مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 18 نوفمبر 2018 09:17 مساءً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

33 قياديا حوثيا قتلوا خلال 50 يوما

الجمعة 14 سبتمبر 2018 09:23 صباحاً
( عدن الغد) الوطن السعودية :

خسرت جماعة الحوثي الانقلابية، خلال نحو 50 يوما الماضية، أي منذ مطلع يوليو الماضي أكثر من 33 من القيادات الكبيرة الفاعلة في الصف الأول، خصوصا في محافظتي صعدة والحديدة، فيما قتل وأصيب أكثر من 570 متمردا من عناصرهم في الجبهات المختلفة، مما شكل ضربة قاصمة للحوثيين تسببت لهم في خسائر فادحة خصوصا على المستوى المعنوي.


وجاء مقتل هذه القيادات التي اعترف الانقلابيون بهم من خلال ضربات دقيقة لتحالف دعم الشرعية، وتقدم للجيش اليمني الوطني في عدة مواقع وجبهات.


وتشهد الجماعة الحوثية حاليا نقصا في الصفوف والكوادر، مما استدعى تحرك رئيس ما يسمى اللجنة الثورية محمد علي الحوثي بجولات في مديرية حجة، تزامنا مع الخسائر التي يمنون بها لطلب الإغاثة ومزيد من المقاتلين، إلا أن مطالباته قوبلت بالرفض من سكان المحافظة، رغم وعوده لهم بمنحهم أسلحة شخصية ومبالغ مالية.

 

قتلى إيرانيون

على الرغم من محاولات الحوثيين التعتيم على قتلاهم، فإن مصادر وثيقة الاطلاع أكدت أن من بينهم عناصر إيرانية وأخرى من حزب الله اللبناني.


وقالت المصادر «هناك انهيارات كبيرة في الجبهات، ويتخوف الحوثيون من تحرير الحديدة، خاصة وأن القوات الشرعية تتقدم باتجهاها بشكل كبير جدا خلال هذا الأسبوع، كما نجحت في قطع طريق الإمدادات، حيث خسر الحوثيون خلال اليومين الماضيين أهم المواقع الاستراتيجية في صعدة ومنها في رازح، ومران، وغافرة، بعد معارك طاحنة».


وأضافت «لقي عدد من الخبراء الإيرانيين واللبنانيين مصرعهم خلال المعارك، وتم نقل جثثهم مع جثث قيادات الميليشيا إلى مستشفى شعارة في منطقة النظير بمديرية رازح بعد إخلائه من المرضى، ووضع حراسة مشددة عليه».


وتابعت «فشل الحوثيون في إيجاد بدائل للقادة من الصف الأول في ظل رفض غير مسبوق لتولي مهام قيادية من جانب بعض المتدربين الحوثيين، بعد أن تابعوا تزايد قتل قياداتهم».


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
هل يلتزم الحوثيون بـ «عملية سلام» لأول مرة في تاريخ حروبهم؟
  «الالتزامات الحوثية». المعجزة التي تعتبر كلمة سر قد تفضي إلى حل يضيء عتمة الأزمة اليمنية خلال المشاورات المزمع عقدها في السويد، بدءا من التاسع والعشرين من
الأمم المتحدة: أطراف الصراع اليمني قدمت "تأكيدات جادة" بحضور محادثات السلام
قال مارتن جريفيث مبعوث الأمم المتحدة لليمن يوم الجمعة إن الأطراف المتحاربة باليمن قدمت "تأكيدات جادة" بالتزامها بحضور محادثات سلام من المقرر إجراؤها قريبا في
الجيش الوطني يسيطر على جبال زويد في صعدة
نجح الجيش الوطني، الأربعاء، في السيطرة على جبال زويد في صعدة، بالتزامن مع تقدمه على جبهة ناطع بمحافظة البيضاء، وسط تراجع ميليشيات الحوثي




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: اغتيال نائب قائد الحزام الأمني بأبين
تحسن ملحوظ للريال اليمني امام العملات الاخرى "اسعار الصرف"
عاجل : ظهور جديد للرئيس عبدربه منصور هادي
صدور قرار جمهوري جديد
تفاصيل اغتيال قائد الحزام الامني بلودر بإنماء
مقالات الرأي
إلى الآن والحوثيون لم يلوحوا أن فك الارتباط من ماتسمى الجمهورية اليمنية سيكون في حسبانهم متى ما حان الظرف
١- السلام قيمة إنسانية تستحق التضحية والكفاح من أجلها ، فلا تستقيم الحياة بدونها ، ولا تبنى الأمم من غير سلام
  كتب لي بعض الأصدقاء والزملاء وآخرون لا أعرفهم يسألوني عن سبب عدم الإشارة إلى الخيول التي يقولون إن طائرة
مع ارتفاع صرف العملات الصعبة تدهورت العملة اليمنية وتزايدت  الضغوط على المواطن من عدم انتظام الراتب
تعلمنا وسمعنا ان السياسة ( لعبة قذرة ) لا تحكمها معايير أدبية او أخلاقية ولا تحكمها أحكام او تحتكم لضوابط
  مطلوب من حكومة معين: "تخفيض مرتبات الدبلوماسيين والبعثات الدبلوماسية بنسبة 30 و20 بالمائة على التوالي
 يعاني معظم ابناء الجنوب منذو  فجر  الاستقلال الأول ٣٠ نوفمبر  ١٩٦٧م  وحتى اليوم من كثير من
تتصاعد وتيرة تصاعد نسق الصراع المحموم بين إدارة الرئيس الأمريكي "دونالد ترمب" وأجنحة الدولة الأمريكية
قد يكون العنوان قريباً بعض الشيء، ومتناقضاً في ألفاظه، ولكن الغاية منه واضحة وضوح شمس زنجبار وأخواتها من
عقد مجلس الأمن الدولي ، الجمعة ، جلسة خاصة بالشأن اليمني ، قدم فيها المبعوث الأممي مارتن غريفيث إحاطة جديدة
-
اتبعنا على فيسبوك