مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 21 أبريل 2019 07:35 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
السبت 03 نوفمبر 2018 02:11 مساءً

علاء الصاصي الأسطورة اليمنية!!

فات وقد كتبت بجدية وجدارته على بعض اللاعبين العالميين والمثيرين في اليمن خاصةً واعيد كتابتي وأحناها على النجم الأسطوري في المنتخب اليمني والمهاجم الخرافي علاء الصاصي الذي قدم الكثير من الابداعات مع منتخبه.

 

تتداخل الكلمات وتتناثر الاحرف عن وصف المهاجم اليمني الكبير ومن الإعيار الثقيلة علاء الصاصي أحد أفضل اللاعبين اليمنيين حالياً مع المنتخب.

 

واتضح لي خلال مشاهدتي  في عام 2011 عبر التلفزيون بطولة خليجي  20 الذي ظهر فيه مهاجم منتخبنا الوطني علاء بصورة عالمية بعد أدائها الرائع الذي قدمه أمام نظيره البحريني ،حيث كنا نستمتع بمهاراته الهائلة وحركاته التي أظهرها في البطولة الشرسة.

 

وأضيف إلى ذلك حيث لعب علاء في المباراة بهدوء تام وعقليه متماسكة التي استطاع منها  إرضاء جميع المشجعين اليمنيين وغيرهم المتواجدون على أنحاء الملعب والمتابعون عبر التلفاز ، وقد كان يمتلك الاسطوري علاء أخلاق عالية وابتسامة جميل الظاهرة على شفتيه وهو بالمباراة.

 

وقد كان الصاصي أحد ركائز المنتخب اليمني ،وقد كأن المنتخب يعتمد عليه في كل البطولات لفك الحصار عنهم  وعن المنتخب وتخليص الاشتباك بينهم وبين نظيرهم القوي والمتماسك أثناء المقابلة القوية.

 

يذكر بأن الصاصي لازال يواصل مسيرته الرياضية  نحو التقدم والامتياز مع المنتخب اليمني ،الذي بدأ مشواره الرياضي منذ صغر سنه ،وبرغم أن ظروفه المادية كادت تغلق مسيرته الرياضية ولكن روحه وعزيمته أجبرته بالمواصلة  وإظهار نفسه نحو الأفضل.

 

 

واكتفي بإكمال هذه المقالة التي ارتسمت وتفصلت على النجم الخيالي علاء الصاصي أحد أفضل لاعبي المنتخب اليمني حالياً.







شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
  لاشك اني عندما قلت في مقال سابق لي منذ فترة، وانصفت به هذا الفريق بموضوع وكان بعنوان (الزمالك الجويري..
 في رياضة أبين يكفي أن تكون ضمن (سكان) علبة الفول ، محصور بين جدران صفيح معدني هش ، تطفو مثل البقية ، فأنت لا
يلعب الإعلام الرياضي دورا مهما في نقل مجريات الأحداث على الساحة الرياضية، رغم شحة الإمكانيات لوسائل الإعلام
    طموح، وأمل كبير، وانتصارات عالية تحققها افرقتنا (الثلاث)..الكواكب وشباب الحامية والنجم الساحلي. وهي
* دائما يسمو نادي التلال بمبادئه وثوابته الوطنية فوق الجميع ، يسبق المتسابقين في مضمار (رد الجميل) بمسافة
يقال "إذا عرف السبب بطل العجب" مثل قديم يلامس قراءتة كثير من المشاكل ، وقيل أيضا في مثل آخر "يبقى السؤال مفتاح
  * العلاقة بين المدرب الوطني (سامي نعاش) وأمين عام اتحاد القدم (حميد شيباني) علاقة يشوبها الكر والفر
  الحديث عن الرياضة اليمنية وامجادها وتاريخها العريق لابد من الإشارة أو ذكر الشخصية الوطنية والرياضية
-
اتبعنا على فيسبوك