مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 12:52 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

تحالف رصد : المليشيا الحوثية تسببت في ازمة مائية وانتشار الأوبئة في اليمن

الأربعاء 19 سبتمبر 2018 03:44 مساءً
جنيف (عدن الغد) سبأ:

اكد التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الانسان (تحالف رصد) ان الحرب التي شنتها مليشيا الحوثي اثر انقلابها على الشرعية الدستورية تسببت في ازمة مائية كبيرة وتضاعفت كارثيتها مما أدى الى انتشار الامراض والاوبئة كالملاريا وحمى الضنك.

 

واستعرض عضو التحالف هاني الاسودي في ورقته التي قدمها في الندوة التي نظمها (تحالف رصد) ،اليوم، على هامش اعمال الدورة الـ 39 لمجلس حقوق الانسان بجنيف تحت عنوان (الحق في المياه في الأوضاع الإنسانية)، الدمار الذي طال المؤسسات الحكومية في اليمن بينها مؤسسة المياه والصرف الصحي في عدد من المحافظات..مشيراً الى ان المليشيا دمرت خزانات المياه الارتوازي الأساسي الواقع غرب مدينة الدريهمي في محافظة الحديدة وخزانات المياه في مدينة حيس وتعز وعدن وحجة وغيرها من المحافظات عقاب للسكان المدنيين.

 

وأشار في الندوة التي شارك فيها ممثلة منظمة(water international association)سينتي بلولان، وسفيرة فرسان مالطة ماري تيراز بيكتت التان ، و ممثل منظمة (ius primi viri)عصمان الحاجي ،الى ان اليمن هي أكثر دولة عربية تواجه أزمة مياه خانقة، فموارد المياه العذبة تتضاءل بسبب الضخ المفرط من المياه الجوفية ويتزايد الطلب على المياه بفعل الاستهلاك المرتفع للفرد، والاستخدام المفرط وسوء إدارة الموارد المائية والنمو السكاني السريع (تضاعف عدد السكان منذ العام 1990 الى الان حيث وصل الى 23 مليون نسمة ويتوقع أن يتضاعف ثانية إلى 48 مليون بحلول العام 2037.

 

وأوضح الاسودي بأن 15 مليون شخص يعانون الحصول على مياه الشرب النظيفة كما أن 90 بالمائة من السكان في اليمن يعتمدون على صهاريج المياه لتأمين احتياجاتهم اليومية.

 

كما اكدت عضو التحالف المحامية والناشطة الحقوقية هدى الصراري ان العديد من مناطق اليمن تعاني أزمة حادة في مياه الشرب والزراعة والاستعمالات الأخرى، وتتفاقم الازمة بشكل مقلق للغاية اثر الحرب التي شنتها مليشيا الحوثي الانقلابية منذ نهاية العام 2014 م.

 

وأشارت الصراري الى ان مدينة تعز تعد من أكثر المناطق معاناة، حيث كانت المياه تصل إلى المنازل كل 40 يوماً، وفاقم الصراع المعاناة وتوقفت مؤسسة المياه الحكومية عن ضخ المياه الى المنازل منذ بداية الحرب..لافتة الى ان ازمة المياه حولت الأطفال الصغار للعمل في جلب المياه إلى منازلهم ما تسبب في سقوط أطفال قتلى وجرحى برصاص قناصة أو بشظايا قذائف اطلقتها المليشيا وهم في طريقهم لجلب المياه.

 

ولفتت الى انه تم تسجيل أكثر من مئتين وتسعين ألفَ حالةِ إصابة واشتباه بالكوليرا والإسهالات المائية في إحدى وعشرين محافظة يمنية بسحب ما اعلنته منظمة الصحة العالمية..منوهة ان إحصائيات الأمم المتحدة تفيد أن سوء التغذية والأمراض الناجمة عن نقص المياه تؤدي إلى وفاة 14 ألف طفل يمني، دون سن الخامسة، كل عام.

 

وذكرت ان العجز المائي في اليمن بحسب تقرير رسمي يقدر سنوياً بمليار متر مكعب، من جرّاء تناقص منسوب المياه الجوفية وبمعدل سنوي يصل إلى سبعة أمتار في بعض الأحواض المائية، خصوصاً في حوضي "صنعاء وصعدة".

 

وأوضحت ان الاضرار الناتجة عن الحرب الأخيرة بلغت 27 مليون دولار، ما انعكس سلباً علی مجمل الأنشطة وبالذات خدمات المياه والصرف الصحي التي تتدهور بصورة مخيفة وخطيرة تنذر بحدوث كارثة مخيفة تهدد المؤسسة والأمن والسلم الاجتماعي.

 

وطالبت بعدم استخدام محطات المياه كثكنات عسكريه خوفا من استهدافها،والوفاء بالتزامات المجتمع الدولي بتوفير المساعدات عبر منظماته الدولية العاملة في المجال الإنساني والاغاثي ،وتجريم المجتمع الدولي لممارسات الحوثين بقطع المياه ومحاصرة المحافظات والمدن التي تسيطر عليها،ومساعدة الحكومة اليمنية في تفعيل مؤسسات الدولة وتوفير المشاريع المرتبطة بتقديم خدمات اساسيه للمواطن كالمياه والصرف لصحي والصحة العامة بما يكفل العيش الكريم لليمنيين واستقرار اليمن وتطوره .  


المزيد في أخبار وتقارير
«بصمة الخير» يحتفي بدور الإمارات في إعادة تأهيل مطار عدن
احتضن مطار عدن الدولي، أمس، معرضاً مستداماً للصور بعنون «بصمة الخير» وبحضور قيادات أمنية ومسؤولين في المحافظة.   وهدف المعرض الذي نظمته وأقامته مؤسسة
الأمم المتحدة بحاجة لخمسة مليارات دولار لإغاثة 20 مليون يمني
أعلنت الأمم المتحدة الإثنين أنّها بحاجة لخمسة مليارات دولار لتوفير المساعدات الإنسانية في 2019 لحوالي 20 مليون يمني، أي 70% من سكانه.   وقال مساعد الأمين العام للأمم
منظمة أممية: الإغاثة في اليمن تحتاج خمسة مليارات دولار
قالت الأمم المتحدة إنها تحتاج إلى خمسة مليارات دولار لتدبير المساعدات الإنسانية لقرابة 20 مليون يمني العام المقبل، وهو ما يزيد على 70 في المئة من سكان اليمن الذين




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ظهور مفاجئ لعيدروس الزبيدي في مفاوضات السويد (فيديو)
عاجل :القاء القبض على عصابة تقطعت ونهبت 80 مليون من بائعي قات في عدن
سياسي جنوبي : رئيس الوزراء أعاد الأمن لعدن (صورة)
أسعار صرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم الإثنين بـ "عدن"
حزب الرابطة يعلن موقفه من مشاورات السويد
مقالات الرأي
لأول مرة وعلى غير المعتاد حضر وفد الحوثيين من «أنصار الله» قبل الوفد الحكومي إلى مكان انعقاد مؤتمر
يروي لنا التأريخ أن أحد شيوخ بني أمية وحكمائها، سألوه عن الأسباب التي أدت إلى زوال ملكهم فأجاب بشيء من
لقد أثبتت التجارب والمراحل والمواقف وأعطانا المؤشرات سلب اكثر من الإيجاب نحو كل القضايا الوطنية والافرازات
أوشكت على اﻹنتهاء الجولة الأولى من المفاوضات اليمنية-اليمنية بين أطراف الصراع والمنعقدة حاليآ بالسويد منذ
كثير من الشباب تضيع منهم الكثير من الأوقات في تصفح شبكة الإنترنت دون تحقيق فائدة علمية أومعرفية أو مادية وهي
هاهي عدن تستعيد جزء هام من القها ومجدها وبريقها الثقافي التليد بتدشين فعاليات المهرجان الوطني للمسرح (
محافظ محافظة أبين أنشط محافظ عرفته المحافظة، يعمل بهمة عالية، تراه في آخر النهار كأوله، رجل نشيط وعملي وصادق
لان الشيء بالشيء يذكر  ومن أجل التذكير علي أن استعرض قصة سابقة ذات علاقة بعنوان هذا المقال  عندما اجبروا
هل تصدق أن تليفزيون فرنسا الرسمي (فرانس 24) عمل استطلاع رأى وأعلن أن 75% من الشعب الفرنسي مؤيد للمظاهرات؟! هل
من المعروف والمتعارف عليه دوليا في كل حكومات بلدان العالم بان الرسوم و الضرائب التي تقوم بجبايتها اي حكومة
-
اتبعنا على فيسبوك