MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 11 ديسمبر 2017 10:50 صباحاً

  

عناوين اليوم
إقتصاد وتكنلوجيا

المفوضية الأوروبية تعرض بالتفصيل رؤيتها لإصلاح منطقة اليورو

رئيس المفوضية الاوروبية جان كلود يونكر في مؤتمر صحافي عقده في برن في الثالث والعشرين من تشرين الثاني/نوفمبر 2017
الأربعاء 06 ديسمبر 2017 06:20 مساءً
عدن(عدن الغد)AFP :

تعرض المفوضية الأوروبية بصورة مفصلة الأربعاء رؤيتها لإصلاح منطقة اليورو، في موعد حدد منذ وقت طويل غير أنه يأتي في ظروف غير مناسبة لألمانيا، أحد كبار الأطراف الأوروبيين، والتي لا تزال بدون حكومة.

وكان رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر يعتزم بالاساس اغتنام "الفرصة" التي أتاحها الانتعاش الاقتصادي في الاتحاد الأوروبي وانتهاء مرحلة الانتخابات في فرنسا والمانيا، لتطوير الاتحاد الاقتصادي والنقدي قبل الانتخابات الأوروبية في ربيع 2019.

غير أن الصعوبات التي واجهتها المستشارة أنغيلا ميركل التي لم تتوصل حتى الآن لتشكيل حكومة ائتلافية جديدة، بلبلت الوضع، بعدما عرض الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نفسه أفكاره حول مستقبل العملة الموحدة في أيلول/سبتمبر الماضي في جامعة السوربون بباريس.

ويشرح ثلاثة مفوضين هم الالماني غونتر أوتينغر والفرنسي بيار موسكوفيسي واللاتفي فالديس دومبروفسكيس، الاربعاء تفاصيل الاقتراحات التي قدمها يونكر في أيلول/سبتمبر أمام النواب الأوروبيين في ستراسبورغ، ولا سيما في ما يتعلق باستحداث منصب "وزير أوروبي للاقتصاد والمالية" وتخصيص قدرات مالية لمنطقة اليورو وإنشاء صندوق نقدي أوروبي.

وقال مصدر أوروبي "لم أسمع أيا كان يقول لي إن هذه (الاقتراحات) مفيدة".

وسيدرس رؤساء الدول والحكومات الأوروبية مشاريع الإصلاح في 15 كانون الأول/ديسمبر خلال قمة أوروبية تعقد في بروكسل.

لكن من غير المتوقع أن يصدر أي قرار هام عن هذه القمة وقال المصدر "لا أحد يستحسن رزمة (اقتراحات) المفوضية، لكن لا أحد سيتحلى بالشجاعة الكافية لقول ذلك".

وذكر مصدر أوروبي آخر أن رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي دونالد توسك سيبلغ القادة الأوروبيين خلال القمة في منتصف الشهر بأن "المحادثات لم تفض إلى تطابق كبير في وجهات النظر حول عدد من المسائل"، ذاكرا بصورة خاصة النقطة المتعلقة باستحداث منصب وزير الاقتصاد والمالية.

وتوقع وزير المالية الألماني بالوكالة بيتر التماير الثلاثاء في بروكسل أن "تكون لدينا حكومة جديدة في ألمانيا قبل التوصل إلى توافق بين الدول الأعضاء حول هذه الإصلاحات".

- برلين غاضبة -

وفي ما يتعلق بوزير مالية أوروبي يفترض بحسب مشروع يونكر أن "يجمع مهام المفوض الأوروبي للشؤون الاقتصادية والمالية ورئيس مجموعة اليورو" التي تضم وزراء مالية منطقة اليورو وتجتمع شهريا، فقد حذر الألمان بأن الأمر يتوقف على الصلاحيات التي ستوكل إليه.

أما بالنسبة إلى إنشاء "خط مالي لمنطقة اليورو ... يندرج ضمن ميزانية الاتحاد الأوروبي"، فهو اقتراح لا يمضي على ما يبدو إلى حيث يصل اقتراح ماكرون المؤيد لتخصيص ميزانية ضخمة خاصة بمنطقة اليورو تسمح أيضا بـ"جمع أموال بصورة مشتركة".

وأخيرا، تود المفوضية الأوروبية تحويل "آلية الاستقرار الأوروبية" المكلفة مساعدة دول منطقة اليورو التي تواجه صعوبات اقتصادية، إلى "صندوق نقد أوروبي" حقيقي يحل محل صندوق النقد الدولي في برامج المساعدات المستقبلية على غرار ما قامت به الآلية لليونان.

كما يمكن لصندوق النقد الأوروبي الممول من الدول الأعضاء، التكفل بضمان مصارف منطقة اليورو التي تواجه صعوبات، في حال عدم كفاية التدابير المتخذة من قبل المؤسسات المالية والدول في إطار الاتحاد المصرفي.

وتود المفوضية الأوروبية ترسُخ آلية الاستقرار الأوروبية ضمن قواعد الاتحاد الأوروبي وصلاحياته، لتصبح بمثابة وكالة تابعة للمفوضية الأوروبية، في حين أنها حاليا هيئة مشتركة بين الحكومات يديرها مجلس حكام يضم وزراء مالية بلدان منطقة اليورو.

غير أن هذه الفكرة تثير استياء ألمانيا التي تعتبر أكبر المساهمين الماليين في آلية الاستقرار الأوروبية. وترفض برلين أن تتحول الآلية إلى هيئة مشتركة لأنها ستخسر عندها نفوذها فيها، حيث أن حقوق التصويت داخل الآلية متناسبة مع حجم المساهمة المالية.

كما أن الرئيس الحالي لمجموعة اليورو الهولندي يورين ديسلبلوم غير مؤيد كثيرا لهذا الطرح وقال مؤخرا "أعتقد أن الطابع الحكومي لآلية الاستقرار الأوروبية ساعدنا في إحلال الثقة بين الدول الأعضاء".


المزيد في إقتصاد وتكنلوجيا
أبل الأمريكية تقترب من الاستحواذ على شازام البريطانية
تقترب شركة أبل عملاق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الأمريكي من إتمام صفقة الاستحواذ على شركة شازام مقابل 400 مليون دولار الأحد. وتأسست شركة شازام البريطانية عام 1999
هواوى تستعد للكشف عن هاتف جديد بتصميم مشابه لأيفون X
كشف تقرير حديث أن شركة هواوى تستعد لطرح هاتف جديد بتصميم مشابه لأيفون X، إذ ستدعم هواوى هاتفهاP11 بتصميم الجزء الأمامى العلوى لهاتف أبل الجديد، والذى يطلق عليه
خلل بموقع "تويتر" يتسبب فى حظر حسابات المستخدمين بالخطأ
ما هو مسموح به وغير مسموح به على تويتر ليس واضحا هذه الفترة، وعلى الرغم من أن الشركة أعلنت مؤخرا عن سياسة جديدة للحد من المحتوى الذى يحث على الكراهية، إلا أنها لا




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عبده الجندي يظهر مجددا ويصدم (الجميع)
حصري -قيادات مؤتمرية جنوبية وشمالية تصل الى ابوظبي لإعادة ترتيب صفوف المؤتمر
هاني بن بريك يدعو لدعم الرئيس هادي والوقوف إلى جانبه
قوات الجيش والمقاومة الجنوبية تصل الى مشارف مدينة زبيد بالحديدة
عاجل: انتشار قوات من الحماية الرئاسية في عدن
مقالات الرأي
كالعادة لا ينشغل الناس بجوهر الحدث ومضامينه وإنما بالأشخاص الفاعلين في هذا الحدث . الذين يحبون علي صالح
  استقبلت شبوة جثمان أحد أبنائها عارف الزوكا أمين عام المؤتمر في صنعاء والذي قضى في مواجهات حلفاء صنعاء..
ولأهمية ما جاء في كتاب السيرة الذاتية للرئيس السابق والزعيم الراحل  الصالح !!  والذي قتل على أيدي حلفاؤه
لم تكن الرقصة الأخيرة مأمونة العواقب مثل سابقاتها للرجل الذي اشتهر ببراعته في  الرقص على رؤوس الثعابين 
سيسجل لك التاريخ هذا الموقف الوطني الحقيقي فأنت اول شخصية سياسية من الشمال تقول كلمة حق سيسجل لك التاريخ انك
لم تكتف الولايات المتحدة الامريكية واسرائيل بصناعة واشعال نيران فتن الحروب والاقتال في البلدان العربية بل
   - قضيتنا في الجنوب العربي هي قضية استقلاله  وماسواها فإن الواجب التعاون على  قاعدة الجار مع جاره
مما لا شك فيه أن تدخل التحالف العربي في الأزمة اليمنية في العام 2015م قد كان محل ترحيب معظم القوى السياسية
  لطالما كانت تتشدق وتنعق وتصرخ وتزبد وترعد بقوتها وجبروتها وعدتها وعتادها وإمكانياتها وسطوتها وبطشها,
مرحلة في غاية الصعوبة تمر بها المنطقة العربية تحتاج إلى الاجتماع والائتلاف ووحدة الصف لأجل التصدي لما يعد له
-
اتبعنا على فيسبوك