مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 10 ديسمبر 2018 07:29 مساءً

  

عناوين اليوم
العالم من حولنا

تظاهرات إيران كشفت الوجه الحقيقي لروحاني

الأحد 21 يناير 2018 10:45 مساءً
( عدن الغد ) وكالات :

قالت مؤسسة ميدل إيست فورم الأميركية في تقرير لها الأحد إن من نتائج الاحتجاجات الأخيرة في #إيران أنها كشفت عن الوجه الحقيقي للرئيس حسن #روحاني الذي وصل  للحكم بفضل دعم الإصلاحيين والشباب المطالبين بالحرية في إيران.

 

وأضاف التقریر: "علينا أن ننتظر ونرى ما إذا كانت الاحتجاجات الأخيرة في إيران بداية لحقبة جديدة من عملية طويلة للمعارضة العامة ضد حكم البلاد، أم إنها انفجار مؤقت بسبب عدم الرضا، تليها فترة الهدوء النسبي.. وعلى أية حال، هذه الأحداث يجب أن تنهي بشكل نهائي أن يكون الرئيس حسن روحاني شخصية معتدلة".

 

وجاء في التقرير " فاز روحاني عام 2013، بشعار الاعتدال في مسرحية الانتخابات الرئاسية في إيران حيث يقوم المرشد بتعيين مرشحيها".

 

ورغم أن روحاني أكثر اعتدالا قياسا بـ "محمد باقر قاليباف" القائد السابق للحرس الثوري الإيراني، لكنه أي الرئيس الحالي يعتبر نتاج الثورة  حيث شارك في جميع عمليات القمع التي قام بها النظام ضد معارضه منذ سقوط الشاه عام 1979.

 

وأشار تقرير المؤسسة الأميركية إلى أن روحاني فشل في جميع وعوده الانتخابية منها إطلاق سراح زعماء الحركة الخضراء موسوي وزوجته زهراء رهنورد ومهدي كروبي وتطبيق الدستور والدفاع عن حقوق الشعب الأساسية ومكافحة الفساد وتحديد تدخل #الحرس_الثوري في  مصادر البلاد وتلبية احتياجات الشباب وتحسين علاقات إيران بدول العالم".

 

وأضافت ميدل إيست فورم: "لايهم ما يقوله أو ما يفكر به الرئيس حسن روحاني حيث إن النظام الديكتاوري بقيادة المرشد علي #خامنئي له  الكلمة الأولى والأخيرة، أما الوعود في مثل الأنظمة فهي عبارة عن فرق بين الصفر واللاشيء".

 

ورغم أن المحتجين الإيرانيين هتفوا خلال الإحتجاجات الأخيرة بشعارت ضد الإصلاحيين والإصوليين منها "يا إصلاحيين ويا أصوليين، اللعبة قد انتهت" فان ما يمكن تأكيده الآن هو أن الشعب الإيراني عرف "من هو روحاني".

 

وكان نشطاء إيرانيين قد نشروا مقاطع فيديو تعود للثمانينيات والتسعينيات وعام 2009 يطالب فيها السلطات الأمنية بقمع المحتجين والمعارضين.


المزيد في العالم من حولنا
عرض الصحف البريطانية في الديلي تلغراف: "صهر ترامب قدم استشارات لولي العهد السعودي"
البداية من صحيفة الديلي تلغراف التي نشرت مقالاً لروب كرلي بعنوان "صهر ترامب قدم استشارات لولي العهد السعودي" وقال كاتب المقال إن جاريد كوشنر صهر الرئيس الأمريكي
إصابة 6 مستوطنين في عملية إطلاق نار بالضفة الغربية
أصيب 6 مستوطنين إسرائيليين، الأحد، في عملية إطلاق نار في مدخل مستوطنة "عوفرا"، شرق رام الله، في وسط الضفة الغربية.   وقالت "نجمة داود الحمراء" في بيان لها إن "6
عرض الصحف البريطانية صنداي تايمز: أفراد بالعائلة المالكة في السعودية "في رعب من ولي العهد"
نشرت صحيفة صنداي تايمز تقريرا كتبته لويز كالاهان، مراسلة شؤون الشرق الأوسط، تحت عنوان " أفراد بالعائلة المالكة في السعودية في رعب من ولي العهد". وقد استهل التقرير




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : اطلاق سراح المعتقل احمد المرقشي
المرقشي يؤكد خبر الإفراج عنه ويدلي بأول تصريح
العمقي يندد بواقعة اغلاق ١٠ من فروعه بعدن ويؤكد :"ملتزمون بتوجيهات البنك المركزي 
انطلاق البث التجريبي لإذاعة هنا عدن على تردد 92,9
( عدن الغد) تنشر جدول رحلات الخطوط الجوية اليمنية الاثنين 10 ديسمبر 2018م (المواعيد وخطوط السير)
مقالات الرأي
هاهي عدن تستعيد جزء هام من القها ومجدها وبريقها الثقافي التليد بتدشين فعاليات المهرجان الوطني للمسرح (
محافظ محافظة أبين أنشط محافظ عرفته المحافظة، يعمل بهمة عالية، تراه في آخر النهار كأوله، رجل نشيط وعملي وصادق
لان الشيء بالشيء يذكر  ومن أجل التذكير علي أن استعرض قصة سابقة ذات علاقة بعنوان هذا المقال  عندما اجبروا
هل تصدق أن تليفزيون فرنسا الرسمي (فرانس 24) عمل استطلاع رأى وأعلن أن 75% من الشعب الفرنسي مؤيد للمظاهرات؟! هل
من المعروف والمتعارف عليه دوليا في كل حكومات بلدان العالم بان الرسوم و الضرائب التي تقوم بجبايتها اي حكومة
  مايحز في النفس وما يجعل العبرات تتسرب خلسة من العين وما يجعل القلب يتقطع ألمآ وحزنا وحسرة وندمآ هو ان
من يعتقد ان الحوثي سوف يجنح للسلام هو خاطي والامم المتحدة تعمل على تطويل الحرب في اليمن من اجل الدول الكبرى
- الناس في الجنوب حتى كلمة اليمن لا يريدوا نطقها بسبب ان بهذه الكلمة أصبحت هوية تقتل أولادهم وتقصي رجالهم
  يخطىء من يظن أن الحوثيين سيجنحون للسلام؛ أو أن لديهم بوادر إنصياع للقرارات الدولية؛ أو أنهم قد وصلوا إلى
اسما آيات التهاني والتبريكات لكل الشرفاء الأحرار أينما كانوا بمناسبة  إعلان  العفو على الأسير احمد
-
اتبعنا على فيسبوك