مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 15 أغسطس 2018 02:53 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 16 مايو 2018 02:59 مساءً

اغتيال قاسم احمدوه .. هو اغتيال لكرامة أبناء المنطقة الوسطى جميعا !!

لا لا !! لا نتبرأ لانتهرب لانحيد ولانميل المسألة عرض و كرامة وشرف وعار تهمنا جميعا تهم كل شريف مخلص نزية أصيل ماذا عسانا أن نقول اهدر دما حراما و ظلما وقهرا وآلما وتعسفا أمام مسمع ومرء الجميع اين النخوة اين الشهامة اين الرجولة ، الامر يهمنا جميعا والامر كذلك اكبر ممانتصور نداء لأهالي سكان مديرية لودر ، والمنطقة الوسطى جميعا انتفظوا معلنيين بإي ذنب قتلت !!

الحساب واجي على الكل أن تهاوننا وضعفنا ، وادخلنا في قلوبنا الجبن والضعف والوهن لانقعد مكتوفي الآيادي صم بم الافواه والاسماع ، اذا لم نسمع الجهات المعنية بذلك ونقف صفا واحدا بكل بسالة وصمود ، فلنعلم علم اليقين بأنه سيناريو متكرر ضمن قافلة راحت وهبت من أمام اعيننا ولنا عبرة في ذلك !!

كثيرا مانسمع ونسمع الأن في مقتل الضحية قاسم محمد قاسم احمدوه رحمة الله عليه لقد تم القبض على الجناة مرتكبي الجريمة القتلة ، ولكن للأسف لاتمر سوى بضعة أيام او ادنى من ذلك ثم نشاهد بخار قد تكاثف واعتلى في الجو ماهذا ؟! هذا هو نسيان للدم وطوي لملف المقتول دون أي حسابات واحيانا تكون على هيئة حقن تخديرية حقن صينية للنسيان والتجاهل كليا ونحن في اجتماعاتنا ومقايلنا وسمراتنا تم القبض وسوف يكون هناك حسم لتطبيق العدالة والقانون والأمر في مهب الريح ان لم نكن يدا واحدة فمصير دم القتيل اسوة بمن هبوا ورحلوا والأيام كفيلة بتأكيد ذلك .

هناك ضمير وكيان ووجدان اقوى من القانون إن لم يتحرك فلن ينال أي قاتل عقابة وسيتكرر المشهد ودم ينسخ دم وهلم جرا ٠٠٠!!

اننا نظم اصواتنا جميعا إلى الملتقى الذي عقد مساء الاتنين الموافق 14/5/2018 بساحة مدرسة الشهيد ناجي بلودر لوجهاء ومشائخ مديرية لودر والمنطقة الوسطى بمحافظة ابين في قضية المقتول والمغفور له بأذن الله قاسم محمد قاسم احمدوه غدرا وعدوانا الذي طالته يد الغدر والخيانة بجولة كالتكس بمحافظة عدن الجمعة الماضية من قبل عصابة منظمة تعمل على ازهاق ارواح الابرياء من دون وجه حق وبهذا بإننا نهيب ونستنكر ذلكم العمل الاجرامي البشع الجبان وأن نشمر سواعدنا ونصف صفوف مرصوصة حتى تطال يد العدالة من اولئك البغاة الخارجين عن الدين والعرف والقانون ،

والمؤلم اذ نحن تجاهلنا دم الضحية او كل من تسول له نفسه ، في طي ملف الجريمة تحت اي مبرر كان ،حتى لايستمر القتل بدم بارد ولانتيح هنا أو نجعل فرصة لإستمرار حكايات القتل والعبثية والاستهتار بأرواح الأبرياء .

تعليقات القراء
318734
[1] بدل التهديد والوعيد ، علموا اولادكم الفضيله والخوف من الله اولا !!؟
الأربعاء 16 مايو 2018
ابن عدن | عدن
رحم الله المقتول وغفر عنه ، ولكن يجب اخذ العبر والدروس وتعليم الناس مخافه الله والبعد عن الرذيله والفاحشة فبنات الناس ليست لعبه لمن هب ودب وعدن ليست مرتع لسفله والزناه والبغاه! ما حصل للمقتول يجب ان يكون فرصه للعبره وأخذ الدروس ! كم من أسر مكلوبه على بناتها بعد ان نهش أجسادهن الوحوش والزناه وكم من امراه أصبحت منبوذة بسبب هؤلاء الوحوش الضاريه التي تعيث في الارض الفساد ! لسنا ضد اخذ القصاص من المجرمين والقتله ولكن غض الطرف عن سبب الجريمه ومعالجتها يشجع اصحاب النفوس الدنيه ! والله من وراء القصد



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : انفجار عنيف بحي انماء واطلاق نار كثيف
إستهداف موكب محافظ تعز بانفجار عبوة ناسفة بحي إنماء
صور تفجير انماء
وفاة ممثل شاب بعدن
تفاصيل لقاء موسع لقيادات المؤتمر برئاسة هادي في القاهرة يطوي صفحة الخلاف
مقالات الرأي
جميلا أن تفرز الحالات من الشهداء والجرحى وتكون لهم وحدتهم أو شأنهم الخاص كأقل تقدير لكل تلك التضحيات التي
لم نحسن  تقدير  المرحله ولم  نعرف  نديرها  كما يجب  وهاهو  المجتمع الإقليمي والدولي
الأخ الشيخ عبدالعزيز المفلحي هو صديقي واعزه واحترمه كثيرا واطال الله في عمره.الشيخ حفظه الله كان أحد
كنا في يوم ما ننتمي إلى كيان اسمه «جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية»، فتطلعنا إلى الأمام مع ما رافق
1-       صبيحة 12أغسطس الجاري ، وطأت قدماي مطار عدن ، وذلك بعد غياب ثمانية أشهر تقريباً ، وأذهلني
للأسف الشديد وبملء الفم نقولها أن مايتم من قطع الطريق ومنع مرور ناقلات الديزل إلى محطات الكهرباء أمر مخز
الذي لا يسبح  في بحور السياسية ولايفقهة في فهم  ما يدور من حوله من قضايا ساخنة داخليه وخارجية عليه عدم
قبل أكثر من عشرة أعوام وبعد وقت قصير جدا على افتتاح مجموعة هائل سعيد أنعم لمجمع(عدن مول) ذهبت الى السوق في أول
بصراحة للجميع...فمنذُ إنطلاق عاصفة الحزم كان الاشقاء يتحدثون عبر منابرهم ..من ان مرجعيتهم للتدخل في اليمن
رائد من رواد الإعلام يتوفاه الله ولم يصرف لاولاده حتى مستحقات الدفن كل ماوجده تعزية من رئيس الجمهورية في
-
اتبعنا على فيسبوك