مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 12 ديسمبر 2018 02:54 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأربعاء 10 أكتوبر 2018 09:04 مساءً

دعوة لمدراء العموم بمكاتب الإعلام في المحافظات الجنوبية...!

نظراً لما يمر به المواطن في المحافظات الجنوبية من ظروف اقتصادية ومعيشية غاية في الصعوبة، ونظراً لمايعانيه ذلك المواطن من غلاء فاحش بسبب تدهور العملة المحلية، اضع هذا المقترح بين أيدي مدراء العموم بمكاتب الإعلام في المحافظات الجنوبية وهو ان تتبنى هذه المكاتب حملة إعلامية مكثفة وموحدة للوقوف الى جانب المواطنين في هذه المحنة التي تعصف بهم وذلك لرفع معاناتهم لاصحاب القرار في الحكومة ودول التحالف العربي والضغط في اتجاه دعم العملة المحلية والمطالبة لايجاد حلول عاجلة لاستقرار الاسعار ....

فهذه المرحلة الحرجة التي يمر بها المواطن تتطلب وقوفكم الى جانبه لايصال صوته لاعلى المستويات...

فالمواطن قد وصل الى حافة المجاعة....!

فإن لم تقفوا الى جانبه في هذا الظرف العصيب فمتى ستقفون...؟! اوقفوا (مؤقتاً) حملاتكم الإعلامية التي تسخرونها على مدار الساعة لتدوين تحركات ونشاطات المحافظين في محافظاتكم واتجهوا للوقوف الى جانب المواطنين الذين يكابدون انهيار العملة وارتفاع الاسعار ....!!

 

خصصوا حملة مكثفة في هذا الجانب لايصال معاناة المواطن....وبصفتكم جهات إعلامية رسمية سيكون لحملتكم صدى وتأثير ايجابي.....

 

فهل ستتحركون في هذا الجانب ام ان هناك عوائق قد تحول دون وقوفكم الى جانب مواطنيكم...؟؟

 

نتمنى ان تتخطوا وتجتازوا الخطوط المرسومة لكم ولو مؤقتاً لعلكم تستطيعون ايصال انين ومعاناة الفقراء والمعدمين ليسجلوا لكم هذه الوقفة...

 

سننتظر لنرى ماذا ستفعلون حيال ذلك.

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
انطلاقا" وحرصا" منا على لم الشمل الجنوبي وتوحيد الجميع بكيان جنوبي واحد تحت قيادة جنوبية موحده  ان نجعل من
النكران والمسخرة والتخاذل من التحالف والشرعية والاستغفال بالشعب الجنوبي اﻷبي الصامد المرابط في الجبهات
قصة التجار مع  الدولار يعرفها الجميع, فقد كانوا – في الأشهر الماضية - يحصون عليه أنفاسه, و يعدون حركاته و
الوضع الذي يحدث وبشكل خاص عندنا في الجنوب،وضع لا يعجب الكثير من الناس،سأركز على جانب الإهمال بحق العديد من
اننا نطالب المجتمع الدولي ان يحترم ارادة شعبنا الجنوبي ومقاومته الباسله الذي قدم قوافل من الشهداء والجرحى من
دار الفلك دار وتكسرت كل الرماح والسيوف وذاب حديد المجنزرات وتلاشى أزيز الرصاص والطائرات وغرقت البوارج
في تباب الوهم يتراقص العازفون على الجراح.. تتعالى صرخاتهم بالكذب البواح.. ويحاربون على المسرح عدوهم بأغنية
ان من اطلق عليهم بملائكة الرحمة قبل عقود مضت قد تجردوا اليوم من انسانيتهم ..  نعم اننا نخص منهم اولئك النفر
-
اتبعنا على فيسبوك