مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 22 فبراير 2019 11:56 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 12 يوليو 2018 12:18 صباحاً

هل المشكلة ضد مجهول؟

الطرق داخل العاصمة عدن، حالها يغني عن السؤال بعد ان وصلت إلى مرحلة مُخجلة. لا ينبغي السكوت عليها.

وكدالك الخطوط الخارجية التي تربط المحافظات بالعاصمة عدن

تعاني نفس العيوب وايضآ الشوارع في العاصمة. تعاني من العيوب التى تاتي في مقدمتها: الحفر، والشقوق، والتآكل، والرقع العشوائية وتطايرها المستمر، والمطبات والمجاري، بحيث أنها أصبحت سمة من سمات جمال  العاصمة،

ان مايحدث لشوارع العاصمة عدن وغيرها «بالكارثية» لتسببها المستمر في إزهاق الأرواح بسبب الحوادث المرورية، واتلافها لقطع غيار السيارات، وإرهاقها ميزانية الدولة عند المعالجة المؤقتة أو الطويلة.. والسؤال الذي نطرحه: لماذا تتصدع وتنهار الطرق الإسفلتية بالعاصمة بمثل هذه السرعة .وهل الوزراء والمحافظين والوكلاء والسلطة المحلية يمشون  في هذه الطرق؟

ام يعيشو في كوكب اخر؟

ادا هم معنا هي جريمة بكل المقاييس سكوتهم عنها وتقصير في تنفيذ واجباتهم  ؟

لماذا لم يحاسب المسئول عن ما أصاب هذه الطرق من غش ادا كان الاستشاري؟ أو المقاول؟ هو المسول؟

المسول عن مااصاب هذه الطرق والشوارع التى تمارس القتل كل يوم بسب الاهمال ؟

المجالس المحلية؟.او المواطنين او مالكين السيارات او الهيئة ألعامه للطرق والجسور بصفتها المسئولة عن الطرق الداخلية والتى تربط المحافظات بالعاصمة،او وزير الإشغال ألعامه والطرق او السلطة المحلية في المديرة والمحافظة ؟

او نقيد السؤل ضد مجهول وتستمر المعاناة ؟؟

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
لن يسود الأمن والأمان إرجاء عدن ولن تنعم عدن ولا غيرها من المناطق المحررة بالأمن والأمان مادام ولأجهزة
  البسط العشوائي عنوان عريض مزعج ومقرف ومفزع وقولوا ماشئتم، كل يوم نسمع ونشاهد ونقرأ في الوسائل الإعلامية
  ابناء مديريات المنطقة الوسطى بمحافظة أبين يشكون ظلم مسؤولي السلطة. ثلاث مديريات بمحافظة أبين بدون كهرباء
في مديرية لبعوس / يافع من بعد 67 م الى يومنا هذا وكل مشاريعها وطرقاتها ومدارسها ومصحاتها وأسواقها ومبانيها من
نشطاء وإعلامي حزب الأصلاح اليمني شغلهم الشاغل الجنوب وقيادة المجلس الانتقالي ودولة الإمارات ويحيكوا
نقطة حسان وقائدها الشاب نبيل الكازمي اصرار وعزيمة تناطح السحاب رغم نقص وشحة الامكانيات ونقص في المعدات الذي
نترحم على شهداء يوم الكرامة 21 فبراير الذي سقط في ذلك اليوم مايقارب عن 15 شهيد واكثر من خمسين جريح عندما اقدمت
بتعين رئيس حكومة جديد استشعر المواطنون بالارتياح لحركة التغير التي حدثت في الحكومة بتغير رأس الحكومة وحركة
-
اتبعنا على فيسبوك