مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 21 أكتوبر 2018 12:42 صباحاً

  

عناوين اليوم
إقتصاد وتكنلوجيا

المفوضية الأوروبية تعرض بالتفصيل رؤيتها لإصلاح منطقة اليورو

رئيس المفوضية الاوروبية جان كلود يونكر في مؤتمر صحافي عقده في برن في الثالث والعشرين من تشرين الثاني/نوفمبر 2017
الأربعاء 06 ديسمبر 2017 06:20 مساءً
عدن(عدن الغد)AFP :

تعرض المفوضية الأوروبية بصورة مفصلة الأربعاء رؤيتها لإصلاح منطقة اليورو، في موعد حدد منذ وقت طويل غير أنه يأتي في ظروف غير مناسبة لألمانيا، أحد كبار الأطراف الأوروبيين، والتي لا تزال بدون حكومة.

وكان رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر يعتزم بالاساس اغتنام "الفرصة" التي أتاحها الانتعاش الاقتصادي في الاتحاد الأوروبي وانتهاء مرحلة الانتخابات في فرنسا والمانيا، لتطوير الاتحاد الاقتصادي والنقدي قبل الانتخابات الأوروبية في ربيع 2019.

غير أن الصعوبات التي واجهتها المستشارة أنغيلا ميركل التي لم تتوصل حتى الآن لتشكيل حكومة ائتلافية جديدة، بلبلت الوضع، بعدما عرض الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نفسه أفكاره حول مستقبل العملة الموحدة في أيلول/سبتمبر الماضي في جامعة السوربون بباريس.

ويشرح ثلاثة مفوضين هم الالماني غونتر أوتينغر والفرنسي بيار موسكوفيسي واللاتفي فالديس دومبروفسكيس، الاربعاء تفاصيل الاقتراحات التي قدمها يونكر في أيلول/سبتمبر أمام النواب الأوروبيين في ستراسبورغ، ولا سيما في ما يتعلق باستحداث منصب "وزير أوروبي للاقتصاد والمالية" وتخصيص قدرات مالية لمنطقة اليورو وإنشاء صندوق نقدي أوروبي.

وقال مصدر أوروبي "لم أسمع أيا كان يقول لي إن هذه (الاقتراحات) مفيدة".

وسيدرس رؤساء الدول والحكومات الأوروبية مشاريع الإصلاح في 15 كانون الأول/ديسمبر خلال قمة أوروبية تعقد في بروكسل.

لكن من غير المتوقع أن يصدر أي قرار هام عن هذه القمة وقال المصدر "لا أحد يستحسن رزمة (اقتراحات) المفوضية، لكن لا أحد سيتحلى بالشجاعة الكافية لقول ذلك".

وذكر مصدر أوروبي آخر أن رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي دونالد توسك سيبلغ القادة الأوروبيين خلال القمة في منتصف الشهر بأن "المحادثات لم تفض إلى تطابق كبير في وجهات النظر حول عدد من المسائل"، ذاكرا بصورة خاصة النقطة المتعلقة باستحداث منصب وزير الاقتصاد والمالية.

وتوقع وزير المالية الألماني بالوكالة بيتر التماير الثلاثاء في بروكسل أن "تكون لدينا حكومة جديدة في ألمانيا قبل التوصل إلى توافق بين الدول الأعضاء حول هذه الإصلاحات".

- برلين غاضبة -

وفي ما يتعلق بوزير مالية أوروبي يفترض بحسب مشروع يونكر أن "يجمع مهام المفوض الأوروبي للشؤون الاقتصادية والمالية ورئيس مجموعة اليورو" التي تضم وزراء مالية منطقة اليورو وتجتمع شهريا، فقد حذر الألمان بأن الأمر يتوقف على الصلاحيات التي ستوكل إليه.

أما بالنسبة إلى إنشاء "خط مالي لمنطقة اليورو ... يندرج ضمن ميزانية الاتحاد الأوروبي"، فهو اقتراح لا يمضي على ما يبدو إلى حيث يصل اقتراح ماكرون المؤيد لتخصيص ميزانية ضخمة خاصة بمنطقة اليورو تسمح أيضا بـ"جمع أموال بصورة مشتركة".

وأخيرا، تود المفوضية الأوروبية تحويل "آلية الاستقرار الأوروبية" المكلفة مساعدة دول منطقة اليورو التي تواجه صعوبات اقتصادية، إلى "صندوق نقد أوروبي" حقيقي يحل محل صندوق النقد الدولي في برامج المساعدات المستقبلية على غرار ما قامت به الآلية لليونان.

كما يمكن لصندوق النقد الأوروبي الممول من الدول الأعضاء، التكفل بضمان مصارف منطقة اليورو التي تواجه صعوبات، في حال عدم كفاية التدابير المتخذة من قبل المؤسسات المالية والدول في إطار الاتحاد المصرفي.

وتود المفوضية الأوروبية ترسُخ آلية الاستقرار الأوروبية ضمن قواعد الاتحاد الأوروبي وصلاحياته، لتصبح بمثابة وكالة تابعة للمفوضية الأوروبية، في حين أنها حاليا هيئة مشتركة بين الحكومات يديرها مجلس حكام يضم وزراء مالية بلدان منطقة اليورو.

غير أن هذه الفكرة تثير استياء ألمانيا التي تعتبر أكبر المساهمين الماليين في آلية الاستقرار الأوروبية. وترفض برلين أن تتحول الآلية إلى هيئة مشتركة لأنها ستخسر عندها نفوذها فيها، حيث أن حقوق التصويت داخل الآلية متناسبة مع حجم المساهمة المالية.

كما أن الرئيس الحالي لمجموعة اليورو الهولندي يورين ديسلبلوم غير مؤيد كثيرا لهذا الطرح وقال مؤخرا "أعتقد أن الطابع الحكومي لآلية الاستقرار الأوروبية ساعدنا في إحلال الثقة بين الدول الأعضاء".


المزيد في إقتصاد وتكنلوجيا
أمّن "ملاحظاتك" في آيفون واستخدم Touch ID
يلجأ الكثير من مستخدمي #التطبيقات التي تتضمن بيانات مهمة أو حساسة إلى تأمينها باستخدام رمز المرور، ولكن في الكثير من الأحيان ينسى المستخدمون هذا الرمز، لذا يجب
ميزتان قادمتان لتطبيق واتس آب قريبا
يستمر تطبيق واتس اب المملوك لشركة فيس بوك فى اختبار العديد من الميزات الجديدة فى تطبيقه ضمن الوضع التجريبى، وحديثا رصد المطورين اثنين من المزايا الجديدة فى التطبيق
ميزة "صورة داخل صورة" تصل لمستخدمى يوتيوب قريبا
تتيح ميزة عرض الصور داخل تطبيق يوتيوب للشخص تصفّح محتويات أخرى أثناء مشاهدة مقاطع الفيديو عبر الإنترنت، وهذه الميزة موجودة منذ فترة لمستخدمى iOS و Android، ويتم




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : وفاة الفنان التمباكي بمستشفى الجمهورية
واس: النائب العام السعودي يعلن وفاة جمال خاشقجي
قسم شرطة القاهرة يقبض على مجرم سطا على 2 مليون و500 ألف ريال خلال يوم واحد فقط
عاجل : قوة مسلحة بميناء المعلا تمنع نائب وزير الصناعة ومدير المؤسسة الاقتصادية من ارسال معونات اغاثية لاهالي المهرة
لماذا تراجع الرئيس هادي عن تعيين الميسري رئيسا للحكومة الشرعية؟!!
مقالات الرأي
  بقلم / زبين عطية : منذ عودته الى محافظة شبوة ( مسقط راسه ) كرس وقته وجهده وفتح صدره وقلبه ومنزله لإستقبال
  -لم أستوعب حتى هذه اللحظة الخبر الذي تنامى إلى مسمعي بأن تم أغتيال القائد البطل صدام خالد في حدود قعطبة
ليست الخمور المضروبة أو المنتهية الصلاحية وحدها كما يشاع وقد أودت ب17ضحية بينهم الساخر ( التنباكي) الذي يعيش
  احتفالنا السنوي بثورة اكتوبر هو احدى اشكال التعبير الجماهيري عن فخرنا واعتزازنا بأحد اعظم الانجازات
تسارع الأحداث حول القضية المحورية الحالية أعلاميا ودوليا من قبل الدول الكبري  بخصوص ما حدث لجمال
المتقاعدون هم اولئك الذين افنوا معظم حياتهم واجمل سنوات اعمارهم في خدمة وبناء هذا الوطن ... وهم الذين بذلوا
اذا كان هناك من يهتم لأمر الرئيس هادي ومشروعيته وسلطته على الاقل في الجنوب المحرر ، فأن اهم مهمه وطنيه حالياً
كل مبلغ يتم دفعه لتعزيز العملة اليمنية لا يسوى شيء ولا يحل مشكلة تدهور العملة.. يجب اتخاذ جملة من الإجراءات
  لعل البعض يتساءل عن سبب انتشار  الخمور و المخدرات مع ضررها الواضح وأقول: إن لانتشارها أسباب عدة منها
أن يموت المرء مخمورًا في حانة قذرة أو على ضفاف شاطئ يلفظ نفايات مصانع الاحذية ، خير له وأبقى من أن يموت
-
اتبعنا على فيسبوك