MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 20 مايو 2018 08:44 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

في تطوّر مهم .. اللجنة الدولية للصليب الأحمر تزور محتجزين على خلفية النزاع في عدن

الثلاثاء 13 فبراير 2018 07:07 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

أنهت اللجنة الدولية للصليب الأحمر (اللجنة الدولية) للتوّ جولة أولى من زيارات أماكن احتجاز شملت 279 محتجزًا داخل مرفق احتجاز رئيسي في عدن. وهو ما يُعدّ تطورًا مهمًّا سيكشف للكثير من العائلات مصير ذويها المفقودين.

ويعلّق السيد بيتر ماورير، رئيس اللجنة الدولية على هذا الأمر قائلًا: "هذه الزيارات التي أجريت في عدن هي حافز لنا، وهي الأولى من نوعها منذ انطلاق شرارة الأعمال العدائية قبل قرابة ثلاث سنوات". وتابع قائلًا: "هذه الزيارات تضيف إلى الديناميات الإيجابية التي تُنتجها الزيارات المماثلة في صنعاء إلى المحتجزين على خلفية النزاع والمستمرة منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2017".

وقد لجأت مئات العائلات من أرجاء اليمن ومن خارج البلاد إلى اللجنة الدولية طيلة الأعوام الماضية تلتمس معلومات أو أدلة تفيد في الكشف عن مصير ذويها. من بينها عائلات لم تكن تعلم ما إذا كان ذويها لا يزالون على قيد الحياة أم لا.

وأفاد السيد ألكسندر فيت، رئيس بعثة اللجنة الدولية في اليمن قائلًا: "إن تقديم إجابة شافية عن سؤال بسيط مثل "هل ابني حيّ يُرزق؟"، وتمكّن العائلة من معرفة مصير من فَقدت، يُسهم في بناء ثقة متبادلة في أوساط المجتمعات المحلية اليمنية".

وتُعرب اللجنة الدولية عن تقديرها للجهود التي بذلتها أطراف النزاع، والتي مكّنت من إجراء الزيارات. وبلغ إجمالي عدد المحتجزين الذين زارتهم اللجنة الدولية في اليمن خلال العام الماضي نحو 11 ألف مُحتجز.

وأضاف السيد فيت بقوله: "مع اعترافنا بأن الزيارات التي أجريت في صنعاء وعدن أمر إيجابي، فلا تزال هناك حاجة إلى بذل المزيد. ونحثّ جميع الأطراف في اليمن على منح حق الوصول إلى جميع المحتجزين لأسباب تتعلق بالنزاع الدائر في اليمن. فزيارات المحتجزين واجب إنساني حتمًا سيجني منه جميع الأطراف المنافع".

وتعمل اللجنة الدولية في أرجاء العالم لضمان توفر الأوضاع الإنسانية في أماكن الاحتجاز، عن طريق إجراء زيارات منتظمة، والتقاء المحتجزين للوقوف على أوضاعهم والمعاملة التي يتلقونها، وإِحداث تحسينات. وتُناقَش النتائج التي تتوصل إليها اللجنة الدولية مع السلطات المعنية بشكل سرّي.


المزيد في أخبار عدن
مدير البريقة يناقش آلية تنفيذ الخطة المرورية خلال شهر رمضان المبارك
ناقش مدير عام مديرية البريقة بمحافظة عدن هاني محمد اليزيدي ، آلية تنفيذ الخطة للحركة المرورية في المديرية خلال شهر رمضان المبارك. وفي الاجتماع ، وجه اليزيدي منتسبي
وسيلة نصب جديدة بعدن
شهدت مدينة عدن وسيلة وطريقة نصب جديدة ضحيتها المئات من الشباب الباحثين عن وظيفة عمل . وتبدأ القصة عبر اعلان قصير عبر مواقع التواصل الاجتماعية يتم الاعلان فيها عن
بدعم من فاعلين الخير نفذت مؤسسة السناء لتنمية المجتمع مشروع توزيع التمور ل100 أسرة
نفذت مؤسسة السناء لتنمية المجتمع  توزيع التمور ل 100 من الاسر الفقيرة والمتعففة 50 اسره في عدن 50 اسرة في لحج. حيث يعتبر توزيع التمور هو ثاني مشروع رمضاني تنفذه


تعليقات القراء
302611
[1] السيد بيتر ماورير يضرب شيشة مع القات؟!
الثلاثاء 13 فبراير 2018
نجيب الخميسي | عدن
وكمان اتصور مع الرجال ملجع !



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بعد مروره في مياه خليج عدن.. إعصار ساجار يترك خلفة العديد من التساؤلات!
شرطة عدن تنشر رسميا تفاصيل عملية اغتصاب وذبح طفل بالبساتين
انتحار الحارس الشخصي لمحافظ المهرة
قسم شرطة القاهرة بعدن يضبط لص ويعيد سيارة مسروقة لمالكها
اللجنة التحضيرية لفعالية فك الارتباط تدعو احرار الجنوب لاحياء الذكرى الرابعة والعشرون لفك الارتباط
مقالات الرأي
هم كثيرون يسوقون الأوهام ويروجون الافتراءات ويكذبون على متابعيهم وقرائهم والمستمعين إليهم ويدركون أنه قد لا
تساءل بعض الأصدقاء و منهم أحد الصحفيين الأصدقاء عن سبب تحاملي على الأخ معالي وزير الداخلية احمد بن احمد
جرائم قتل . إقلاق سكينة .. حقن مورفين كلها تسير في متوازية هندسية في عدن , المدينة الطيبة المستهدفة في هذا
  الحكمة ضالتي التي سأبحث عنها في كل مكان حتى أجدها , وسأسمعها من كل إنسان حتى لو كان عدوي , والحقيقة والوصول
1//  بصراحة ، ماتعيشه عدن ، ومعها معظم مناطق جنوبنا ، هو وضع كإرثي ولاشك منذو تحريرها!!  ولماذا يجري هذا ؟!
  ضحكت كثيراً وأنا أقرأ ردود أعضاء وأنصار المجلس الانتقالي على التصريحات المتلفزة لوزير الداخلية أحمد
مايجمعنا بدولة الإمارات العربية حليف استراتيجي للجنوب ولمشروعة السياسي بتقرير المصير  وأعداء مشروعنا
عندما يتحدث او يبدي رأيا علنيا وبلسانه ، نائب رئيس وزراء ووزير داخلية (دولة) معترف بها دوليا واقليميا ، وعضوة
لم أتوقع أن يسخر فنانٌ كويتي من اليمنيين كما ظهر ذلك في مسلسل تمثيلي غنائي قبل أيامما أعرفه ، أن أكثر شعب في
  التضامن ليس فكرة ولا قيمة أخلاقية ولا ثقافة مدنية فحسب بل هو جوهر وأصل كل حياة اجتماعية مجتمعية من مجتمع
-
اتبعنا على فيسبوك