مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 نوفمبر 2018 02:40 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 15 أغسطس 2018 12:59 مساءً

منير هل سيكون منيراً

استبشر الكثيرون خيراً بتكليف الشاب  العميد "منير كرامة التميمي" مديراً لإدارة الأمن والشرطة بساحل حضرموت .. وينبع هذا الاستبشار  في أن الرجل من الكوادر الأمنية الشابة التي برزت في الميدان، واثبتت قدرتها في أداء المهام وإستعادة هيبة المؤسسة الأمنية التي غابت عنها وتراخت فترة من الزمن.. فاستطاع العميد "منير" ان يحظى باحترام وتقدير اقرانه قادة وجند، ويكسب رضاء ود الناس بخلقه ، وبالسمعة الطيبة التي لازمته ، والذي مكنته من أن ينقش أسمه في صخر المجد في أكثر من موقع "عسكري وأمني" تحمل مسؤوليته ، وما تقلده - مؤخراً - قيادة الأمن والشرطة في ساحل حضرموت إلا تأكيداً لجدارة هذه الكفاءة الأمنية..

العميد "منير" عرف عنه الحزم والثبات في الموقف ، وهو من الرجال الصادقين الأشداء ممن حملوا على اكتافهم اكفانهم ، وكانوا أوفياء من أجل أن يعم الأمن والاستقرار  ويدحر الشر وأعوانه من هذه الأرض الطاهرة.. ولأنه كذلك فإن أمهات وزوجات وأولاد ممن يقبعون في سجن المكلا - حالياً -يتوسمون فيه خيرا في إنهاء معاناة ابنائهم وابائهم ممن طالت غيبتهم عن أهاليهم وفلذات أكبادهم فترات زمنية غير محسوبة من أعمارهم بعد أن أنتصرت لهم سلطة القضاء فأمرت بالإفراج عنهم الكرة الآن في مرمى العميد "منير" وهذا المعيار  الذي ستثبت به شهادة ما يقال عنه من صرامة في الانضباط للنظام،  وإلتزام لروح القانون ، واحترام سلطة القضاء ، وعدم التهاون مع ما يخل بالعدالة ..

فهل سيكون "منير" منيراً لقلوب المكلومين ، خاصة ونحن في أيام العشر العظيمة من ذي الحجة .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: اغتيال نائب قائد الحزام الأمني بأبين
تحسن ملحوظ للريال اليمني امام العملات الاخرى "اسعار الصرف"
العطاس : علي محسن الأحمر في عدن وشلال شايع سيكون في (أستقباله)
تفاصيل اغتيال قائد الحزام الامني بلودر بإنماء
من هو (غرامة)قائد حزام لودر الذي اغتاله مجهولون بإنماء؟
مقالات الرأي
  الفن واجهة البلد، وعدن مدينة ذات تاريخ عريق، في مجالات كثيرة، واخص بمقالي هذا، الفن والفنانين والمبدعين
مازالت مديَنة لودر تدفع ثمن رفضها للإرهاب.لقد أعلنت مدينة #لودر حربها ضد الإرهاب من وقت مبكر ولم تخضع يوما
من خلال زيارتنا لمحافظة المهرة ( البوابة الشرقية) لدولة اليمن الاتحادي المستقر المزدهر وما شاهدناه شعرنا
ستظل أنهار الدماء تسيل ليل نهار في وطني،وستظل الأجساد تتمزق وتتفحم وتتناثر في أزقته وشوارعه، وسيظل الحزن
    - استشهد غرامة وجرح من حوله من الاطفال والفتيات " وودعناه وكأنه امراً طبيعياً كعادتنا نتفاجئ بإغتيال
أظهرنا نيتنا الصادقة لجماعة القفز الإقليمية والجنوبية والبدنية الجارة من خلال تجربة مأساوية بتضحياتنا منذ
إلى الآن والحوثيون لم يلوحوا أن فك الارتباط من ماتسمى الجمهورية اليمنية سيكون في حسبانهم متى ما حان الظرف
١- السلام قيمة إنسانية تستحق التضحية والكفاح من أجلها ، فلا تستقيم الحياة بدونها ، ولا تبنى الأمم من غير سلام
  كتب لي بعض الأصدقاء والزملاء وآخرون لا أعرفهم يسألوني عن سبب عدم الإشارة إلى الخيول التي يقولون إن طائرة
مع ارتفاع صرف العملات الصعبة تدهورت العملة اليمنية وتزايدت  الضغوط على المواطن من عدم انتظام الراتب
-
اتبعنا على فيسبوك