة المتعلقة بإدارة تدفقات الهجرة إلى اليمن ودول الخليج) الذي عقد اليوم في جيبوتي، ان أوضاع اليمن ونتائج تأثيرات الحرب التي شنتها مليشيات الحوثي الانقلابية على الشعب اليمني وانعكاس ذلك بشكل مباشر على السكان في كافة المحافظات والنازحين يتطلب موقفاً دولياً داعماً ومسانداً للحكومة اليمنية، كون مسألة الهجرة غير الشرعية تعددت أثارها الإنسانية المؤلمة على المهاجرين واللاجئين وأصبحت تمثل أعباء أمنية واجتماعية واقتصادية على الشعب اليمني الذي يمر بمرحلة حرجة وظروف إقتصادية صعبة.

 

وأضاف فتح: تأتي أهمية انعقاد هذا المؤتمر في ظل تفاقم مشكلة اللجوء والهجرة غير الشرعية من القرن الأفريقي لليمن، ما يتطلب تكاتف الجهود الدولية لدعم اليمن في هذا الجانب ،حيث وصلت الأوضاع حداً لا يمكن لبلد بمفرده أو عدة بلدان مواجهتها بل تتطلب جهداً إقليمياً ودولياً كبيراً للحد من المخاطر والتحديات التي بلغت حداً كارثياً وذلك بسبب الأوضاع الإقتصادية الحالية في اليمن ومن الأهمية الخروج بخطة عمل إقليمية للتصدي للتحديات الناجمة عن الهجرة الغير شرعية وتدفق اللاجئين من منطقة القرن الأفريقي وأثرها على اليمن ودول الخليج العربية.

 

وأشار الى أنه منذ بداية الصراع في القرن الإفريقي وبدء حركة النزوح والهجرة غير الشرعية الى دول الجوار تعاملت اليمن مع موضوع المهاجرين وبالذات من الأخوة في الصومال الشقيق وبقية دول القرن الأفريقي بأعتبارهم نازحين وليس لاجئين ترسيخاً لقيم الإنسانية وحق الجوار وتم إدماجهم في المجتمعات المحلية وأصبح الأغلب منهم جزء من التكوينات الإجتماعية اليمنية، وتحملت اليمن تكاليف وموارد متعددة ولم تطلب يوماً دعماً أو الانضمام الى التكتلات الإقليمية المستهدفة لدعم الهجرة، لافتا الى أن الوضع الإنساني في اليمن يتطلبا جهودا دولية كبيرة لمساندة الحكومة اليمنية وحشد الدعم اللازم للشعب اليمني في مواجهة تدفقات الهجرة غير الشرعية.


المزيد في أخبار وتقارير
أسمنت الوحدة " .. ومشاريع التنمية وإعادة الاعمار
- تعتبر "شركة الوحدة للأسمنت"  من أفضل الشركات العاملة في مجال صناعة الأسمنت في اليمن ، حيث لها مكانة شعبية كبيرة عند عملاءها من المواطنين ورجال المقاولات
البيضاني: ليس لدى الحكومة اليمنية ماتخسره إذا أعلنت عدم التعامل مع غريفيث
قال عضو مؤتمر الحوار الوطني السابق الاستاذ صالح البيضاني انه ليس لدى الحكومة اليمنية ماتخسره إذا أعلنت عدم التعامل مع المبعوث مارتن غريفيث وأوضح البيضاني في حوار
الربع يسلط الضوء على الاوضاع في عدن ويثير جدلا
اثار الاعلامي المعروف محمد الربع جدلا واسع النطاق مساء يوم الاثنين عقب تعرضه للاوضاع في عدن .  وناقش الربع في برنامج عاكس خط الشهير الاوضاع السياسية والامنية في




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: الدفاعات الجوية السعودية تعترض صاروخ فوق مطار جدة
عاجل: العثور على مواطن يمني مقتولا داخل شقته بمصر
مياه الامطار تغرق المدينة القديمة بعدن
بظل انفلات امني.. مقتل شقيقين غدرًا أثناء ذهابهما لصلاة الفجر
عاجل : هطول امطار متفرقة بعدن
مقالات الرأي
منذ أن أسماهم في تقريره الأول أمام مجلس الأمن" سلطة الأمر الواقع" عرفت أن هذا الرجل من برج الفيل لا خير
  فتحت مشاورات الملف الاقتصادي المتعثرة بالعاصمة الأردنية،أطماع الحوثيين على تقاسم موارد الدولة مع
البعض من البشر مع الاسف الشديد لايروق لهم أن تعيش شعوبهم في أمن وسلام وكان السكينة والطمأنينة والهدوء عدون
توجب علينا الشكر فكل شيء يسير نحو الأفضل فالخدمات في تحسن مستمر، والبلاد تتقدم، والسلبيات تتراجع، والسيادة
انها محنة النخبة العتيدة,مثقفون , عبدوا الطريق الطويل, الى المعرفة,اضاءوا مساءات حزينة, تحركوا في رقعة الادب
الخُص المشهد عن رفض مشروع الدولة الاتحادية من قبل بعض الاطراف التي تخفي رفضها منذ أن أعلن الرئيس عبدربه منصور
لا يعرف بالضبط متى كانت اول اصابة بهذا الداء في الجنوب، إلا أن ما يمكن تأكيده ربما، هو ظهور تلك الحالة المقززة
أسدل الستار ونقشعت سحابة شبح الحرب التي كادت تمطر على إيران وتبخرت في الهواء تماما كما تبخرت تهديدات ترمب
    محمد جميح   يطيب لمارتن غريفيث أن يُميل خصلات شعره الأبيض على جانبي رأسه، هذا البريطاني العجوز ذو
حقيقة مؤلمة جدا يحاول "الشرعيون" مسوؤلين ومناصرين واعلاميين ومن سار في فلكهم تجاهلها وعدم التطرق لها
-
اتبعنا على فيسبوك