مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 18 نوفمبر 2018 01:43 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
الخميس 28 يونيو 2018 01:06 صباحاً

منتخباتنا العربية وداع بلغه الأوجاع

أعلنت منتخباتنا العربية رسميا خروجها من منافسات مونديال روسيا .

وستغادر العاصمة الروسية موسكو جميع المنتخبات العربية المشاركة وهي مصر والمغرب وتونس والسعودية .

لقد كان الحلم والأمل في منتخب مصر ولكنه لم يتاهل حيث الامآل حاضره في المونديال بلغه محمد صلاح ولكنه خرج مكسور الجناح عفوا ياصلاح انت مبدع ولكن الجماهير تقول الهدف يقنع  نحن لانكر إبداعات الفراعنة ولكن هناك أخطاء تحكيميه قاتله  .

ماعلينا يامصري ماعلينا هكذا تتحدث منتخبات العرب بلغه تونس والسعودية والمغرب .

ستكون رحله عربيه رباعيه ومافيش حد احسن من حد خليكم ايها العرب رفقاء في السفر فلم تحققوا النصر عفوا ياتونس ومصر عفوا يامنتخب الحرمين والمغرب عفوا جميعا ايها العرب .

لقد غادرت منتخباتنا العربية ياناس  ولم ترفع الرأس فلانحلم بالكأس ولانتحدث بمفردات اليأس  ولكن لنا أهداف وغايات .لنا أحلام وأمنيات  في قادم الأيام والسنوات نتمنى ان تكون هناك استعدادات وتدريبات لكافه المنتخبات .نحن لن نبحث عن اللعب ولكن نبحث عن تشريف للعرب وفي الأخير وبعد خروج منتخباتنا العربية من بطوله كاس العالم مونديال روسيا2018 سنبحث وليس بمعاني الحب ولكن بمفردات التشجيع سنبحث جميعنا  عن منتخبات نشجعها ونعشقها لإبداعاتها فلكم ايها العرب حق الاختيار فدعونا نشاهد إبداعات السامباء  والديوك الفرنسية دعونا نستمتع بادئ اسبانيا والبرتقال في المونديال دعونا نشاهد الإبداعات لكافه المنتخبات .

فمن يحقق الانتصار ويسعد الجماهير والأنصار من يرفع ألكاس سيكون حديث لكافه الناس  فهل يكون السامبا ام المستضيف روسيا انها السامبا البرازيلية  ذات الانجاز انها روسيا المستضيفة قد تحقق الإعجاز ولكن دعونا نخرج من دائرة التوقعات فهناك منتخبات ذات إبداعات وانجازات واعجازات حيث تتواجد داخل أسوار المونديال اسبانيا وفرنسا وانجلترا  والبرتقال وغيرها بعد وداعيه لكافه منتخباتنا العربية سنبحث عن ألمتعه والإثارة ومن يحقق ألكاس الغالية .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
قمة الطموح والإصرار والعزيمة قلّ ما تجدها في شخص واحد حقّق كُل ما يحلم به كرياضي ولم يتوقف عند هذا الحد بل ذهب
الشعب اليمني رياضي بطبيعته و من لا يلعب يتابع و يشجع وهذه حقيقة لكن عند المشاركات نجسد قاعدة اكثر شعب يهوئ
مهمة صعبة تنتظر قناء رضوم امام كفاح ميفعة.. لكن المهمة ليست مستحيلة بالنسبة لقناء فلا مستحيل في كرة القدم..
فضيحة التزوير بدوري البراعم لكرة القدم بعدن فاحت بشكل مذهل بعد العقوبات التي  طالت الأندية المتهمة
بعد الإعلان عن إتمام صفقة التعاقد مع  السلوفاكي جان كوسيان مدرباً لمنتخبنا الوطني الأول لكرة القدم
لم يكن لأبناء مديرية (رضوم) حلم اخر غير تحقيق  هذه (البطولة النوفمبرية) ولم يكن لقناء حلم تاريخي يهامس حنانه
عزفت القارة الآسيوية من جديد على جيتار بطولات جديدة كأس 2019. وأولمبي تايلند المؤهل لطوكيو 2020. فأوقعت قرعة
نعم، هي مصيبة بكل المقاييس، تلك النهاية التي آلت إليها بطولة الفقيد سعد خميس، التي أقامها اتحاد كرة القدم في
-
اتبعنا على فيسبوك