مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 22 مارس 2019 10:53 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

لحج.. نزوح تتسيده المعاناة

الأربعاء 30 مايو 2018 10:02 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

تقرير: أنوار العبدلي

 

يواجه الآلاف من النازحين الهاربين من مناطق النزاع جراء الحرب الدائرة في اليمن منذ ثلاث سنين العديد من الصعوبات التي تزداد سوءً كلما طالت امد الحرب التي اندلعت منذ عام 2015م والتي ماتزال مستمرة حتى الان .

تختلف المعاناة لكن يبقى ألم النزوح هو واحدً ، الشاب معاذ علي سعيد البالغ من العمر 16 عامآ وجد نفسه وخلال أشهر قليله يصارع آلمآ أخر مع مرضآ يتطلب أن يغسل أحد كليتيه مرتين بالأسبوع ، ليضاف ذلك الآلم مع الم النزوح وقلت الدخل لإسرته ، ومع وجعآ نفسيآ ظل يحمله في داخله .

يقول والد معاذ الحاج علي سعيد البالغ من العمر ٦٥ سنة لاحد العاملين في احد منظمات إغاثة النازحين في مدينة الحوطة بمحافظة لحج وبكلمات متقطعة ، منذ لحظة وفاة زوجتي في حضن أبنها معاذ ، تغير حال معاذ وأصبح على ما عليه الان منذ إصابته بهذا المرض المفاجئ وتدهورت حالته الصحية .

مواصلآ حديثه لا املك شيئآ لتخليص ابني من هذا الوجع الذي يعانيه نهائيآ ، نزوحنا من محافظتنا الحديدة ، وفقدان كل مصادر دخلنا تجعلني عاجزآ أمام أبني ، حيث اوفر وبصعوبة وبمساعدة الأقارب مبلغ الغسيل الكلوي بأحدى مستشفيات عدن كل أسبوع الذي يقدر ب15 الف ريال ، إلى جانب احتياجات أخرى تتعلق بالجانب الغذائي .

ويضيف علي سعيد لا املك حتى دخل ثابت وشهري ، فأنا كنت اعمل عمل خاص في سوق الحديدة بالاجر اليومي ، وجاء النزوح ليزيد معاناتنا ويجعلها أكثر صعوبة .

 

النزوح وأثاره النفسية

وللنزوح أثاره النفسية التي تعود بالآثر السلبي على كافة أفراد الأسرة النازحة ، ووضع الشاب معاذ الصحي زاد من حالة الشعور بالعجز والقلق في نفسية الحاج والد معاذ ، ونظرات معاذ وجسمه المنهك وصمته خلال زيارة موظفي المنظمة للأسرة بأحدى حارات مدينة الحوطة كانت عبارة عن صرخات تطلب المساعدة وصراع داخلي لا يهدأ .

المتخصصة والدراسة بعلم النفس بجامعة عدن سميرة صالح قالت الآثار النفسية التي تظهر على الأسر النازحة كثيرة ولكن تختلف حدتها من أسرة إلى أخرى وذلك على حسب المستوى الاقتصادي والاجتماعي .

فالأسر النازحة التي لا تملك اي مصدر رزق جاري وكانت معتمدة على أعمال خاصة في مدينتهم أو قراهم فهؤلاء يتعرضون لأثار انسحابية وقلق دائم وخوف من القادم كما يتعرضون لحالات اكتئاب وانسحاب من المجتمع ، عكس الأسر التي تتمتع بدخل مناسب لكن هذا لا يعني أنهم لا يعانون من آثار النزوح النفسية وصعوبة الأمر في التأقلم مع الحياة الجديدة وبيئة مختلفة عن بيئتهم السابقة .

هذا وتحاول جهات غير حكومية من منظمات دولية ومنظمات مجتمع مدني لتقديم المساعدات ضمن مشاريع خاصة تستهدف النازحين شبيه بالإسعافات العاجلة " المؤقتة يشكوى العديد من النازحين من عدم كفايتها ، أو عدم حصولهم عليها في الوقت المناسب أو عدم حصولهم عليها نهائيا .

منسق المؤسسات ومنظمات المجتمع المدني بمديرية الحوطة هاني مليكان أوضح من خلال اتصال أجريناه معه بأن أعداد النازحين بلغ حتى الان أكثر من 400 نازح بحوطة لحج وحدها بينما مديرية تبن تشهد ازدحامآ بأعداد النازحين بسبب استمرار المعارك الحربية وتدفق النازحين من المحافظات الشمالية الهاربين والباحثين عن مكان آمن لأطفالهم ولاسرهم .

وقال مليكان منذ تم تعييننا في شهر 7 / 2017م قمنا بعمل مسح للنازحين بالحوطة وقمنا بزيارات لعدة منظمات وطلب التدخل بالحوطه لإغاثة النازحين الذي لم يغثهم أحد .

وتم التدخل من قبل بعض المنظمات والمؤسسات وإغاثة النازحين بالمواد الغذائية أو بالايجارات أو بالمواد الصحية ولكننا نرى ماتقوم به المنظمات لايكفي ولا يسد احتياجات كل النازحين بالحوطة الدعم قليل ومحدود ، واحيانا يأتي لعدد معين لا يستهدف كل أعداد النازحين بالمديرية فيستلم البعض بينما البعض الآخر لا يستلم ، إلى جانب ذلك هناك منظمات تفرض عدة معايير لتقديم المساعدة للنازحين وكذلك استهدف بعض المنظمات لنازحين "جدد" يكون فترة نزوحهم شهر أو شهرين مما يؤدي حرمان اغلب الأسر النازحة من المساعدة ، بينما الدور الحكومي غائب .

تبقى معاناة معاذ واحدة من الآلاف القصص لأسر نازحة تتعرض لإوضاع إنسانية تزداد سوء يومآ بعد يومآ بسبب حربآ يوصفها البسطاء من الناس بأنها لا نهاية لها.


المزيد في ملفات وتحقيقات
تسلسل زمني انزلاق اليمن إلى دائرة العنف وكيفية تطور الصراع
  لم يغادر طرفا الحرب اليمنية مدينة الحديدة الساحلية الرئيسية رغم مرور ثلاثة أشهر على التوصل إلى اتفاق هدنة تحت رعاية الأمم المتحدة في إطار جهود لإنهاء حرب دائرة
(عدن الغد) ترصد الافراح بمناسبة حلول عيد الأم في 21 آذار مارس
يحتفل الجميع بشتى بقاع العالم في 21 مارس من كل عام بعيد الأم، فهذا اليوم يعد تجسيداً لمكانة هذه المخلوقة العظيمة في هذا الكون الفسيح، وتزامناً مع هذه المناسبة تتعدد
الفن المعماري اليمني وأصالته التاريخية (2---2).
  العمارة اليمنية تحظى بشهرة عالمية واسعة لما تتمتع به من ميزات متنوعة من حيث توافقها مع البيئات المختلفة المحيطة وتلبيتها على مر العصور لاحتياجات مستخدميها،




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجــل: اشتباكات عنيفة في جولة الشيخ أسحاق القربية من منطقة القلوعة
لواء تابع للجيش يعود الى عتق
عاجل - السفير الامريكي يصل عدن ويؤكد : لا ندعم الجماعات التي تسعى إلى تقسيم اليمن
اندلاع اشتباكات في مثلث العند خلفت قتلى وجرحى.. تفاصيل
قيادة المجلس الانتقالي تزور السفير الروسي الى مقر اقامته بفندق كورال (مصحح)
مقالات الرأي
في زيارته الأولى لعدن في هذا اليوم الخميس أدلي السفير الأمريكي في مؤتمر صحفي تناول فيه عدة قضايا حول موقف
عيد الأم أو يوم الأم (بالانجليزية: Mother's Day) هو احتفال ظهر حديثاً في مطلع القرن العشرين، يحتفل به في بعض الدول
    نريد أن يفهم إخواننا الجنوبيون المهتمون بالمشروع الجنوبي أن بقاءهم بعيدا عن المجلس الانتقالي
     الخيانة .. العمالة .. الأرتزاق .. الأخونة .. يبدو ان تلك الكلمات ( التهم ) ، قد اصبحت صكوكا و ( وشيكات ) في
كتب معالي وزير النقل في حكومة الشرعية الاستاذ صالح الجبواني تغريدة في تويتر تطرق من خلالها لعلاقة الشرعية
المذبحة البشعة والمروعة في نيوزيلندا والتي راح ضحيتها 50 شهيد مسلم وإصابة 39 .. تلك المجزرة لن تكون هي اﻷخيرة
لأكثر من شهر وقيادة ملتقى شباب ابين تعمل ليل ونهار دون كلل او ملل لاجل ارساء لبنات ودعائم الملتقى حديث
هيئة مستشفى الرازي أكبر مرفق خدماتي طبي في محافظة أبين وباعتماده كهيئة منذ 2010م ظن الناس خيرا بحكم ماينعكس ذلك
كم هي الايام كفيلة بأن تعود بوصلة الحق إلى وضعها الطبيعي بعد مرور سبع سنوات عجاف تجرعها الشعب اليمني بسبب هوس
هناك بعض الوقائع التي يسردها فتحي بن لزرق يراد بها باطل وليس للاستدلال من أجل الوصول للحقيقة , كنت أول
-
اتبعنا على فيسبوك