مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 23 سبتمبر 2018 05:39 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

قطاع المنصورة بقيادة القائد كمال الحالمي يقبض على عصابة قتل واختطاف واغتصاب وسرقات بعدن

الثلاثاء 19 يونيو 2018 02:22 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

 

ألقت أحدى نقاط تفتيش قطاع المنصورة في الحزام الأمني على متهمين بعدد من جرائم القتل والاختطاف والاغتصاب.

حيث أفاد صباح اليوم مصدر مسؤول في القطاع بأن رجال إحدى النقاط التابعة لقطاع المنصورة التي يقودها القائد كمال الحالمي قائد قطاع المنصورة ونقطة العلم وبحس أمني عالي ويقظة كبيرة تمكنوا بفضل الله تعالى ثم بفضل حنكتهم وقوة تركيزهم ضبط حافلة صغيرة من نوع (نوها) وبداخلها:-

المتهم الأول:- (م. أ. م. أ. ع) سائق الباص ويبلغ من العمر 22 عاماً.

المتهم الثاني:- (ح. م. ق. ع) مالك الباص، ويبلغ من العمر 19 عاماً.

وعندما قام قائد النقطة بمطالبتهما بإبراز هوياتهما رآهما وهما في حالة تخدير وكانت رائحة الحشيش تفوح من السيارة، مضيفًا أنه على الفور تم ترحيلهما إلى معسكر المشاريع للتحقيق معهما وفق القانون.

وأردف المصدر أنه وخلال إجراء التحقيق مع المتهم الأول اعترف بما يلي:-

1- ارتكاب جريمة قتل شخصين وهما:- (م. ش) و (ن. ع. م).

2- ارتكاب جريمة قتل شخص يدعى (ج. ع).

3- ارتكاب جريمة اختطاف فتاتين تبلغان من العمر 16 عام والأخرى 17 عام أمام مطعم الشرق الأوسط في طريق التسعين بالمنصورة.

4- اغتصاب فتاتين داخل الباص المذكور آنفًا بمعية رفاقه.

5- إقامة علاقات مباشرة مع عناصر من تنظيم القاعدة وتلقي أموال نقدية كبيرة منهم.

6- الاعتراف بعلمه عن أماكن تؤوي عناصر القاعدة والتستر عليهم.

7- التستر على متهمين باقتراف جرائم تقطع وسرقة سيارات.

8- تعاطي وترويج الحشيش المخدر.

9- ارتكاب جرائم سرقة هواتف نقالة وكذا السطو على بطاريات قاطرات.

وتابع المصدر أن المتهم الثاني اعترف بأن هناك شخصين ثالث ورابع مشتركان معهما بجرائم عديدة اقترفاها معهما ويدعوان:-

(أ. ق).
و (ن. ع).

وأنهما يقومان بترويج الحشيش معهما، كما أن المتهمان الثالث والرابع مشتركان بقضية اغتصاب الفتاتين أيضاً".

من جانب آخر أوضح المصدر أن والد المتهم الثاني أفاد بأن نجله عاق، وقد قام بمعية المتهمين الثالث والرابع بتهديده بالقتل.

ولم يستبعد المصدر أن تكون هذه العصابة على صلة مباشرة بجرائم الاختطافات التي حدثت لعدد من الأطفال في الآونة الأخيرة في عدد من مديريات العاصمة عدن على متن هذا الباص الذي أرعب قلوب الآباء والأمهات خوفاً علي أبنائهم من غدر هذه العصابة، مشيرًا إلى أن التحقيقات مع المتهمين الاثنين قد تكشف خيوط جريمة اختطاف الطفل أحمد مبارك الذي خرج من منزله لأداء صلاة القيام في منطقة بئر ناصر بمديرية تبن في محافظة لحج واختطفته أيادي الغدر ولم يعد حتى الآن.

واختتم المصدر تصريحه بأن المقبوض عليهما سيتم تسليمهما مع الباص المضبوط وكذا المقبوضات التي معهما لإدارة أمن العاصمة عدن لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

من جانبه شدد القائد كمال الحالمي قائد قطاع المنصورة ونقطة العلم على أنه لن يتوانى في ملاحقة المجرمين وإلقاء القبض عليهم مهما كلف ذلك من ثمن، وأنه لن يهدأ له بال حتى يثبت الأمن في ربوع مديرية المنصورة لينعم به المواطنون في منازلهم وشوارعهم وأسواقهم بالتنسيق والتعاون مع إدارة أمن العاصمة عدن ممثلة باللواء شلال علي شائع مدير أمن العاصمة.

وتوجه القائد كمال الحالمي بالشكر والثناء للتحالف العربي ممثلاً بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة التي تدعم كل الجهود الأمنية في قطاع المنصورة ونقطة العلم من أجل فرض هيبة الأمن في ربوع المديرية بل وفي العاصمة عدن ككل، مؤكداً أن يد العطاء والخير الإماراتية لامست جميع شؤون المواطنون لا سيما منها الجانب الأمني وهو الأهم في حياة الناس.

 


المزيد في أخبار عدن
عدن : الأهالي يدشنون معركة مجتمعية لانتزاع متنفس طبيعي
ناشد أبناء مديرية صيرة بالعاصمة المؤقتة عدن، رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، بالانتصار لهم في معركة محاولة المتنفذ عبدالله صالح سبعة، الاستيلاء على المتنفس
وزارة الداخلية تدعو وسائل الإعلام المختلفة للتعامل مع الإخبار والمعلومات فيما يخص الشأن الأمني عبر موقعها الرسمي
عبرت وزارة الداخلية ، عن استغرابها من بعض المواقع الاخبارية والمهتمين بالشأن الأمني , لما يتم نشره وترويجه من اخبار ومعلومات وحوادث فيما يخص الشأن الأمني بعموم
مدير البريقة يناقش الصعوبات التي تواجه سير التعليمية في المديرية
عقد إجتماع تربوي موسع في مديرية البريقة بمحافظة عدن برئاسة مدير عام المديرية هاني محمد اليزيدي ، لمناقشة الصعوبات التي تعيق العملية التعليمية في المديرية .   وفي


تعليقات القراء
323372
[1] شكرا
الثلاثاء 19 يونيو 2018
الشعبي | المنصورة
شكرا للاخ القائد كمال الحالمي ..ولكن لماذالم يتم تقديمهم للعدالة ومحاكمتهم امام الشعب حتي تكونوا صادقين واتخاذ اقصي العقوبة بحقهم

323372
[2] ماشفت من الجمل الا
الثلاثاء 19 يونيو 2018
الصبيحي | طور الباحه
البلد مليان امثال هولا المجرمين، لغياب الدوله والقانون والنظام سوى بقصد او من غير قصد فالنتيجة وحدة.. للاسف الشديد وليس ضد الامارات نقبض على متهم مخدر ونشكر الامارات ياللعيب ياعدن والله فضيحة

323372
[3] لاتقة بامن محافظة عدن وخاصه شلال
الثلاثاء 19 يونيو 2018
جمال طرموم | عدن
لو سسلمت هده القضيه لامن محافظه عدن ستنتهي هده القضيه وسيختفو هولا المجرمون كالقضايا السابقه التي ضاعت

323372
[4] @@@@@@@@@@@@
الثلاثاء 19 يونيو 2018
ابو محمد | عدن
( ك ل ه ك ذ ب ) جهة امنية المفروض تنشر صح وتعطي تفاصيل واضحة



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قتلى وجرحى في انفجار قنبلة يدوية بعدن
عاجل | اغتيال مدير مدرسة بعدن
التحالف العربي يستهدف قيادات حوثية كبيرة في الحديدة
الحوثيون يحاولون اقتحام منزل الشيخ بن عزيز بصنعاء والاخير يصدر بيان ناري
الصوفي: لم يسلم أحد الدولة للحوثي وهذا ماحدث!
مقالات الرأي
كل من يبني غناه على فقر الاخر فهو همجي ، و كل من يبني امنه على خوف الاخر فهو همجي و كل من يبني عزه على ذل الاخر
✅ الشعار يحدد مشروعا مدعوم اقليميا يتحرك في المناطق المحررة من الجنوب يهدف إلى إسقاط التحالف العربي وإسقاط
  - ســام الغُــباري - اشتقت لمدينتي ، لوجه أبي ، لشقيقي الذي يُعد حساب كل شيء ، لصديقي بائع القات " حمران" ،
كانت هناك لنا عملة نقدية في قديم الزمان يقال لها (الريال)... وكان لها اعتبارها ومكانتها بين عملات العالم...يتجه
  اشتقت لمدينتي ، لوجه أبي ، لشقيقي الذي يُعد حساب كل شيء ، لصديقي بائع القات " حمران" ، اشتقت إلى رائحة قريتي
جميل ان يثابر عدد من أبناء  الجنوب وان يستمروا  بالحافظ على المناسبات الوطنية من خلال إحيائها كلا
لنكن أكثر شفافية ووضح الانتقالي هو خلاصة نضال وكفاح  ومسيرات ومليونيات  أستمرت عدة سنوات حتى تكونت تلك
لم أشهد تعب طول حياتي.. وأنا الآن عمري واحد وسبعين سنة وثمانية شهور – كما شهدته يوم الحد اللي هب .. عندما تقرر
مما لا شك فيه بأن عدم الإستقرار الأمني في العاصمة عدن خاصة وباقي محافظات الجنوب عامة ، قد شكل مناخ ملائم
نحن ليس في مرحلة تحدي وبرز عضلات نحن في مرحلة تتطلب من الجميع الجلوس على طاولة واحده والتقارب في ما بينهم لكي
-
اتبعنا على فيسبوك