مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 18 نوفمبر 2018 11:30 مساءً

  

عناوين اليوم
رياضة

كأس العالم 2018.. مصر تودع المونديال إكلينيكيا بالخسارة من روسيا

الثلاثاء 19 يونيو 2018 11:02 مساءً
( عدن الغد ) متابعات :

فاز منتخب روسيا على نظيره المصري بثلاثة أهداف لهدف في المباراة التي أقيمت بينهما اليوم الثلاثاء في افتتاح الجولة الثانية من المجموعة الأولى لكأس العالم.



جاءت الأهداف الأربعة في الشوط الثاني، حيث تقدم المنتخب الروسي بثلاثية عبر أحمد فتحي "بالخطأ في مرماه" ودينيس تشيرشيف وأرتيم زوبا بالدقائق 47 و59 و62، وضيق محمد صلاح الفارق من ركلة جزاء بالدقيقة 73.



رفع المنتخب الروسي رصيده إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة الأولى ليصبح أول المتأهلين لدور الـ16 بينما بقى المصريون بلا رصيد بعد الخسارة الثانية على التوالي، ليودع كأس العالم "إكلينيكيا"، في انتظار تعثر أوروجواي بخسارتين أمام السعودية وروسيا وتحقيق فوز على الأخضر في الجولة الثالثة ثم اللجوء لفارق الأهداف.



أجرى هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر تعديلا وحيدا على التشكيلة الأساسية بوجود محمد صلاح العائد من الإصابة في خط الهجوم بجوار مروان محسن وعبد الله السعيد ومحمود حسن تريزيجيه بينما بقى محمد النني وطارق حامد في خط الوسط، وخلفهما رباعي الدفاع علي جبر، أحمد حجازي، أحمد فتحي ومحمد عبد الشافي، إضافة إلى حارس المرمى محمد الشناوي.



خطف المنتخب الروسي زمام المبادرة، وهدد المرمى بتسديدات غير مؤثرة لدينيس تشيرشيف وألكسندر جولوفين بخلاف ضربة رأس لسيرجي إيجناسفيتش أمسكها الشناوي بثبات.



اعتمد الفراعنة على الهجمات المرتدة، وكانت محاولاتهم أقرب للمرمى أخطرها تسديدتين لتريزيجيه وصلاح بجوار القائم، بينما كانت ضربات رأس مروان محسن ضعيفة دون خطورة على مرمى أكينفيف.



انهار المصريون في أول ربع ساعة بالشوط الثاني واهتزت شباكه بثلاثة أهداف مباغتة بتسديدة رومان زوبنين غير أحمد فتحي مسارها بالخطأ في مرمى الشناوي، وقبل أن يفيق منتخب مصر من الصدمة انطلق ماريو فرنانديز بالكرة من الجهة اليمنى ولعبها عرضية ليكملها تشيرشيف بسهولة في الشباك.



ومن كرة عالية لقلب الدفاع الروسي إيليا كوتيبوف وصلت إلى أرتيم زوبا الذي تسلمها دون رقابة مشددة، ومهدها لنفسه قبل أن يسدد في الشباك.



فاق منتخب مصر متأخرا وهدد مرمى منافسه بتسديدتين لصلاح وتريزيجيه الذي غادر الملعب ليشارك مكانه رمضان صبحي، وقبله شارك عمرو وردة مكان النني.



ووسط صحوة الفراعنة احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لمحمد صلاح بعد اللجوء لتقنية الفيديو، سددها مهاجم ليفربول الإنجليزي بنجاح في الزاوية اليسرى، ليحفظ ماء وجه منتخب بلاده.



بدأ مدرب روسيا استغلال البدلاء في آخر ربع ساعة بإشراك دالير كوزاييف وفيدور سمولوف وكوردرياشوف مكان تشيرشيف وزوبا وزيركوف، كما دخل محمود كهربا بديلا لمروان محسن.



مرت الدقائق الأخيرة كر وفر وأعصاب متوترة بين لاعبي الفريقين، ولم تشهد سوى تسديدة ضعيفة لعمرو وردة بجوار القائم الأيسر.


المزيد في رياضة
العبادي والعبيدي يتأهلان إلى نهائي الطائرة والشطرنج بالشيخ عثمان
جرت صباح اليوم الأحد ١٨/ ١١/ ٢٠١٨م  على ملعب مدرسه العبادي مباريات المجموعة الأولى لكرة الطائرة والشطرنج لمدارس التعليم الأساسي والثانوي (بنات ). ففي كرة الطائرة
طليعة حبان يكتسح نهضة خورة بخماسية ويتأهل للمربع الذهبي في بطولة كأس الاستقلال 30نوفمبر بشبوة
برعاية وزارة الشباب والرياضة بقيادة الأستاذ/نايف صالح البكري، أنطلق عصر هذا اليوم الأحد دور الثمانية من بطولة كأس الاستقلال 30 نوفمبر لأندية شبوة لكرة القدم  
خماسية النجم جهاد علوي تضمن المركز الثالث للأمير، وأكرم أمين يخطف صدارة الهدافين في الدوري العزابي
في مباراة مليئة بالأهداف المتنوعة واللعبات الجميلة، إضافة إلى الروح الرياضية بين الفريقين، تمكن فريق مركز الأمير للتخفيضات من خطف المركز الثالث في النسخة الثالثة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
قمة الطموح والإصرار والعزيمة قلّ ما تجدها في شخص واحد حقّق كُل ما يحلم به كرياضي ولم يتوقف عند هذا الحد بل ذهب
الشعب اليمني رياضي بطبيعته و من لا يلعب يتابع و يشجع وهذه حقيقة لكن عند المشاركات نجسد قاعدة اكثر شعب يهوئ
مهمة صعبة تنتظر قناء رضوم امام كفاح ميفعة.. لكن المهمة ليست مستحيلة بالنسبة لقناء فلا مستحيل في كرة القدم..
فضيحة التزوير بدوري البراعم لكرة القدم بعدن فاحت بشكل مذهل بعد العقوبات التي  طالت الأندية المتهمة
بعد الإعلان عن إتمام صفقة التعاقد مع  السلوفاكي جان كوسيان مدرباً لمنتخبنا الوطني الأول لكرة القدم
لم يكن لأبناء مديرية (رضوم) حلم اخر غير تحقيق  هذه (البطولة النوفمبرية) ولم يكن لقناء حلم تاريخي يهامس حنانه
عزفت القارة الآسيوية من جديد على جيتار بطولات جديدة كأس 2019. وأولمبي تايلند المؤهل لطوكيو 2020. فأوقعت قرعة
نعم، هي مصيبة بكل المقاييس، تلك النهاية التي آلت إليها بطولة الفقيد سعد خميس، التي أقامها اتحاد كرة القدم في
-
اتبعنا على فيسبوك