MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 25 مايو 2018 01:54 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

تضارب بشأن دفن صالح.. والحوثي يُمعن في الانتقام

الخميس 07 ديسمبر 2017 08:30 صباحاً
( عدن الغد ) وكالات :

تضاربت الأنباء بخصوص الطريقة التي تصرفت بها الميليشيات الانقلابية مع جثة الرئيس السابق المغدور علي عبدالله صالح، حيث أفادت وسائل إعلام يمنية، أن الميليشيات دفنت جثمانه في صنعاء، فيما أكد مصدر حوثي، أن الجثمان مازال في الثلاجة ولم يتحدد بعد موعد دفنه، مرجعاً الأمر إلى النيابة العامة التي ستقرر مصير جثة المغدور، في موقف يكشف عن نزعة الانتقام والتشفي من جانب الميليشيات الإيرانية.

 

وأفادت وسائل إعلام يمنية، أمس، أن ميليشيات الحوثي دفنت جثمان الرئيس اليمني السابق، المغدور علي عبدالله صالح، في مقبرة الشهداء، بالعاصمة اليمنية صنعاء بحضور عدد قليل من أقاربه البعيدين وأبناء بلدته.

 

 

دفن سرّي

ونقل موقع «المشهد اليمني» عن مصدر مطلع أن عملية الدفن تمت بسرية تامة، وقد منع المشاركون في تشييع الجنازة من حمل هواتفهم النقالة، كما سمحت الميليشيات لعدد قليل جداً من أبناء منطقته ومن أقاربه البعيدين بالمشاركة.

 

وفي حين لم يتح التأكد من صحة تلك المعلومات من مصادر موثوقة، نقل الموقع عن ناشط من حزب المؤتمر الشعبي العام أن عملية دفن جثمان صالح جرت ليلاً على ضوء مصباح، وبحضور خمسة أشخاص فقط من عائلته.

 

في المقابل، كشفت مصادر يمنية أن الحوثيين سلموا جثة المغدور صالح لرئيس البرلمان اللواء يحيى الراعي، مشيرة إلى أنّ الميليشيات اشترطت عدم إقامة مراسم تشييع للرئيس السابق. وحسب المصادر، سلمت الميليشيات جثّة الأمين العام لحزب «المؤتمر» عارف الزوكا إلى نجله.

 

من جهة أخرى، زعم مسؤول في ميليشيا الحوثي يدعى، عبد القدوس الشهاري، أن جثمان الرئيس اليمني السابق مازال في الثلاجة ولم يتحدد بعد موعد دفنه، والنيابة هي التي ستقرر ذلك بعد انتهاء التحقيقات.

 

يشار إلى أنه تم الإعلان عن مقتل علي عبدالله صالح يوم الاثنين الماضي، وتضاربت الأنباء حول تفاصيل مقتله. ففي حين أوردت وسائل إعلام يمنية وقيادات في حزب المؤتمر أن صالح قتل أثناء توجهه بسيارته مع عدد من مرافقيه إلى سنحان، جنوب صنعاء، أكد ابنه أحمد أنه قتل في منزله خلال اشتباكات مع ميليشيات الحوثي عصر الأحد الماضي.


المزيد في أخبار وتقارير
السفير السعودي آل جابر يزف بشرى سارة من داخل سقطرى
زف سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن محمد آل جابر بشرى سارة من داخل جزيرة سقطرى اليمنية والتي تشهد حالياً إعصار ماكونو، ناقلاً أخباراً سارة عن الجزيرة . وقال
الحوثي يدعو لحملة تبرع لإغاثة سقطرى
دعا محمد علي الحوثي ريس ما تسمى باللجان الثورية التابعة لمليشيات الحوثي الى حملة تبرع لاغاثة جزيرة سقطرى بعد الاعصار الذي ضربها. وقال الحوثي ان الحملة تهدف الى جمع
نائب رئيس الوزراء يترأس إجتماعاً موسعاً لمناقشة قضايا البسط العشوائي على اراضي وعقارات الدولة
عقد نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس احمد الميسري،اليوم،اجتماعاً موسعاً لمناقشة قضايا البسط العشوائي على اراضي وعقارات الدولة .ووقف الاجتماع بحضور القائم




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صدور قرارات جمهورية جديدة
وزير الخارجية اليمني المقال يبارك لخلفه قرار تعيينه خلفا له ويغادر دون ضجيج
ارتفاع عدد السفن الغارقة بسقطرى الى ٤
محافظ المهرة يعيد ذكريات قديمة للجنوبيين اختفت منذ 28 عام
انباء عن فرار عشرة من أعضاء البرلمان اليمني من صنعاء ووصولهم الى عدن
مقالات الرأي
رفع اليقظة الأمنية ضرورة ملحة وخاصة في ظل ما شهدته ولازالت تشهده محافظة عدن من جرائم بشعة وجديدة على مجتمعها
لا اعرفه شخصياً ولم يسعفني الحظ لالتقي به مباشرة... اسمع عنه من الآخرين..واتابع نشاطاته وتحركاته التي يسعى من
أيقنت تماماً أننا شعبٌ لن يصل لغايته وهدفه المنشود على الإطلاق،وأننا سنظل ندور في ذات الحلقة المفرغة،
على الجميع ان يدرك وان يفهم بان القضية الجنوبية ليست مغنما او مكسب او ارث عائلي القضية الجنوبية  سياسية
هل سقط الدكتور عدنان إبرآهيم سقوطا نهائيا لارجعة عنة..?أم هل تنازل عدنان إبراهيم تنازلآ قطعيآ عن كل إجتهاداتة
  العنوان أعلاه ترددت في تدوينه كثيرا لأن المعني به عدد من  الأصدقاء   و الزملاء   الكتاب  
لاغرابة في ذلك والطيور على اشكالها تقع ! قدتستطيع اقناع الف متعلم ولكن لاتستطيع اقناع جاهل واحد ، هذة مأثورة
 1- شاهدت كغيري عبر وسائط التواصل الاجتماعي تسجيل فيديو للسفير السعودي في اليمن وهو يتحدث عبر فضائيةٍ ذائعة
  السجون ومطاردات الأمن المركزي ليست حجة على التمسك بمشروع الحراك بل الحجة الثبات عليه ، فقد طورد وسجن
الرئيس عبدربه منصور هادي حفظه الله ورعاه في تلك القرارات الوزارية التي عمل على تعينها فهي أكبر مكسب للجنوب
-
اتبعنا على فيسبوك