مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 24 سبتمبر 2018 06:25 صباحاً

  

عناوين اليوم
العالم من حولنا

تظاهرات إيران كشفت الوجه الحقيقي لروحاني

الأحد 21 يناير 2018 10:45 مساءً
( عدن الغد ) وكالات :

قالت مؤسسة ميدل إيست فورم الأميركية في تقرير لها الأحد إن من نتائج الاحتجاجات الأخيرة في #إيران أنها كشفت عن الوجه الحقيقي للرئيس حسن #روحاني الذي وصل  للحكم بفضل دعم الإصلاحيين والشباب المطالبين بالحرية في إيران.

 

وأضاف التقریر: "علينا أن ننتظر ونرى ما إذا كانت الاحتجاجات الأخيرة في إيران بداية لحقبة جديدة من عملية طويلة للمعارضة العامة ضد حكم البلاد، أم إنها انفجار مؤقت بسبب عدم الرضا، تليها فترة الهدوء النسبي.. وعلى أية حال، هذه الأحداث يجب أن تنهي بشكل نهائي أن يكون الرئيس حسن روحاني شخصية معتدلة".

 

وجاء في التقرير " فاز روحاني عام 2013، بشعار الاعتدال في مسرحية الانتخابات الرئاسية في إيران حيث يقوم المرشد بتعيين مرشحيها".

 

ورغم أن روحاني أكثر اعتدالا قياسا بـ "محمد باقر قاليباف" القائد السابق للحرس الثوري الإيراني، لكنه أي الرئيس الحالي يعتبر نتاج الثورة  حيث شارك في جميع عمليات القمع التي قام بها النظام ضد معارضه منذ سقوط الشاه عام 1979.

 

وأشار تقرير المؤسسة الأميركية إلى أن روحاني فشل في جميع وعوده الانتخابية منها إطلاق سراح زعماء الحركة الخضراء موسوي وزوجته زهراء رهنورد ومهدي كروبي وتطبيق الدستور والدفاع عن حقوق الشعب الأساسية ومكافحة الفساد وتحديد تدخل #الحرس_الثوري في  مصادر البلاد وتلبية احتياجات الشباب وتحسين علاقات إيران بدول العالم".

 

وأضافت ميدل إيست فورم: "لايهم ما يقوله أو ما يفكر به الرئيس حسن روحاني حيث إن النظام الديكتاوري بقيادة المرشد علي #خامنئي له  الكلمة الأولى والأخيرة، أما الوعود في مثل الأنظمة فهي عبارة عن فرق بين الصفر واللاشيء".

 

ورغم أن المحتجين الإيرانيين هتفوا خلال الإحتجاجات الأخيرة بشعارت ضد الإصلاحيين والإصوليين منها "يا إصلاحيين ويا أصوليين، اللعبة قد انتهت" فان ما يمكن تأكيده الآن هو أن الشعب الإيراني عرف "من هو روحاني".

 

وكان نشطاء إيرانيين قد نشروا مقاطع فيديو تعود للثمانينيات والتسعينيات وعام 2009 يطالب فيها السلطات الأمنية بقمع المحتجين والمعارضين.


المزيد في العالم من حولنا
تقرير إسرائيلي: بوتين قد يبتسم لنتنياهو لكن مع غلق الأجواء السورية
اعتبر تقرير إسرائيلي أن حادثة سقوط الطائرة الروسية في سوريا، الأسبوع الماضي، لن تؤثر على “الصداقة” بين الرئيس فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الإسرائيلي
بالصور..سقف مستشفى يقطر عسلا بمدينة كامبريدج البريطانية
أن يتخذ النحل من الجبال أو الأشجار بيوتا له فهذا أمر طبيعي، لكن أن يلجأ إلى سقف إحدى المستشفيات ويحولها إلى "منحلة" على مدار سنوات، إلى أن يبدأ السقف يقطر عسلا، فهذا
مظاهرة فى سويسرا تطالب بالمساواة فى الأجر بين المرأة والرجل
تظاهر نحو 20 ألف شخص السبت، فى برن للمطالبة بالمساواة فى الاجر بين النساء والرجال، بحسب المنظمين الذين هددوا بإضراب نسائى إذا لم تتم تلبية هذا المطلب.   وقالت




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل | توجيهات عاجلة من اللواء عيدروس الزبيدي .. تعرف عليها
عاجل | اغتيال مدير مدرسة بعدن
أنباء عن مقتل محمد علي الحوثي وأبوعلي الكحلاني في ضربة جوية بالحديدة
البخيتي: حملة الاغتيالات التي تطال قياديين في حزب الاصلاح شبيهة بالاغتيالات التي تعرض لها قياديين في الحزب الاشتراكي اليمني
عاجل : مصدر مسؤول بمالية الجيش يعلن بدء صرف مرتبات العسكريين غدا الإثنين 
مقالات الرأي
تنامون ملأى كروشكم، معبأة ثلاجاتكم، مفللة سياراتكم ونساؤكم، مهندمة أولادكم، مسورة قصوركم، محروسة أملاككم،
محمد جميح ذهب بعض المحللين إلى أن الحرس الثوري الإيراني هو من دبر استهداف العرض العسكري في قلب عاصمة الأحواز
كل من يبني غناه على فقر الاخر فهو همجي ، و كل من يبني امنه على خوف الاخر فهو همجي و كل من يبني عزه على ذل الاخر
✅ الشعار يحدد مشروعا مدعوم اقليميا يتحرك في المناطق المحررة من الجنوب يهدف إلى إسقاط التحالف العربي وإسقاط
  - ســام الغُــباري - اشتقت لمدينتي ، لوجه أبي ، لشقيقي الذي يُعد حساب كل شيء ، لصديقي بائع القات " حمران" ،
كانت هناك لنا عملة نقدية في قديم الزمان يقال لها (الريال)... وكان لها اعتبارها ومكانتها بين عملات العالم...يتجه
  اشتقت لمدينتي ، لوجه أبي ، لشقيقي الذي يُعد حساب كل شيء ، لصديقي بائع القات " حمران" ، اشتقت إلى رائحة قريتي
جميل ان يثابر عدد من أبناء  الجنوب وان يستمروا  بالحافظ على المناسبات الوطنية من خلال إحيائها كلا
لنكن أكثر شفافية ووضح الانتقالي هو خلاصة نضال وكفاح  ومسيرات ومليونيات  أستمرت عدة سنوات حتى تكونت تلك
لم أشهد تعب طول حياتي.. وأنا الآن عمري واحد وسبعين سنة وثمانية شهور – كما شهدته يوم الحد اللي هب .. عندما تقرر
-
اتبعنا على فيسبوك