مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 20 سبتمبر 2018 04:20 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

القدس: إصابة 16 فلسطينيا في اشتباكات مع قوات الأمن الإسرائيلية في الضفة الغربية

الخميس 07 ديسمبر 2017 09:51 مساءً
عدن (عدن الغد) BBC Arabic:

أصيب 16 فلسطينيا على الأقل في اشتباكات في الضفة الغربية المحتلة، خلال احتجاجات على اعتراف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وتفيد تقارير بأن معظم الإصابات سببها الغاز المسيل للدموع وطلقات الرصاص المطاطي، ولكن شخصا واحدا على الأقل أصيب بطلقات الرصاص الحي.

ونشرت إسرائيل مئات من القوات الإضافية في الضفة الغربية.

وقوبل إعلان ترامب بغضب واسع النطاق في العالم بعد أن غير السياسة التي كانت متبعة لعقود تجاه تلك القضية الحساسة، خاصة من حلفاء أمريكا التقليديين، بريطانيا، وفرنسا، والسعودية.

ودعا قائد حركة المقاومة الفلسطينية الإسلامية، حماس، إسماعيل هنية إلى انتفاضة جديدة، وجاءت الدعوة في مؤتمر صحفي عقد في غزة.

ووصفت حركة الجهاد الإسلامي في غزة القرار الأمريكي بأنه "شهادة وفاة لمشروع التسوية".

وقد استمرت الانتفاضة الفلسطينية الأولى ضد الاحتلال الإسرائيلي من عام 1987 إلى 1993، أما الثانية فبدأت في عام 2000.

ويلتزم الفلسطينيون في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة بإضراب عام شمل جميع مرافق الحياة في الأراضي الفلسطينية واحتجاجات لمدة ثلاثة أيام.

وأغلقت المحال التجارية والمؤسسات الخاصة والعامة أبوابها، وبدت الشوارع خالية من المارة.

كما أعلنت الجامعات الفلسطينية والمدارس أيضاً، الإضراب العام.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه يعزز قواته في الضفة الغربية الخميس بسبب الاحتجاجات الفلسطينية.

وجاء في بيان أن الجيش سينشر عدة كتائب جديدة ويضع قوات أخرى في حالة تأهب. ووصف هذه الإجراءات بأنها تأتي في إطار "الاستعداد ... للتطورات المحتملة".

وأثنى رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، على الرئيس الأمريكي ترامب قائلا إنه ربط نفسه إلى الأبد بتاريخ القدس.

وقال نتنياهو إن حكومته تتصل ببعض الدول التي تعتزم اتباع ترامب في قراره، ولكنه لم يحدد تلك الدول.

ومن المقرر أن يعقد مجلس الأمن الدولي الجمعة جلسة طارئة لبحث القضية، بعد طلب ثمانية أعضاء من بين 15 مناقشة القرار وعواقبه.

كما تعقد الجامعة العربية اجتماعا طارئا السبت.

ماذا تقول إسرائيل والفلسطينيون؟

وردا على القرار عبر رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، عن امتنان إسرائيل بعمق للرئيس ترامب.

وكتب في حسابه على موقع تويتر يقول "مازالت القدس محط آمالنا، وأحلامنا، وصلواتنا منذ ثلاثة آلاف عام".

وشكر ائتلاف الجمهوريين اليهود الرئيس في دعاية نشرها في صحيفة نيويورك تايمز.

وطلبت الولايات المتحدة من إسرائيل تخفيف ردها على إعلان ترامب لأن واشنطن تتوقع رد فعل عنيفا، بحسب ما نقلته وكالة أنباء رويترز عن بيان للخارجية الأمريكية.

وقال محمود عباس إن المدينة هي "العاصمة الأبدية للدولة الفلسطينية".

وقال إن إعلان ترامب "صادم وغير مقبول"، مضيفا أن الولايات المتحدة لم تعد وسيطا للسلام.

وخرجت مظاهرات في قطاع غزة قبل الإعلان، ودعت السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة إلى إضراب عام ومسيرات الخميس.

كما دعت حماس إلى "يوم غضب" الجمعة، قائلة إن قرار ترامب "يفتح أبواب جهنم" على مصالح الولايات المتحدة في المنطقة.


المزيد في احوال العرب
نصر الله: باقون في سوريا حتى بعد التسوية في إدلب‎
أعلن الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، اليوم الأربعاء، أنّ حزبه باق في سوريا حتى بعد التسوية الروسية التركية في محافظة إدلب.   وقال نصر الله في
شاهد.. هكذا استقبل الملك سلمان عمران خان بعد اختياره السعودية أول وجهة عقب انتخابه
بدا واضحًا الاحتفاء السعودي برئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، اليوم الأربعاء، بعد اختياره السعودية كوجهة أولى له ضمن زيارته الخارجية، بعد انتخابه في
الكشف عن الغلطة الأخيرة التي أودت بحياة القذافي!
  أماط محمد سعيد القشاط، آخر سفير ليبي من عهد القذافي في السعودية اللثام عن ملابسات وقوع الزعيم الليبي الراحل في أيدي المتمردين قبل مقتله بطريقة بشعة في 20 أكتوبر




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
  بعد 40 عاماً، تخرج لنا سياسية إيرانية كبيرة، قدرا وسناً، وهي فايزة ابنة رمز التيار البراغماتي الإيراني،
كثيرة في الشهور الأخيرة هي المواقف السياسية والفكرية من الأحداث والمآسي في العراق وسوريا ولبنان. بيد أنّ
هناك عودة إلى الطريق المسدود في اليمن، وهو طريق مسدود منذ فترة طويلة في غياب تغيير على الأرض تفرضه تطورات ذات
كررتُ كثيراً في السنوات الماضية مقولة وزير الخارجية السعودية الراحل الأمير سعود الفيصل عام 2010 أنّ الوضع
احتجاجات المواطنين العراقيين في البصرة على الحالة المأساوية التي وصلت إليها مدينتهم هي احتجاجاتٌ محقة دون
ما من شك في أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، يتعرض لهجوم شرس جماعي متنوع من قبل المعسكر الليبرالي المعادي، كما
العزلة والتهميش التي تعيشها قطر يبدو أنها ستطول، وربما تكلف القطريين أكثر مما كانوا يتوقعونه عند بداية
تتواصل أزمة تشكيل الحكومة اللبنانيّة التي جزم رئيس الجمهورية ميشال عون بأنه سيتغلب عليها في القريب العاجل،
-
اتبعنا على فيسبوك