مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 19 أكتوبر 2018 12:53 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 10 أغسطس 2018 02:35 مساءً

المعلمون يتألمون..في زمن (البيكيمون)..!

 

قبل ان تندلع شرارة الحرب الاخيرة في اليمن قبل ثلاث سنوات كان راتبي كمعلم بعد خدمة عشرين20عاما يصل الى حدود الالف الريال السعودي وبقدرة قادر بات الان لايصل الى الاربعمائة400ريال سعودي وعلى العكس صار جيل(البيكيمون)منذ اول وهلة في جيش او مليشيا او حزام يستلمون راتب الف 1000ريال سعودي في وكسة جديدة لكوكب العجائب والغرائب اليمن..!

تخيل معي خدمة تصل الى سنوات تفوق عمر هذا الصغير الذي في احد الايام طلب الاذن مني لكي يخرج من الصف ليذهب لاستلام راتبه وعاد وهو يحتضن الف ريال سعودي ريال ينطح ريال..!

اغرب واعجب ماقد تواجهه في كوكب المفاجآت اليمن ان يكون راتب التلميذ اضعاف راتب المعلم..!

بعد سنوات دراسة وتعب ومذاكره  فرحنا عندما  تم توظيفنا كمعلمين كناتج صحيح وثمرة للتعب والاجتهاد يأتي اليوم الذي يلعن فيه المعلم اليوم الذي توظف فيه في السلك التربوي فقط لان لدينا حكومة أغبياء صادفت تحالف عربي لايريد المثقفين بل ان الامي الجاهل هو المطلوب فمن يرمي بنفسه في اهوال حرب من دون اي حساب الا الحساب للالف السعودي هو المطلوب إيجاده وطز مليون طز في المتعلمين فالمرحلة لاتحتاج الى منهم مفتحين عقولهم بل الى جهله لايرون الا انفسهم حيث اراد لهم دون اي كلمة احتجاج او ارتجاج...!

حرب دفع فيها المعلم ثمن علمه وبصيرته..!

حرب جاءت لتذل المعلم وتجعله في الدرك الاسفل من الاهتمام اولا من حكومتنا ورئيسنا و ثانيآ وثالثا وعاشرآ من تحالف عربي لا يقدر المعلم ولا يأبه له..!

هاهو عيد الاضحى على الابواب و(كبش)العيد يتمخطر ويتدلع عندما يقع نظره على معلم كحيان غلبان ويزداد الامر مهانة اذا عرف صاحب هذا الكبش انك معلم ويقول عفوا كبشي ماتقدر عليه فهو يفوق راتب شهرين من مرتبك المتواضع..!

بات حلم شراء كبش العيد في اليمن صعب جدآ بل من المستحيلات لصنفين من البشر في بلادي لمن هو متقاعد وراتبه لايصل الى 150ريال سعودي او معلم راتبه بين ال200و350ريال سعودي فما بال هذا التعذيب لمربي الاجيال هل يريدون من الشعب ان يحمل سلاحآ ويذهب للجبهات ولايعلم هل سيعود بلقب قاتل او مقتول..؟!

ايعقل ان التحالف بكل هيلمانه وهنجمته لا يستطيع ان يعطي المعلم حقه اذا كان الرئيس والحكومة يبحثون عن الجهلة ولديهم عقد من المعلم..!

ايعقل ان يتم تجييش شعب بأكمله باستغلالهم للوضع الاقتصادي الذي للتحالف وللرئيس وحكومته دورآ في تفاقمه..؟!

الم يأتهم نبأ المعلم (الضبحان)..؟!

الم يسمعوا عن حالة الموت السريري التي وصل اليها المعلم وبات دفن جثمانه الطاهرة مسألة وقت ليس الا..؟!

الذي اعرفه ان العلم والتعليم يجب ان تكون من اولويات اي حكومة او حتى تحالف هو الامر الناهي في بلادنا...الا اننا نشاهد العكس وبطريقة مغززة تشعرنا وكاننا اصبحنا عالة على المجتمع...!

يشعروننا وكأننا على رف الاهمال رغم اننا لانطالب الا بحقوقنا ليس الا..

يتجاهلون مطالبنا..يتناسون دورنا..يتباكون على الجهل بتغييبهم دور المعلم..!

اي زمن هذا الذي فيه طفل يشاهد البيكيمون أهميته عند التحالف والحكومة تفوق أهمية المعلم..!

الم يقولوا قف للمعلم ووفه التبجيلا..كاد المعلم ان يكون رسولا..!

عذرا فقد أوقفوا المعلم ولم يقفوا له..أوقفوه على قدم واحده يبحث عن حقوقه تائها في دهاليز الاهمال والتغييب..!

أوقفوه ولم يقفوا له..

أوقفوه تحت لهيب شمس ارتفاع الاسعار بدون مظلة تقيه حر الارتفاع الجنوني للاسعار..!

أوقفوه حافي القدمين في نار المعيشة الصعبة يأكل فيها الجشع الاخضر واليابس ..!

أوقفوه وحيدا في طريق مقفر ولم يمدوا له يد العون والمساعده..!

أوقفوه ولم يقفوا له في دهاليز مظلمة فيها الستر اخر أمانيه في زمن خانوا فيه المعلم الذي كاد ان يكون رسولا..!

اليكم يا من تتفننون في قهر هذه الشمعة المضيئة...ستندمون على تحقيركم لدور المعلم فأي خير سيأتي من قوم لم يقفوا للمعلم ويبجلوه بل انهم زادوا من معاناته وتركوه يحارب طواحين الهواء عاريآ بدون حتى ان يسترون عورته..!

لي ولك الله ايها المعلم ولهم الخزي والعار وسيلعنهم التاريخ لأنهم احتقروا من ارتبطت رسالته برسالات الانبياء وحتى يقضي الله امرآ كان مفعولا سيبقى المعلم يتلوى على قارعة طريق الاهمال والتهميش في زمن اعجب من العجب ذاته...!

ولمن يصادف كبشآ مدللآ من كباش العيد ان يقول له على لساني:(كان لك معايا أجمل حكاية في العمر كله )..!!

تعليقات القراء
331450
[1] كل البلاد باتت بيد عفريت
الجمعة 10 أغسطس 2018
نجيب الخميسي | عدن
يفترض ان ندافع عن المعلم بطبيعة الحال.. ليس اليوم فقط بل حتى منذ الامس.. علينا ايضا ان ندافع كذلك عن الجندي.. في زمن الحزب، كان الجندي والمعلم موضوعان تماما في اسفل السلم الوظيفي.. واحد يحمي الوطن والاخر يعلم الاجيال، لكن الناشط بالمنظمات الجماهيرية، ومن احترف النفاق في تمجيد الحزب انما كان يرتقي سريعا حتى وان كان جاهلا اميا.. لنعترف لعلي عبدالله صالح انه قد فاجأ معلمينا بعد الوحدة بمضاعفة رواتبهم!! اليوم لا ينبغي لنا ان نظن بان الالف ريال سعودي المقدمة للمجندين تعتبر راتب جندي نظامي.. المسألة هذه مليئة بكم هائل من الاخطار.. الفرد نفسه معرض لكثير من المخاطر، كأن يقتل او ان يصبح معاقا.. لنقل "كان الله في عون هؤلاء الجنودين"! للاسف بان الكثيرين منا ينتقذ ذلك الذي يكتتب كجندي مؤقت مقابل دعم التحالف له بالف ريال سعودي!! معظم هؤلاء انما عاطلين عن العمل ويرون اوضاعهم الشخصية والاسرية صعبة.. فهل باستطاعتنا حقا ان نقدم لهم بدائل اخرى قبل ان نؤنبهم ونتهمهم بالارتزاق؟! ثم، وان قرر التحالف انهاء خدمات البعض منهم فكيف ستصبح الخاتمة بالنسبة لهم؟ هل فكرت الحكومة حقا بعواقب ذلك التسريح المحتمل وخصوصا، لو انه حدث بشكل شامل؟؟ اية نكبة ستحل بهؤلاء واية مخاطر سيتعرض البلد حين يجد امامه جيشا اخرا موازي للجيش النظامي، وقد اصبح محروما من راتب التحالف؟! ليسوا هؤلاء بمرتزقة ولكن التحالف يتعامل معهم كأنهم مرتزقة وحتما سيستخدمهم كقنبلة موقوته ضد الشرعية، متوعدا اياها بالتخلي عن صرف اعاناته لهم! ولو فكرنا ابعد، فالخطر الهم سيأتي من اولئك المدعومين اكثر وبمبالغ خيالية كقادة الالوية والشيوخ والاعيان والنشطاء السيايين والاعلاميين! وان عدنا للحديث عن وضع المعلم، فالمشكلة لم تعد جزئية ومتعلقة براتب هذه الفئة فقط.. كل موظفي الدولة فقدوا في ثلاثة اعوام نحو سبعين بالمية من راتبهم الحقيقي بسبب انخفاض سعر العملة الوطنية.. الله يلطف بالجميع



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
سياسي يمني يكشف قرب الإعلان عن حكومة يمنية مصغرة
البخيتي: الهجوم على حميد الأحمر غير مبرر ومن حقه المنافسة حتى على رئاسة الجمهورية
توضيح هام حول منخفض جوي بعدن
الرئيس الأسبق لليمن الجنوبي يطالب بوقف الحرب وتشكيل مجلس رئاسة وحكومة وفاق وطني
العثور على جثة شخص بين عدن وابين
مقالات الرأي
ليس عيبا ان تحتفل قوات الجيش والامن في عاصمة محافظة ابين بالعيد ال55 لثورة ال14 من اكتوبر المجيدة 1963م تلك
السيناريو الذي يلوح في الأفق والذي تم إعداده بعناية فائقة من قبل  قوى إقليمية وخارجية والغرض منه تغذية
  السيناريو الذي يلوح في الأفق والذي تم اعداده بعناية فائقة من قبل قوى إقليمية وخارجيه والغرض منه تغذية
-المصيبة عندما يكون الثائر والمقاوم مناطقي. والمصيبة تكبر عندما يكون مناطقي ومثقف. إلى هنا ويمكن إصلاح الخلل
إنها ليست سُعاد التي تغنى بها المحضار وأضناه البحث عن طريق الوصال بها . سعاد التي ننشدها اليوم هي معشوقة كل
مهما تعاظمت بؤر الفساد أو هيمنة الإفراد او الجماعات او قويت شوكة المتنفذين لابد من حضور يوم اسود يقتحم الجميع
خبر صادم ومفجع تناقلته وسائل الإعلام المختلفة تفيد بمصرع تسعة شبان بمحافظة عدن بسبب تعاطيهم خمر بلدي مضاف
استقبال تعيين الدكتور معين كرئيس وزراء جديد اختلف بين نخب الشمال والجنوب، أو الغالبية منهم، وكذلك بالنسبة
نسمع اليوم صخباً وجعجعة ونياحاً على رئيس مجلس الوزراء السلف الدكتور الوطني المخلص أحمد عبيد بن دغر وتخوف من
عندما يغير الأفراد والمؤسسات اسماءهم فإن حقوقهم المسجلة باسمهم السابق يكون فيها اشكالية حقوقية , مالم ينص
-
اتبعنا على فيسبوك