مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 15 أكتوبر 2018 01:14 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأربعاء 10 أكتوبر 2018 10:16 مساءً

عجزت النساء ان يلدن مثل خالد

 

لقد سطر القايد خالد علي محمد العظمي (أبو مراد) اروع الملاحم البطولية التضحية واثبت وبرهن للجميع انه رجل الحرب والشجاعة اذا نادى المنادي للدفاع عن الوطن وحماية منجزاته ومكتسباته من عبث العابثين وفسادهم في أصعب الظروف عندما يتخلى عنه أصحاب المصالح الخاصة ويفقدوا مصالحهم!!! 

 

وسيبقى القائد أبو مراد رجل السلام والحكمة اذا أشعلت نار الفتنة لعن الله من ايقظها وظهرت المزايدات والحقد ومن يتغنى ويسرق انجازات الابطال وبطولاتهم عندما تستقر الامور وتعود إلى نصابها .

ولم يرفع السلاح في وجه اخوانه اطلاقا بل ظل الدرع الواقي والحصن المنيع لحمايتهم.

 

أبو مراد هو الرجل الاول في المنطقة الذي ذاد وحمى مشروع شركة الغاز في بلحاف وظل العين الساهرة لحماية المنطقه من اطماع الاسود المكشرة بانيابها للانقضاض على فريستها !!!

 

فالصبر والحكمة والشجاعة استطاع ابو مراد ومعه الخيرين والمخلصين من تشكيل جيش وطني من كل ابناء المنطقة لحمايتها وضرب به أروع الامثال في التفاني والاخلاص وحسن السيرة والسلوك للحفاظ على الأمن والاستقرار !!

 

وكانت نخبة بلحاف بقيادة أبو مراد النواه الاولى لتشكيل النخبة الشبوانية (الجيش الجنوبي) بدعم واسناد من دول التحالف العربي فهو المؤسس الأول للنخبة الشبوانية !!! 

 

شكرا للقايد خالد علي العظمي كفيت ووفيت وسهرت وبذلت الغالي والرخيص تجاه وطنك واثبت للقاصي والداني انك لاتبحث عن مال او جاه او منصب او مصالح شخصية..

 

سيظل أبو مراد السراج المنير والدرع الحصين للوطن اذا أدمس ظلامه في اي زمان ومكان ..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
- تأتي الذكرى الخامسة والخمسون لثورة ١٤ أكتوبر ، اَي بعد ٥٥عام من خروج الاستعمار البريطاني .. نحتفل نهلل
بمناسبة الذكرى 55لقيام ثورة الرابع عشر من أكتوبر 1963م من جبال ردفان الشماء.كان لنا وقفة ترحم إجلالا وإكبارا
توقفت نبضات قلب حبيب الجماهير وحامل هم الفقراء والجياع والمعدمين...توقف قلب من احب بلده وشعبه ..توقف قلب من كان
نسمع ونرى بالفترة الماضية عن الكثير من المشاكل التي تواجه الشباب في طريقهم لـ الزواج, من تحديات وصعوبات. ومن
بمداد القلم وبكلمات يعتصرها الالم سنكتب ونتكلم . عن وطن أثقل كاهل مواطنيه الفساد والفقر والبطالة عن وطن ذات
احتفل الجنوبيين اليوم بثورة 14 أكتوبر وأثبتوا بأنهم على مبدأ واحد لاتحركهم أي قوة سياسية ، فـ في الظهيرة ارسل
من سمع كلام هادي يعتقد بأننا في بحبوحة ولا ينقصنا الا بتر تلك الايادي التي تستلم الأموال من ايران فقط ، يا
الرئيس الشرعي هادي، بالنسبة لشعب الجنوب نور مشع يشع نوره الى كل قلب مواطن الى اليوم، لا قدر الله واطفوا نوره
-
اتبعنا على فيسبوك