مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 نوفمبر 2018 02:40 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 12 سبتمبر 2018 04:50 مساءً

الحوثيون محظوظون بخصومهم!

مصائبُ قومٍ عند قومٍ فوائدُ!
الحوثيون سعداء بطرد اليمنيين من السعودية! يستقبلونهم ويحرضونهم ..الآلاف يعودون يوميا وبعضهم دفع الغرامات وعاد وليس في جيبه حتى تكاليف العودة! 
وكانت الجبهات في انتظارهم! فهي العمل الوحيد والمتاح في اليمن الآن ..وليس ثمة عناء في خلق الدافع للذهاب للقتال..الشعور بالظلم والغضب موجود ..هدية ونزلت على الحوثي من حيث لم يكن يعلم!.. 
أليس كذلك يا مخططي السراب!

بصمتٍ يشبه الموت وبلا وداعٍ أو احتفال أو حتى شكوى غادر آلاف اليمنيين في السعودية خلال الساعات القليلة الماضية أعمالهم للمرة الاخيرة بسبب بدء سريان تنفيذ جرعة جديدة من قرارات سعودة الأعمال والمهن والوظائف

قرارات السعودة أسعدت الحوثيين!

لا أعرف جماعةً محظوظةً بخصومها كجماعة الحوثي!
يُهْدُونها ما لم يكن في حسبانها

انقسم التحالف من البداية بخروج قطر 
ثم انقسم بسياسة الإمارات وأحزمتها الانفجارية الانفصالية 
وكانت النتيجة إضعاف الحكومة الشرعية في عدن! 
في الواقع هي إضعاف لشرعية الرئيس هادي والتي هي في النهاية إضعاف لشرعية التحالف ذاته!

التحالف يحفر لنفسه جحيمًا إضافيا بهكذا تصرفٍ أرعن 
لا تطرد اليمنيين فيما أنت تخوض معركةً باسمهم! 
من المستشار المتذاكي؟ من المدير المتغابي؟
وكأن حوثيا يُشيرُ ويدير! 
وإلاّ فما معنى مثل هذه القرارات وفي هذا التوقيت؟!

تعليقات القراء
336497
[1] مقاربه ظالمه وغير صحيحه
الأربعاء 12 سبتمبر 2018
عليان السفياني الثقفي | السعوديه
يوجد في السعوديه حوالي 6 ملايين يمني معظمهم تجار بالتستر...كان بامكانهم رفد اليمن بكل احتياجاته لمدة 10 سنوات لكنهم لم يفعلوا...! السعوديه عندها 3 ملايين مواطن عاطل عن العمل وعندما حاولت توظيف بعضهم قامت القيامه ؟ مشكلة اليمنيين والعرب عموما هي عدم تحمل مسؤلية انفسهم ووع بلدانهم والقاء اللوم على الاخرين...السعوديه صرفت13 مليار دولار فقط لاامور الانسانيه وتدرب الجيش اليمني وتسلحه وتحارب معه بقواتها ومع ذلك تلام على خيبة الوضع واهله في اليمن....السعوديه عليها التفاوض مع الحوثي وتركه يحكم اليمن شرط اعترافه بالحدود الدوليه وتغسل ايدها منه تماما...لا يصلح لحكم اليمن الا الحوثي....ابتسم

336497
[2] الحوثيين هم العدو المزدوج
الأربعاء 12 سبتمبر 2018
علا ياسين | عدن
حيث كانو ولايزالون العدو الحقيقي للجنوب علناً وقنابل موقوته للسعوديه والخليج حتى تطور الامر الى تهديد للامن القومي العربي كانت القوى الشماليه احزمه ناسفه للجنوب والجنوبيين للهويه الجنوبيه وتاريخ الجنوب وكرامة شعباً ضحىء من اجل الوحده مع الشمال. انتفضي ياصنعاء انتفاضة عربية خالصه وابعدي عنك غبار الذل والتطاول ومارسي طقوسك كل طقوسك بأدب.

336497
[3] هذا اصلاحي يبي كل شئ جاهز سارق الثروات و الثروات وسارق الانتصارات خلك جنوبي رجال في الميادين بلاش بربراااااااااا
الخميس 13 سبتمبر 2018
يا سعيد | حضرموت
هذا اصلاحي يبي كل شئ جاهز سارق الثروات و الثروات وسارق الانتصارات خلك جنوبي رجال في الميادين بلاش بربراااااااااا



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: اغتيال نائب قائد الحزام الأمني بأبين
تحسن ملحوظ للريال اليمني امام العملات الاخرى "اسعار الصرف"
العطاس : علي محسن الأحمر في عدن وشلال شايع سيكون في (أستقباله)
تفاصيل اغتيال قائد الحزام الامني بلودر بإنماء
من هو (غرامة)قائد حزام لودر الذي اغتاله مجهولون بإنماء؟
مقالات الرأي
  الفن واجهة البلد، وعدن مدينة ذات تاريخ عريق، في مجالات كثيرة، واخص بمقالي هذا، الفن والفنانين والمبدعين
مازالت مديَنة لودر تدفع ثمن رفضها للإرهاب.لقد أعلنت مدينة #لودر حربها ضد الإرهاب من وقت مبكر ولم تخضع يوما
من خلال زيارتنا لمحافظة المهرة ( البوابة الشرقية) لدولة اليمن الاتحادي المستقر المزدهر وما شاهدناه شعرنا
ستظل أنهار الدماء تسيل ليل نهار في وطني،وستظل الأجساد تتمزق وتتفحم وتتناثر في أزقته وشوارعه، وسيظل الحزن
    - استشهد غرامة وجرح من حوله من الاطفال والفتيات " وودعناه وكأنه امراً طبيعياً كعادتنا نتفاجئ بإغتيال
أظهرنا نيتنا الصادقة لجماعة القفز الإقليمية والجنوبية والبدنية الجارة من خلال تجربة مأساوية بتضحياتنا منذ
إلى الآن والحوثيون لم يلوحوا أن فك الارتباط من ماتسمى الجمهورية اليمنية سيكون في حسبانهم متى ما حان الظرف
١- السلام قيمة إنسانية تستحق التضحية والكفاح من أجلها ، فلا تستقيم الحياة بدونها ، ولا تبنى الأمم من غير سلام
  كتب لي بعض الأصدقاء والزملاء وآخرون لا أعرفهم يسألوني عن سبب عدم الإشارة إلى الخيول التي يقولون إن طائرة
مع ارتفاع صرف العملات الصعبة تدهورت العملة اليمنية وتزايدت  الضغوط على المواطن من عدم انتظام الراتب
-
اتبعنا على فيسبوك