مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 نوفمبر 2018 02:40 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

عدن نت .. قصة من الداخل

الاثنين 10 سبتمبر 2018 02:09 مساءً
كتب / شفيع الصديق

 

اليوم كنت في مديرية المعلا وذلك لانهاء بعض الاعمال ...
فقلت في نفسي:
"بما اني قريب من سنترال المعلا ونقطة بيع مودمات وشرائح عدن نت ... لما لا اشتري مودم وشريحة؟"
عند اقترابي من المكان وجدت حراسة امنية لا بأس بها ..
حوالي ٨ جنود مسلحين .. لا اعرف ما هو اسم المليشيا التي يتبعونها ... فلم اتجرأ بالسؤال عن ذلك...
استوقفني احد الحراس المسلحين قائلا: "الى اين انت ذاهب؟"
قلت له: "للداخل"
فقال لي متسائلا: "هل انت موظف في السنترال؟"
قلت: "لا"
قال لي متسائلا: "ولماذا اذا تريد الدخول؟"
قلت له: "لشراء مودم وشريحة عدن نت"
قال لي الحارس المسلح: "تعال غدا ان شاء الله، فقد انتهت عملية البيع"
قلت له: "وكيف تنتهي عملية البيع اذا كانت الساعة الان لا تزال العاشرة صباحا؟"
قال لي وهو يلومني: "لقد تأخرت كثيرا، فهم - اي اصحاب عدن نت - يبيعون في اليوم الواحد مابين ٧٠ الى ١٠٠ مودم وشريحة كحد اقصى فقط... واذا اردت انت الشراء، فعليك الحضور والوقوف في الطابور غدا من الساعة الرابعة فجرا"
بصراحة ... انذهلت من كلام الحارس المسلح... والذي اكده عدد اخر من الحراس من زملاءه الذين كانوا يقفون بجواره..
وقفت امامهم عدة ثوان احاول استيعاب الموقف
ناداني حارس اخر... يبدو عليه انه قائد الحرس عند نقطة بيع عدن نت في سنترال المعلا
قال لي: "تعال... ما ذا بك"
شرح له احد الحراس اني اريد شراء مودم وشريحة واستفسر عن الموضوع لاول مرة 
فقال لي قائد الحراس بطريقة ساخرة: "عد غدا فجرا الساعة الرابعة"
وقال لي كذلك وهو يلومني: "تأتي لشراء المودم والشريحة في هذا الوقت المتأخر... عيب هذا الكلام.. كون تعال الفجر"
قلت له ساخرا: "هل انت متاكد انك تتحدث عن مودم وشريحة فقط وليس عن طائرة او سفينة"
فقال لي وهو يبتسم: " في هذا البلد ... الحصول على المودم والشريحة اصعب من الحصول على طائرة او سفينة"
فقلت له: "لكني جئت اشتري بفلوس ... "
قال لي: "الكل يريد الشراء بالفلوس وليس هذا فقط... ومستعد ان يدفع اكثر من السعر الرسمي بكثير للحصول على مودم وشريحة.... تعال غدا فجرا ان شاء الله وابشر خيرا"
فغادرت المكان وعدت الى البيت وانا اتفكر بهذا الخصوص.... 
حسبي الله ونعم الوكيل فيهم جميعا

الصورة المرفقة من تصويري بعدسة موبايلي اليوم صباحا.


المزيد في ملفات وتحقيقات
(عدن الغد) تناقش مع أكاديميين ومثقفين اختيار الطالب للكلية والتخصص المناسب
متحدثون : انعدام التوجه الواضح للطالب وجهل الأسرة أسباب مباشرة للاختيار الخاطئ. الحديث عن اختيار الطالب للكلية الملائمة او التخصص المناسب يتجذر ليوضح مشاكل حية في
مواطنون بردفان ..نطالب المنظمات الدولية ودول التحالف تقديم المساعدات لتحسين الوضع المعيشي و ألخدماتي
تقرير / رائد الغزالي في ظل الأوضاع الصعبة التي تمر بها اليمن بسبب الحرب الدائرة التي تدور رحاها منذ أربع سنوات،يمر المواطنون بظروف صعبة نتيجة ما خلفته هذه الحرب حتى
وسط غضب يمني.. مراوغات أممية ودول كبرى تنقذ الحوثي في الحديدة
تقرير/ محمد فهد الجنيدي   أنقذت الأمم المتحدة وبريطانيا جماعة الحوثيين في آخر اللحظات بساحل اليمن الغربي، حيث تخوض القوات المشتركة المدعومة من التحالف


تعليقات القراء
336118
[1] عدن نت
الاثنين 10 سبتمبر 2018
السبع | بلاد الحاس والحساس
كلم فتحي بن لزرق الموديوم والشريحه جاته الا داخل البيت من اول يوم عنده واسطه في حك ومه بندغر



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: اغتيال نائب قائد الحزام الأمني بأبين
تحسن ملحوظ للريال اليمني امام العملات الاخرى "اسعار الصرف"
العطاس : علي محسن الأحمر في عدن وشلال شايع سيكون في (أستقباله)
تفاصيل اغتيال قائد الحزام الامني بلودر بإنماء
من هو (غرامة)قائد حزام لودر الذي اغتاله مجهولون بإنماء؟
مقالات الرأي
  الفن واجهة البلد، وعدن مدينة ذات تاريخ عريق، في مجالات كثيرة، واخص بمقالي هذا، الفن والفنانين والمبدعين
مازالت مديَنة لودر تدفع ثمن رفضها للإرهاب.لقد أعلنت مدينة #لودر حربها ضد الإرهاب من وقت مبكر ولم تخضع يوما
من خلال زيارتنا لمحافظة المهرة ( البوابة الشرقية) لدولة اليمن الاتحادي المستقر المزدهر وما شاهدناه شعرنا
ستظل أنهار الدماء تسيل ليل نهار في وطني،وستظل الأجساد تتمزق وتتفحم وتتناثر في أزقته وشوارعه، وسيظل الحزن
    - استشهد غرامة وجرح من حوله من الاطفال والفتيات " وودعناه وكأنه امراً طبيعياً كعادتنا نتفاجئ بإغتيال
أظهرنا نيتنا الصادقة لجماعة القفز الإقليمية والجنوبية والبدنية الجارة من خلال تجربة مأساوية بتضحياتنا منذ
إلى الآن والحوثيون لم يلوحوا أن فك الارتباط من ماتسمى الجمهورية اليمنية سيكون في حسبانهم متى ما حان الظرف
١- السلام قيمة إنسانية تستحق التضحية والكفاح من أجلها ، فلا تستقيم الحياة بدونها ، ولا تبنى الأمم من غير سلام
  كتب لي بعض الأصدقاء والزملاء وآخرون لا أعرفهم يسألوني عن سبب عدم الإشارة إلى الخيول التي يقولون إن طائرة
مع ارتفاع صرف العملات الصعبة تدهورت العملة اليمنية وتزايدت  الضغوط على المواطن من عدم انتظام الراتب
-
اتبعنا على فيسبوك