مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 20 أكتوبر 2018 03:35 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

دولة الإمارات تسعى لتنمية اليمن ولو كره المرجفون والعملاء

السبت 21 أبريل 2018 07:30 صباحاً
( عدن الغد ) وكالات :

سخرت دراسة لمؤسسة دار المعارف للبحوث والإحصاء بالمكلا، من الادعاءات بأن تدخل التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، المراد منه تحقيق أهداف وغايات خاصة به، منها السيطرة على مناطق الجنوب المشتهرة بالموارد الطبيعية والموقع الجغرافي المهم، بعيداً عن تخليص اليمن عامة من مليشيا الانقلاب، وتمكين المد الصفوي من السيطرة عليه، نافية تلك الادعاءات بلغة الحقائق والأرقام، كما عددت الدراسة المناطق المحررة في الجنوب، وبقية المحافظات اليمنية، وأكدت أن الوقت قد حان - طالما أبناء إمارات الخير بينهم ويسعون لخدمتهم ونقل تجاربهم في النجاح والبناء والسلام والأمن- لاقتناص الفرصة ومغادرة مربع الحزبية والمناطقية والحسابات الأنانية، والانطلاق للبناء والتنمية والسلام، مستشهدة في تجربة ونجاح دولة الإمارات التي تعد أسوة يقتدى بها، وهي تمد أيديها لأبناء اليمن كافة، وينبغي ألا ترجع إلى أعناقها وعندها لا ينفع الندم.

 

 

وقال عبد العزيز صالح جابر، نائب الرئيس، المدير التنفيذي لمؤسسة دار المعارف للبحوث والإحصاء بالمكلا، إن دولة الإمارات تمد أيديها لتنمية وبناء اليمن، وليس أغلى من أن تقدم خيرة شبابها للدفاع عن اليمن وعن عقيدتها السمحاء من أن تغتال بيد المد الصفوي الإيراني، مؤكداً أن نموذج الإمارات ونجاحها في المجالات كافة جدير بان يتم تعميمه والاستفادة منه والخروج من نفق التخلف والصراع الأبدي الذي دمر الحجر والشجر، ودعا لمغادرة مربع المؤامرات والصراعات الحزبية والمناطقية الضيقة، وأن «نتلقف هذه الفرصة والتي متى ما ضاعت فلن ترجع مرة أخرى»، مبينّاً أن المجتمع الإماراتي هو واحداً من الأماكن القليلة في العالم المتعددة الثقافات التي تنعم بالاستقرار والأمن والسلام والانسجام، وقد تم تحويل الإمارات بحنكة وإخلاص قيادة رشيدة وقف على رأسها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ الحكيم زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسس الدولة، رحمه الله، إلى جوهرة فريدة في المنطقة، تعكس الابتكار والتفكير التقدّمي والفرص السانحة، فالإمارات هي دولة الأوائل، واسمها أصبح مرادفاً للنجاح، ومضى عبدالعزيز جابر بالقول: «تُقدّم الإمارات نمط عيش لا مثيل له في أي مكان آخر في العالم، وتشتهر ببناها التحتية المتطورة ذات الشهرة العالمية، فهي تملك المؤسسات التعليمية، والمنشآت الطبية، وفي المجالات كافة الأكثر جودة ومن يزورها أو يعيش فيها يدرك أكثر مما قيل».


المزيد في أخبار وتقارير
أكاديمي إماراتي: ماتقوم به قطر عبر الجزيرة لن ينسى وستدفع ثمنه غاليا
قال الاكاديمي الإماراتي عبدالخالق عبدالله ان ماتقوم به قطر عبر الجزيرة لن ينسى وستدفع ثمنه غاليا. ‏وقال عبدالله: ما تقوم به قطر عبر قناة الجزيرة بحق السعودية لن
البخيتي: السلام والشراكة والإيمان بالجمهورية كفر عند الحوثيين وحديثهم عنها نفاق وتقية
قال الكاتب والسياسي علي البخيتي، إن مفاهيم الشراكة والسلام والإيمان بالجمهورية تُعد عند الحوثيين كفراً، لتناقضها مع خرافة الولاية التي يؤمنون بها. وأضاف في
الانتقالي : فيتو دولي أجبرنا على إلغاء فعاليات أكتوبر
كشف رئيس ما يسمى بالجمعية العمومية الوطنية المنبثقة  في المجلس الانتقالي الجنوبي”  أن دولاً إقليمية أجبرت المجلس الانتقالي على التراجع عن السيطرة على


تعليقات القراء
314213
[1] ولكنها تعيش في تخبط سياسي ...
السبت 21 أبريل 2018
بن مجاهد |
ولكن لو نظرنا فقط سياستها في اليمن ..ستجدها انها لا تدري ماذا تفعل ..وكل همها هي أن تكون الأقوى فقط والكل يسمعها وكل هذا بحسابه أي بسد الأموال الذي تصرفها على التابعين لها...مثلا تجدها تدعم اتباع عفاش وهم العدو الأول للجنوبيين الانفصاليين...وايضا تجد الامارات يدعم الانتقالي وهو من يتبنى انفصال الجنوب...إذا اين هي الامارات من الانفصال والوحدة..تدعم الاعداء معا.. ومع الاسف نجدها تتلاعب بمواقفها وليست لها سياسة واضحة في اليمن سوى السيطرة فقط...ولايهمها لا الوحدة اليمنية او الانفصال وحتى لو تحاربوا اليمنيين الف عام...



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
(عدن الغد) تنفرد حصريا بنشر التفاصيل الكاملة والسرية لمصرع اكثر من 20 شخص بخمور مسمومة بعدن
تنديد جنوبي بحديث حكومي عن شمالية الضالع
مدير مكتب ثقافة شبوة : أعظم حسنة لبريطانيا هي ضم الضالع للجنوب في 1934م
صراع مسلح بين ميليشيات مسلحة للإستحواذ على فندق الشريتون بعدن
صدمة بعدن : خمور مضروبة تودي بحياة ١٧ شخص
مقالات الرأي
أن يموت المرء مخمورًا في حانة قذرة أو على ضفاف شاطئ يلفظ نفايات مصانع الاحذية ، خير له وأبقى من أن يموت
عجباً لتلك الابواق والطبول التي نراها ونقرأها ونسمعها اليوم لبعض الإعلامييّن الذين باعوا القلم والضمير
بغض النظر عن نوعية المادة الخطيرة التي قيل أنها أضيفت إلى الخمر الذي تسبب بوفاة عدد من الأشخاص في عدن خلال
ما أن تقلد منصب ولي العهد في المملكة العربية السعودية حتى أنحرفت وتغيرت البوصلة السياسية بالسعودية 180
  ترددت كثيرا في كتابة هذا الفصل من الرحلة لشعوري التام أن هذا الفصل يحتاج لحظة انشراح للصدر وصفاء للمزاج
-محمد حسين الحاج- دائماً اتجزع مع سيارات الأجرة واستمع إلى رأي الناس فجمعني القدر بالصعود إلى باص أجرة من جولة
  *محمد ناصر العولقي* ما الذي دعا الرئيس ليقحم نفسه في تاريخ الجنوب ، ويخترع تاريخا مزورا لمحمية وإمارة
-----------من أوعز للأخ الرئيس عبدربه منصور هادي بالمعلومات التاريخية التي أوردها حول الضالع والبيضاء في خطابه
سمعت أحداث واقعة الخندق العديد من المرات و لكني و الله على ما أقول شهيد لم أسمعها في مثل خطبة هذه الجمعة التي
المتابع لدور الفتاة المتعلمة بمدينة لودر عموما ، وبريفه بشكل خاص ، يجد أن ذلك لم يتحقق إلا بعد مراحل من الكفاح
-
اتبعنا على فيسبوك