مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 19 أبريل 2019 11:46 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

ضمن أنشطته في عام زايد 2018 م ... الهلال الأحمر الإماراتي يكرم مصور الرؤساء في عدن

الثلاثاء 17 أبريل 2018 12:11 مساءً
عدن ( عدن الغد ) خاص :

في لفتةٍ إنسانية محملة بمشاعر الحب والوفاء وتحديداً في عام زايد 2018.. حرص الهلال الأحمر الإماراتي على تلمس احتياجات الناس في عدن والمحافظات المحررة وبشكل خاص كل من ارتبط اسمه بالمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وكان التكريم هذه المرة من نصيب الأستاذ المصور الصحفي ناشر سيف أحمد "مصور الرئيس سالم ربيع علي وموثق زيارة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان إلى عدن عام 1975م".


وتسلم ناشر درع الوفاء من فريق الهلال الأحمر الإماراتي في عدن عرفاناً لاحتفاظه بالارث التاريخي الطيب الذكر.


وكان فريق الهلال الأحمر الإماراتي زار الاسبوع الماضي الأستاذ ناشر سيف إلى مستشفى الريادة بعدن الذي يرقد فيه بسبب وعكة صحية ألمّت به.


وخلال التكريم من قبل مدير الهلال الأحمر الإماراتي بعدن المهندس سعيد آل علي تحدث ناشر بكلمة مختصرة عبر فيها عن سعادته بهذه اللفتة الكريمة التي ادخلت السرور إلى قلبه.

 

وتم تكريم المصور ناشر سيف أحمد أثناء حضوره فعالية المسابقة الشعرية في عدن والتي نظمها الهلال الأحمر الإماراتي ضمن فعاليات عام زايد 2018 وبمناسبة يوم الشعر العالمي.

 

سيرة ذاتية:


المصور الفوتوغرافي ناشر سيف أحمد، من مواليد 1940م، وشغف بالتصوير في وقت مبكر من طفولته، وتعلم التصوير وعمره تسع سنوات في استوديو (عقيل) في كريتر بجانب فندق الجزيرة، ثم انتقل من عدن إلى زنجبار عاصمة السلطنة الفضلية وأسس فيها أول استوديو للتصوير عام 1959م، حمل اسم استوديو (الشباب) وما يزال حتى الآن هناك ويحمل اسم صاحبة (استوديو ناشر).

 


وفي هذا الاستوديو تعرف على الرئيس (سالمين) في عام 1963م وربطتهما علاقة وطيدة تعززت بانخراطه في صفوف الجبهة القومية في العام التالي 64م، وأضحى الأستوديو مركزاً لتجمع لشباب ومناضلي ثورة أكتوبر وعلى رأسهم (سالمين) لتبادل الآراء وتوزيع المنشورات وكان يقدم دعمه المادي المحدود للثوار..لكنه الكبير حينها.. كما عمل أيضا على تأسيس أول استوديو للتصوير في مدينة جعار عاصمة السلطنة العفيفية (يافع) .. وفي عام 1968 تعرض للسجن مع مجموعة من مناضلي الجبهة القومية بسبب ارتباطهم بالمناضل سالمين.


المزيد في أخبار عدن
كادت تتسبب بكارثة..شرطة الممدارة وقوات الطوارئ تنهي عملية حفر مجاري مخالفة بمنطقة الممدارة بعدن
في ظاهرة خطيرة والاول في نوعها قام تاجر يملك عمائر خاصة به على الخط الرئيسي في منطقة الممدارة بمديرية الشيخ عثمان بمحافظة عدن بحفر اكبر حفريات لمجاري تمهيداً
اتحاد طلاب حبيل جبر ردفان - عدن يوجه دعوة هامة لطلاب ردفان الدارسين بعدن
وجهت الهيئة الادارية لاتحاد طلاب حبيل جبر ردفان - عدن دعوة هامة لطلاب ردفان الدارسين بعدن، جاء ذلك في الإجتماع الذي عقد في مكتب الاتحاد وصدر عنه البيان التالي
اختتام دورة تدريبية في تطوير القدرات الإدارية لموظفي وزارة الشباب والرياضة في عدن
أقيم في وزارة الشباب والرياضة بالعاصمة المؤقتة بعدن اختتام الدورة التدريبية في تطوير القدرات الإدارية لموظفي وزارة الشباب والرياضة الذي نظمه المعهد الوطني للعلوم




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: اول صور لقصف صاروخي لمليشيا الحوثي بالضالع
قيادي سلفي في المقاومة بعدن يهاجم التحالف العربي
الرويشان: هناك من يريد تسليم الشمال للحوثي والجنوب للحراك
أمن مطار عدن الدولي يوقف إمرأة بحوزتها 16 شريط مخدر
ارقام مرعبة للأموال التي تلقتها المنظمات الدولية في اليمن تثير غضب اليمنيين
مقالات الرأي
هناك من لايزال مع الأسف يسوق للكذب والأوهام بدلا من استنفار الرجال وشحذ الهمم وتوضيح الخطر الحقيقي الذي يحيط
اليمنيون قدهم في امنكد، وزادوهم الحرب، وعادهم كل اثنين مع واحد، وعاد الاثنين مش سادين، فمنهم من هو أبو
إن الشخص الذي يحترم عقله ويقدر هذه النعمة العظيمة يتعامل مع ما مايؤمن به إنها ليست حقائق ثابته أو حقٌ مطلق
عدن رمز الحضارة والتقدم والرقي.. عدن منبر التمدن والتنوير والقلب النابض لليمن والجنوب خاصة..عدن وما أدراك ما
مازالت الصرخة التي اعلنها الاستاذ محمد ناصر العولقي قبل وفاة الزعيم الاممي علي صالح عباد ( مقبل) اثناء اصابته
---------------------كنت كلما أصل إلى مفترق "يريم" قادماً من صنعاء في طريقي إلى عدن أتوقف في المفترق لأقرر أي الطريقين
سرحتْ بي الذكريات إلى سن الرابعة عشر، حينما كنت أقطن قرية أليفة تدعى "المخزن" بمحافطة أبين، كنا بحي جيرانه
  في الدول التي يتم تداول السلطة فيها بطرق ديمقراطية حقيقية، وتناوب دوري على إدارتها، كما في الدول ذات
  بقلم/ م. قائد راشد أنعم الاستجابة العملية التي حظيت بها مؤخرا دعواتنا المتواصلة والملحة، منذ قرابة أربع
مع أنني كنت دائماً من المناهضين لعبارة " كن عبدًا تعيش " ولست مقتنعًا بها ، إلا أنة ومع الأسف الشديد صارت هي
-
اتبعنا على فيسبوك