MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 25 مايو 2018 12:08 صباحاً

  

عناوين اليوم
من هنا وهناك

هل يصبح النمل مصدراً للأدوية في المستقبل؟

12 نوعاً من النمل يمتلك خصائص مضادة للجراثيم
الأربعاء 07 فبراير 2018 07:10 مساءً
(عدن الغد) العربية نت

يمثل النمل الذي ينتج طبيعيا مواد باستطاعتها القضاء على الجراثيم مثل البكتيريا أو الفطريات، مصدراً محتملاً لأدوية جديدة لمعالجة الأمراض البشرية، على ما أظهر بحث علمي حديث.

وأشار الباحثون الذين نشرت نتائج أعمالهم في مجلة "رويال سوسايتي اوبن ساينس"، الأربعاء، إلى أنه في مواجهة "ازدياد العناصر المسببة للأمراض المقاومة للمضادات الحيوية التي تصيب ما يقرب من مليوني شخص سنوياً في الولايات المتحدة"، قد يوفر البحث عن الطريقة التي تحارب من خلالها الحشرات العناصر المسببة للأمراض مؤشرات عن كيفية الحد من هذه المقاومة للعلاجات.

وكان لاثني عشر من الأنواع العشرين من النمل التي أجريت عليها اختبارات خصائص مضادة للجراثيم بدرجات مختلفة.

وخلافاً لتوقعاتهم، لاحظ الباحثون أن النمل الأكبر والأكثر انتشاراً وهو النمل العامل لم ينتج مضادات جرثومية بفعالية أقوى أو كميات أكبر.

ولفت هؤلاء في دراستهم إلى أن "اثنين من الأجناس التي أظهرت النشاط الأقوى في مكافحة الجراثيم هي من أصغر أجناس النمل التي خضعت للاختبار".

إلى ذلك، ثمانية أجناس من النمل لم تكن تنتج مضادات حيوية أو أي مواد فعالة ضد البكتيريا المستخدمة في الدراسة، وهي من المكورات العنقودية غير المسببة للأمراض وتوجد عادة تحت الجلد.

وتدفع هذه النتائج إلى الاعتقاد بأن النمل قد يكون مصدراً مستقبلياً لمضادات حيوية جديدة لمكافحة الأمراض البشرية، بحسب كلينت بينك، الأستاذ المساعد في جامعة "أريزونا ستايت" والمعد الرئيسي للدراسة.

وأشار ادريان سميث، من جامعة ولاية "كارولاينا الشمالية"، في رالي، المشارك في إعداد الدراسة، إلى أن "أحد الأجناس التي درسناها وهو النمل الطائر كان له الأثر الأقوى على صعيد إنتاج المضاد الحيوي بين تلك التي أجرينا اختبارات عليها".

وقال الباحثون إن هذه النتائج هي "الخطوة الأولى" للتعرف على النمل الذي يتمتع بالقدرة الأكبر على هذا الصعيد ولا يزال يتعين القيام بأمور كثيرة لتحديد المواد التي تتمتع بأثر المضادات الحيوية واستغلالها.

كذلك لفت الباحثون إلى أنه من الملائم البحث في الاستراتيجيات البديلة للمضادات الجرثومية التي يستعين بها النمل كدفاع طبيعي ضد العوامل المسببة للأمراض.


المزيد في من هنا وهناك
العثور على حيوان بحري مخيف... وجدل حول نوعه
تكثر ظواهر غير معهودة من قبل، مع ظهور كائنات بحرية غريبة قذفتها الأمواج إلى الشواطىء، وكان آخرها ما شهدته الفليبين من ظهور "وحش" بحري، أثار حالة من الذهول والخوف،
ما علاقة قبضة اليد القوية بالذاكرة
أثبتت #دراسة علمية حديثة أن هناك بعض الحقيقة في مقولة: "العقل السليم فى الجسم السليم". وتوصلت الدراسات إلى أن الأشخاص، من أصحاب قبضة اليد الأقوى، يكونون أفضل في
احذروا.. الوجبات السريعة تقلل خصوبة النساء
خلصت دراسة طبية حديثة إلى أن تناول الوجبات السريعة من قبل السيدات يؤثر سلباً على خصوبتهن ويقلل من فرص الحمل لديهن، وهذه هي المرة الأولى التي يتوصل فيه الأطباء إلى




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صدور قرارات جمهورية جديدة
وزير الخارجية اليمني المقال يبارك لخلفه قرار تعيينه خلفا له ويغادر دون ضجيج
ارتفاع عدد السفن الغارقة بسقطرى الى ٤
محافظ المهرة يعيد ذكريات قديمة للجنوبيين اختفت منذ 28 عام
انباء عن فرار عشرة من أعضاء البرلمان اليمني من صنعاء ووصولهم الى عدن
مقالات الرأي
رفع اليقظة الأمنية ضرورة ملحة وخاصة في ظل ما شهدته ولازالت تشهده محافظة عدن من جرائم بشعة وجديدة على مجتمعها
لا اعرفه شخصياً ولم يسعفني الحظ لالتقي به مباشرة... اسمع عنه من الآخرين..واتابع نشاطاته وتحركاته التي يسعى من
أيقنت تماماً أننا شعبٌ لن يصل لغايته وهدفه المنشود على الإطلاق،وأننا سنظل ندور في ذات الحلقة المفرغة،
على الجميع ان يدرك وان يفهم بان القضية الجنوبية ليست مغنما او مكسب او ارث عائلي القضية الجنوبية  سياسية
هل سقط الدكتور عدنان إبرآهيم سقوطا نهائيا لارجعة عنة..?أم هل تنازل عدنان إبراهيم تنازلآ قطعيآ عن كل إجتهاداتة
  العنوان أعلاه ترددت في تدوينه كثيرا لأن المعني به عدد من  الأصدقاء   و الزملاء   الكتاب  
لاغرابة في ذلك والطيور على اشكالها تقع ! قدتستطيع اقناع الف متعلم ولكن لاتستطيع اقناع جاهل واحد ، هذة مأثورة
 1- شاهدت كغيري عبر وسائط التواصل الاجتماعي تسجيل فيديو للسفير السعودي في اليمن وهو يتحدث عبر فضائيةٍ ذائعة
  السجون ومطاردات الأمن المركزي ليست حجة على التمسك بمشروع الحراك بل الحجة الثبات عليه ، فقد طورد وسجن
الرئيس عبدربه منصور هادي حفظه الله ورعاه في تلك القرارات الوزارية التي عمل على تعينها فهي أكبر مكسب للجنوب
-
اتبعنا على فيسبوك