مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 نوفمبر 2018 08:13 صباحاً

  

عناوين اليوم
إقتصاد وتكنلوجيا

مجرة صغيرة غريبة تدور حول درب التبانة تحير العلماء

الخميس 16 أغسطس 2018 07:42 مساءً

 

عد مجرة "Segue-1" واحدة من أصغر وأخفت المجرات التابعة لدرب التبانة، والتي حيرت العلماء لسنوات بسبب غموض مصدر تشكل النجوم المكونة لها.

وكشفت أحدث الأبحاث أن الجسم السماوي "Segue-1" يدور حول مجرة درب التبانة مرة كل 60 مليون سنة. وحتى الآن يعتقد العلماء أن "Segue-1" قد تقطعت بها السبل في الفضاء السحيق حيث تمركزت خارج مدار درب التبانة.
ويعود تاريخ هذا الجسم السماوي المليء بـ1000 نجم قديم، إلى بداية الكون، ويموت ببطء، وهو عبارة عن "مجرة كروية قزمة فائقة البقع"، وكانت "Segue-1" أول مجرة من نوعها يكتشفها العلماء.

وقد اكتشف العلماء هذه المجرة في عام 2006، ولم يعرفوا سوى القليل من المعلومات عنها، أهمها حقيقة أنها كانت تحتوي على عدد منخفض للغاية من المعدن، وأنها من المحتمل أن تكون قديمة للغاية.

وتوصل العلماء إلى هذه المعلومات نظرا لأن المعادن الثقيلة ظهرت في عالمنا فقط بعد سلسلة من المستعرات العظمى.

ولم يكن يعرف إلا القليل عن الطبيعة الدقيقة لـ"Segue-1"، إلا أن الأبحاث الجديدة ساعدت العلماء على تصنيف هذا الجسم السماوي على أنه "مجرة قزمة كروية فائقة الخفوت". ويقول العلماء إن أحد المؤشرات الرئيسية على طبيعة المجرة هو لمعانها، حيث أن لدى "Segue-1" سطوع منخفض نسبيا عن العنقود النجمي المغلق الذي يعادل ضياؤه حوالي 300 مرة ضياء الشمس.

واكتشف العلماء أيضا أن "Segue-1" غير متحركة في الفضاء السحيق، ولكن بدلا من ذلك فهي تدور حول درب التبانة على مسافة تبعد حوالي 75 ألف سنة ضوئية، وقد توصل العلماء إلى هذا الاكتشاف باستخدام بيانات عشرات السنوات التي تم جمعها من "مسح سلووان الرقمي للسماء" و"التلسكوب الثنائي الكبير".

وعلى الرغم من تمكن العلماء من تحديد طبيعة المجرة، إلا أنهم ما يزالون غير قادرين على تحديد أصولها، ومع ذلك هناك نوعان من التفسيرات لكيفية حدوثها، الأول، وهو الأكثر احتمالا، يعتقد العلماء من خلاله بنسبة 75%، أن المجرة انجرفت عبر الفضاء بسبب سحب جاذبية درب التبانة منذ حوالي 8 ملايين سنة.

أما التفسير الثاني والأقل ترجيحا، فيقول إنها كانت في الأصل نجوما لمجرة أخرى واستقرت في مدار درب التبانة عندما اصطدمت المجرتان قبل حوالي 12 مليون سنة.

المصدر: ديلي ميل


المزيد في إقتصاد وتكنلوجيا
أسعار صرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني صباح اليوم الخميس بـ "عدن"
أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية(الدولار الأمريكي ـ الريال السعودي) في العاصمة المؤقتة عدن, اليوم الخميس, الموافق 15 نوفمبر 2018م. الدولار الأمريكي = 665
سامسونغ تكشف الأربعاء عن بعض ميزات الهاتف القابل للطي
أكد مسؤول في شركة سامسونغ أن الشركة تعتزم كشف النقاب عن بعض ميزات هاتفها الذكي القابل للطي الذي طال انتظاره يوم غد ضمن فعاليات مؤتمرها السنوي للمطورين، مع نيتها
روسيا تشدد قبضتها على تطبيقات المحادثات الإلكترونية
في إطار تشديد قبضتها على تطبيقات المحادثات المجهولة الشائعة، وافقت الحكومة الروسية على لوائح من شأنها تحديد هويات المستخدمين بأرقام هواتفهم المحمولة. الإجراءات




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
العطاس : علي محسن الأحمر في عدن وشلال شايع سيكون في (أستقباله)
عاجل: اغتيال نائب قائد الحزام الأمني بأبين
تحسن ملحوظ للريال اليمني امام العملات الاخرى "اسعار الصرف"
تفاصيل اغتيال قائد الحزام الامني بلودر بإنماء
من هو (غرامة)قائد حزام لودر الذي اغتاله مجهولون بإنماء؟
مقالات الرأي
  الفن واجهة البلد، وعدن مدينة ذات تاريخ عريق، في مجالات كثيرة، واخص بمقالي هذا، الفن والفنانين والمبدعين
مازالت مديَنة لودر تدفع ثمن رفضها للإرهاب.لقد أعلنت مدينة #لودر حربها ضد الإرهاب من وقت مبكر ولم تخضع يوما
من خلال زيارتنا لمحافظة المهرة ( البوابة الشرقية) لدولة اليمن الاتحادي المستقر المزدهر وما شاهدناه شعرنا
ستظل أنهار الدماء تسيل ليل نهار في وطني،وستظل الأجساد تتمزق وتتفحم وتتناثر في أزقته وشوارعه، وسيظل الحزن
    - استشهد غرامة وجرح من حوله من الاطفال والفتيات " وودعناه وكأنه امراً طبيعياً كعادتنا نتفاجئ بإغتيال
أظهرنا نيتنا الصادقة لجماعة القفز الإقليمية والجنوبية والبدنية الجارة من خلال تجربة مأساوية بتضحياتنا منذ
إلى الآن والحوثيون لم يلوحوا أن فك الارتباط من ماتسمى الجمهورية اليمنية سيكون في حسبانهم متى ما حان الظرف
١- السلام قيمة إنسانية تستحق التضحية والكفاح من أجلها ، فلا تستقيم الحياة بدونها ، ولا تبنى الأمم من غير سلام
  كتب لي بعض الأصدقاء والزملاء وآخرون لا أعرفهم يسألوني عن سبب عدم الإشارة إلى الخيول التي يقولون إن طائرة
مع ارتفاع صرف العملات الصعبة تدهورت العملة اليمنية وتزايدت  الضغوط على المواطن من عدم انتظام الراتب
-
اتبعنا على فيسبوك