مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 22 فبراير 2019 02:57 صباحاً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

غريفيث يشكر «التحالف» لدعمه محادثات ستوكهولم

وفد الحوثيين لحظة وصوله السويد
الخميس 06 ديسمبر 2018 12:36 مساءً
( عدن الغد ) الرياض :

وصل مبعوث الأمم المتّحدة مارتن غريفيث ووفد الانقلابيين الحوثيّين المدعومين من إيران مساء الثلاثاء إلى السويد للمشاركة في محادثات سلام حاسمة، في محاولة لإيجاد سُبل لإنهاء الحرب الانقلابية العبثية.

 

ورحّبت الولايات المتّحدة بمحادثات السلام المرتقبة في السويد، واصفةً إيّاها بأنّها «خطوة أولى ضروريّة وحيويّة»، وداعيةً الأطراف إلى الانخراط فيها بشكل كامل وصادق.

 

وقالت المتحدّثة باسم وزارة الخارجيّة الأميركيّة هيذر ناورت: «ليست لدينا أوهام، ونحن نعلم أنّ هذه العمليّة لن تكون سهلة، لكنّنا نرحّب بهذه الخطوة الأولى الضروريّة والحيويّة».

 

وبينت الولايات المتحدة أنها تدعو الأطراف إلى الانخراط في المحادثات بشكل كامل وصادق، وإلى وقف أيّ أعمال عدائيّة.

 

وتأتي مغادرة وفد الانقلابيين إلى السويد، بعد الإعلان عن توقيع اتّفاق بين الحكومة والحوثيين لتبادل مئات الأسرى بين الطرفين، وبعد يوم على إجلاء 50 جريحاً من الانقلابيين إلى العاصمة العمانية مسقط.

 

ولم يُحدّد موعد رسمي للمحادثات. لكنّ مصادر حكومية يمنية أشارت إلى إمكان أن تبدأ المفاوضات اليوم.

 

وفي خطوة تهدف الى تعبيد طريق التفاوض، وقّعت الحكومة اليمنية اتفاقاً مع الانقلابيين الحوثيين لتبادل مئات الأسرى بين الطرفين.

 

وأعرب غريفيث الثلاثاء على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» عن خالص الشكر لقيادات التحالف وسلطنة عمان لتعاونهم ودعمهم هذه المبادرة بشكل كامل بعد إجلاء المصابين.

 

في سبتمبر الماضي، فشلت الأمم المتحدة في عقد جولة محادثات في جنيف بعدما رفض الانقلابيون في اللحظة الاخيرة السفر لمبررات واهية.

وتشكلّ محادثات السلام المرتقبة أفضل فرصة حتى الآن لإنهاء الحرب المتواصلة منذ 2014.

 

وانهارت جولة سابقة من محادثات السلام بين الحكومة اليمنية والانقلابيين الحوثيين في 2016 في مفاوضات الكويت بسبب التعنت الحوثي.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
العميد طارق صالح: الجميع أخطأ في حق الوطن والحوثيون في اليمن في أضعف مراحلهم لولا المكايدات
  منذ مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، فضل نجل شقيقه العميد ركن طارق محمد عبدالله صالح قائد ألوية "المقاومة الوطنية" الصمت، وعدم الحديث إلى وسائل
اليمن.. ”وادي وصحراء حضرموت“ بؤرة توتر تهدد المناطق الجنوبية
منذ تحرير مديريات ساحل محافظة حضرموت شرقي اليمن، من سيطرة تنظيم ”القاعدة“ في العام 2016، باتت هذه المديريات تشهد استقرارًا أمنيًا ومجتمعيًا يُضرب به المثل، إلا
"نيويورك تايمز" تسلط الضوء على الغام الحوثيين وخطرها على مستقبل المدنيين "مُترجم"
وسط استماتتها للتوغل داخل خطوط العدو، ترسل قوات التحالف العربي المُشترك جنودًا غير مدربين ومؤهلين لإزالة حقول الألغام، والذين يستخدمون بعض الاحيان خناجر بنادقهم،




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ابنة قيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي ترعب امريكا
عاجل: السلطات السعودية تعلن اعدام ثلاثة يمنيين
ترامب : هدى مثنى لن تدخل امريكا
إطلاق نار كثيف بدارسعد والمواطنون يناشدون الجهات الأمنية لإنقاذهم
مسؤول حكومي بالمهرة اٌقيل مؤخرا يصدر بيانا شديد اللهجة
مقالات الرأي
عندما اختلفت مراكز القوى في صنعاء ودخلت في الصراع لم يجدو من يجمعون علية لتولي الرئاسة في تلك المرحلة الصعبة
  في مثل هذا اليوم ٢١فبراير من العام٢٠١٢م انتصر شعبنا اليمني على منظومة الحكم العائلي والفكر الامامي
‏في ٢١ فبراير ٢٠١٢ تم انتخاب عبد ربه منصور هادي رئيساً للجمهورية اليمنية من قبل الشعب اليمني
سبق وان قام بن دغر بزيارة ابين، و وعد بالكثير ومن ثم تلاشت وعوده الافلاطونيه ببناء المدينة الفاضلة ورحل قبل
فوض اليمنيون المشيرعبدربه منصور هادي رئيس في  21 فبراير عام 2012م في تحولا سياسيا هاما تمر به البلد هي بحاجة
على مدى اكثر من عامين وقوات الحزام الامني زنجبار تعمل على قدمآ وساق لاجل استتاب الامن وحفظ السكينة العامة
    يمثل يوم 21 فبراير حدثاً تاريخياً هاماً في ذاكرة اليمنيين؛ فهو اليوم الذي كان حُلم اليمنيين جميعاً،
  أجزم بأنه لم يخطر على بال الحكومة السعودية أو القائمين على المنحة أو حتى رئيس الوزراء الدكتور معين
من حيث ما مررت في أبين، سترى له أثراً، وفي كل مجلس ونادٍ ستسمع له ذكراً، ستراه في الجامعة، وفي المدرسة، وفي
"تكتسب الأفكار قوة إضافية كلما تعاقب عليها الزمن من جهة وتواتر القول بها من جهة أخرى وهذا يعطيها حصانة رمزية
-
اتبعنا على فيسبوك