مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 14 أغسطس 2018 09:55 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 14 يونيو 2018 06:18 صباحاً

لا حجة على التحالف والرئيس هادي في الحديدة

التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية ، والدولة الشرعية اليمنية التي يقودها فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي ، بذلوا كل الوسائل وسلكوا كل الطرق وقدموا كل الحلول من أجل ان يتم تسليم محافظة الحديدة من قبل الانقلاب المتمثل بجماعة الحوثي من أجل تجنيب مدينة الحديدة الدمار ، وتفعيل ميناء الحديدة بما يفك المعاناة الانسانية التي سببها سيطرة الحوثي على الميناء الذي استخدمه كمنفذ لوصول الاسلحة المهربة من إيران إليه والمتاجرة بالمساعدات والمعونات التي تقدمها الدول لليمن  .... ولكن الحوثي رفض كل الوسائل والحلول وأبى أن يقبل بأي حل .

رفض الحوثي ان يسلم ميناء الحديدة للأمم المتحدة وطرح شروط تعجيزية .
رفض الحوثي ان يرضخ لأي صلح وتصالح ويتخلى عن التمرد ويسلم أسلحته لكي تعود الدولة ويتوقف الحرب ويسود الأمن والاستقرار  وتعود الخدمات للمواطن ، وتتوقف المواجهات في كل الجبهات ويتوقف الحاق الدمار في اي محافظة لا زالت تحت سيطرة الحوثي.
وهنا اصبح لا حجة على الشرعية والتحالف في اقتحام مدينة الحديدة ، وانما اصبحت الحجة على الحوثي الذي أصر على تمرده ورفض كل حلول السلم والسلام .

الحوثي وإيران التي تقف خلفه هم وحدهم من يتحملون المسؤولية .
يتحملون مسؤولية الدمار الذي سيحصل داخل مدينة الحديدة بسبب اي مواجهات ، ويتحملون مسؤولية اي دماء تراق وأي اضرار تلحق بالمدنيين الذين يستخدمونهم دروع بشرية ، فهم السبب فيما يحدث وما يحصل ، ولا لوم على الشرعية والتحالف لأنها قد  صبرت كثيراً وأصبحت اليوم مرغمة لاستعمال القوة وتحرير مدينة الحديدة وميناءها .

تحرير الحديدة اصبح مهماً من أجل ان يرضخ الحوثي للصلح ويقبل بالتفاوض ، ومن أجل التخفيف من المعاناة الانسانية التي تحدث باليمن وسببها استيلاء الحوثي على ميناء الحديدة والمتاجرة بالمساعدات الانسانية بما يخدم تقوية تمرده ودعم جبهاته .
لا مبررات  لأي طرف دولي  يريد ان يقف مع الحوثي بما يجعله مسيطر على الحديدة وميناءها ، حاولت امريكا ولا زالت تحاول ان تدعم بقاء الحوثي في الحديدة ولكنها فشلت واصبح موقفها ضعيف لأنها لا تمتلك أي مبررات معقولة ومقبولة تبرر الوقوف مع الانقلاب .
اي طرف سيقف مع الحوثي في الحديدة  سيصبح موقفه ضعيف ، والتحالف والشرعية هم من اصبحوا الآن في موقف قوي ولا حجة عليهم اذا استعملوا القوة العسكرية لتحرير مدينة الحديدة وميناءها .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
  منذ انطلاق الحراك الجنوبي وقادات الحراك في عراك مستمر الى اليوم يدمر الشعب ويبني مستقبل اولاد القادة. عدد
  نقدم كل الشكر والتقدير لقائد التدخل السريع في ابين خنفر على جهوده الجباره الذي يقوم بها في الجهه الامنية
كلما تفائلنا وحاولنا أن نعش أجواء فرحة أو إحتفال بهيج تأبى الحياة إلا أن تضاعف فينا حجم الخسارات، وتجعلنا على
لن يعد هناك مجال للصمت على بعض الأفعال والأخطاء التى ترتكب بحق أطفال اليمن من قوي الصراع والنزاع في ( اليمن )
كنا بنسمع عن حقوق وواجبات تساند ادلوجية المغترب من قبل حكومة المغتربين ولم نرى اعمالاً تنفذ على ارض الواقع
هل يعقل أن تباع تضحيات الشعب ودماء الشهداء ومطالبهم وما تحقق من انتصارات متتالية لأحرار الجنوب لا زالت هناك
هي الحياة تتغير وتتقلب فيها الظروف ومعيشته الناس ، وربما تغيرت وتبدلت مبادئ البعض لهثا خلف مالآ زائلا ،او
قمت بزيارة الى  جامعة ابين الحلم الذي طال انتظاره.  فرأيت اعداد كبير من الطلبة المقدمين للالتحاق
-
اتبعنا على فيسبوك