MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 26 مايو 2018 06:21 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

دولة الإمارات تسعى لتنمية اليمن ولو كره المرجفون والعملاء

السبت 21 أبريل 2018 07:30 صباحاً
( عدن الغد ) وكالات :

سخرت دراسة لمؤسسة دار المعارف للبحوث والإحصاء بالمكلا، من الادعاءات بأن تدخل التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، المراد منه تحقيق أهداف وغايات خاصة به، منها السيطرة على مناطق الجنوب المشتهرة بالموارد الطبيعية والموقع الجغرافي المهم، بعيداً عن تخليص اليمن عامة من مليشيا الانقلاب، وتمكين المد الصفوي من السيطرة عليه، نافية تلك الادعاءات بلغة الحقائق والأرقام، كما عددت الدراسة المناطق المحررة في الجنوب، وبقية المحافظات اليمنية، وأكدت أن الوقت قد حان - طالما أبناء إمارات الخير بينهم ويسعون لخدمتهم ونقل تجاربهم في النجاح والبناء والسلام والأمن- لاقتناص الفرصة ومغادرة مربع الحزبية والمناطقية والحسابات الأنانية، والانطلاق للبناء والتنمية والسلام، مستشهدة في تجربة ونجاح دولة الإمارات التي تعد أسوة يقتدى بها، وهي تمد أيديها لأبناء اليمن كافة، وينبغي ألا ترجع إلى أعناقها وعندها لا ينفع الندم.

 

 

وقال عبد العزيز صالح جابر، نائب الرئيس، المدير التنفيذي لمؤسسة دار المعارف للبحوث والإحصاء بالمكلا، إن دولة الإمارات تمد أيديها لتنمية وبناء اليمن، وليس أغلى من أن تقدم خيرة شبابها للدفاع عن اليمن وعن عقيدتها السمحاء من أن تغتال بيد المد الصفوي الإيراني، مؤكداً أن نموذج الإمارات ونجاحها في المجالات كافة جدير بان يتم تعميمه والاستفادة منه والخروج من نفق التخلف والصراع الأبدي الذي دمر الحجر والشجر، ودعا لمغادرة مربع المؤامرات والصراعات الحزبية والمناطقية الضيقة، وأن «نتلقف هذه الفرصة والتي متى ما ضاعت فلن ترجع مرة أخرى»، مبينّاً أن المجتمع الإماراتي هو واحداً من الأماكن القليلة في العالم المتعددة الثقافات التي تنعم بالاستقرار والأمن والسلام والانسجام، وقد تم تحويل الإمارات بحنكة وإخلاص قيادة رشيدة وقف على رأسها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ الحكيم زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسس الدولة، رحمه الله، إلى جوهرة فريدة في المنطقة، تعكس الابتكار والتفكير التقدّمي والفرص السانحة، فالإمارات هي دولة الأوائل، واسمها أصبح مرادفاً للنجاح، ومضى عبدالعزيز جابر بالقول: «تُقدّم الإمارات نمط عيش لا مثيل له في أي مكان آخر في العالم، وتشتهر ببناها التحتية المتطورة ذات الشهرة العالمية، فهي تملك المؤسسات التعليمية، والمنشآت الطبية، وفي المجالات كافة الأكثر جودة ومن يزورها أو يعيش فيها يدرك أكثر مما قيل».


المزيد في أخبار وتقارير
المتحدث الرسمي باسم التحالف العربي : اربع رحلات إغاثية ومحطة كهرباء في طريقها لجزيرة سقطرى
  أجرت قناة الإخبارية السعودية لقاءا تلفزيونيا مع المتحدث الرسمي باسم التحالف العربي العقيد تركي المالكي تطرق اللقاء لمناقشة الوضع الإنساني لجزيرة سقطرى
مقتل شخصين يعتقد بإنتمائهما للقاعدة بقصف لطائرة دون طيار في شبوة‎
استهدفت طائرة أمريكية بدون طيار مساء الجمعة، دراجة نارية في منطقة خورة بمحافظة شبوة، كان يستقلها شخصين يعتقد أنهما من تنظيم القاعدة . وقالت مصادر محلية في شبوة،
محافظ المهرة يطلع رئيس الجمهورية على حجم الاضرار التي تسبب بها إعصار "ماكونو"
اجرى فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية مساء الْيَوْم اتصالا هاتفيا بمحافظ محافظة المهرة راجح سعيد باكريت للاطلاع على تداعيات إعصار "ماكونو" الذي ضرب


تعليقات القراء
314213
[1] ولكنها تعيش في تخبط سياسي ...
السبت 21 أبريل 2018
بن مجاهد |
ولكن لو نظرنا فقط سياستها في اليمن ..ستجدها انها لا تدري ماذا تفعل ..وكل همها هي أن تكون الأقوى فقط والكل يسمعها وكل هذا بحسابه أي بسد الأموال الذي تصرفها على التابعين لها...مثلا تجدها تدعم اتباع عفاش وهم العدو الأول للجنوبيين الانفصاليين...وايضا تجد الامارات يدعم الانتقالي وهو من يتبنى انفصال الجنوب...إذا اين هي الامارات من الانفصال والوحدة..تدعم الاعداء معا.. ومع الاسف نجدها تتلاعب بمواقفها وليست لها سياسة واضحة في اليمن سوى السيطرة فقط...ولايهمها لا الوحدة اليمنية او الانفصال وحتى لو تحاربوا اليمنيين الف عام...



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بن بريك: توزيع المناصب على الجنوبيين وإبعاد الشماليين مهزلة ولعب إخونجي مفضوح
عبدالمجيد الزنداني يكشف لقناة سهيل عن ما تمتلكه اليمن من ثروات ويتحدث عن النظام السابق (فيديو)
عاجل : انفجار عنيف يهز مدينة لودر
امسية رمضانية وانشطة متعددة في ثانوية النهضة بالشيخ عثمان
تقرير: قاسم سليماني يشرف على خطة لتهريب عبدالملك الحوثي من صنعاء
مقالات الرأي
مازالنا في الجنوب نعاني من جنون العظمة والتسابق على الزعامة ، ومهما رأينا اليوم إجتماعات ولقاءات للزعامات
طالما تغنينا في الجنوب بأننا أكثر مدنية وتحضر وقابلية لبناء الدولة المدنية الحديثة وأنه لو قدر لنا استعادة
لقبكم ملك الإنسانية اسمكم الملك سلمان بن عبد العزيز ال سعود وبصماتكم ممتدة من شرق أسيا وحتى غرب إفريقيا ثم
  أن التغيير الذي قام به فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي في صنعاء بعد انتخابه باغلبية ساحقة ، وكذلك دوافعه
انه زمن فخامة القائد الرئيس القائد عبدربه منصور هادي الذي وقف إلى جانب الحق والكرامة والنخوة .. أحد القادة
الزمان: يومالسادس من يونيو 2015م المكان: إحدى منازل ربوة المهندسين بفوّه – المكلّا (بيت عمّي) الحدث: نهائي
الرئيس هادي أخذ الكثير من قادة ونشطاء الحراك الجنوبي ليقوم بعمليات تصحيحية واسعة في الحكومة الشرعية هادفة
الجنوب ما قبل الثورة الاكتوبرية متنوع ومتعدد ... لكل سلطنة او ولاية او مشيخة خصوصيتها سواء كان في شأن ادارة
تحل علينا اليوم مناسبة عزيزة على قلوبنا ففي مثل هذا اليوم الخامس والعشرون من مايو من العام 2015م قبل قبل ثلاث
في العام 2011 وقفت وبقوه ضد ماقيل عنها ثوره ليس دفاع عن النظام وإنما لموقف ثابت ومبدأي ان مايسمى ثورات هي مجرد
-
اتبعنا على فيسبوك