MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 22 نوفمبر 2017 07:49 مساءً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

تمويل قطري لفضائيات يمنية تستهدف السعودية

جانب من الفوضى الأمنية التي حدثت في تعز عام 2011 (الوطن)
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 06:38 صباحاً
( عدن الغد ) الوطن السعودية :

أفصح مصدر يمني عن تمويل حكومة قطر بعض الفضائيات اليمنية التي تستهدف السعودية، مشيرا إلى أن هذه الفضائيات حملت على عاتقها مشروع قطر لمهاجمة المملكة، عبر أجندات إخوانية تشرف عليها، ومبينا أن الإخوان هم أداة قطر الرئيسية لتكرار المشروع الخميني في المنطقة.

 

كشف مصدر يمني أن إحدى القنوات اليمنية -تحتفظ «الوطن» باسمها- والتي انطلق بثها من العاصمة صنعاء عام 2011، تلقت دعما كبيرا من الحكومة القطرية، مؤكدا أن هذا الدعم السخي أتى تحديدا من موزة المسند، زوجة الأمير القطري السابق حمد بن خليفة، ووالدة الأمير الحالي تميم بن حمد. 

 


وأوضح المصدر خلال تصريح إلى «الوطن»، أن القناة بدأت عملها بمهاجمة المملكة، وفتح ملفات لتشويهها، مقابل تجميل السياسة القطرية في المنطقة، واتباع الأجندة الخاصة بها.

 

التغلغل داخل اليمن
أكد مصدر إعلامي آخر لـ«الوطن»، أن هذه القناة المدعومة من موزة المسند، تعد اليد الإعلامية الأولى للدوحة في اليمن، ضمن مشروع ممنهج بالكامل، لاستقطاب الشباب اليمنيين، مشددا على أن حركة الإخوان هي المشرفة الرئيسية على سياسة هذه القناة، وغيرها من الوسائل الإعلامية التي تهيمن عليها قطر، وتدعمها بشكل كبير. وأضاف المصدر «أن توقيت إطلاق القناة كان متزامنا مع ما يعرف بالثورات العربية، وأن القطريين قاموا بعمل فروع لقناة الجزيرة لتغطية الأحداث، قبل أن تواجه ضغوطا في تغطياتها، ويتم استبدالها بقنوات أخرى محلية، لتضليل الناس على أنها قنوات يمنية، بينما في الواقع تتبع أجندة تنظيم الحمدين».

 

 

أجندات الإخوان 
تطرق المصدر خلال حديثه إلى أن النظام القطري أراد خدمة مشروعه في اليمن عبر هذه القنوات، إذ إن ملف الحدود السعودية اليمنية تم التطرق إليه خلال إحدى الحلقات عام 2011، دون أي قناعة من الشباب العامل فيها، مشيرا إلى أن مركز قناة الجزيرة كان موجودا في ساحات العاصمة صنعاء، قبل أن ينسحب طاقمها ويسلم المهام لمثل هذه القنوات المحلية البديلة. وأوضح المصدر أن هذه القنوات حملت على عاتقها مشروع قطر لمهاجمة السعودية، عبر أجندات إخوانية تشرف عليها، مؤكدا أن هذه الخلايا هي نواة النشاط العدائي للسعودية، لافتا إلى أن الإخوان هم أداة قطر الرئيسية لتكرار المشروع الخميني في المنطقة.

 

 

تناقض السياسات
من جانبها، تواصلت «الوطن» مع رئيس مجلس إدارة القناة المدعومة من موزة المسند، وأكد أنه حتى عام 2015، كانت تحظى القناة بدعم من رجال أعمال، وأن القطريين اقتصر دعمهم على تدريب الطاقم الإعلامي، وتزويدهم بالمواد الوثائقية واللوجستية.
وأضاف، أن القناة دعمت رموز الإصلاح، مستبعدا الخوض في الملفات القطرية بحجة تغطيتها الشأن المحلي فقط، ومؤكدا في الآن ذاته اهتمام القناة بالشأن السعودي لوجود ملفات مشتركة، مشيرا إلى أن الدعم القطري اقتصر عبر تقديم منح عن طريق مركز الجزيرة للتدريب.

 


ودافع رئيس القناة عن الدعم القطري للأحداث التي جدت عام 2011، مبينا أن قطر كانت تدعم طموحات «شباب الثورة»، نافيا وجود أي مشكلة معها. 

 

سياسة القناة
- أنشئت عام 2011 بدعم قطري
- الترويج لأهداف جماعة الإخوان 
- زُودت بالمواد الوثائقية واللوجستية من قطر
- العمل على تنفيذ المشروع الخميني في المنطقة
- تعد ذراعا بديلة لقناة الجزيرة في اليمن
 


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
إجلاء 5 من موظفي الصليب الأحمر باليمن لاعتبارات إنسانية
أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، أنه سمح للجنة الدولية للصليب الأحمر الأربعاء، بإجلاء 5 من موظفيها عبر مطار صنعاء لاعتبارات إنسانية طبية. وتأتي هذه
قيادة التحالف في اليمن تستجيب لطلب الصليب الأحمر بإخلاء 5 من موظفيها
أفاد مصدر رسمي بقيادة التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" بأن قيادة التحالف وحرصا منها على تسهيل أعمال المنظمات الإغاثية والإنسانية العاملة بالداخل اليمني فقد
اليمن: برنامج طوارئ للتكيّف مع آثار الأزمة
أكد «البنك الدولي» أن اليمن عانى من تحديات تنموية كبيرة لسنوات عدة، لكن الصراع الذي بدأ منذ ثلاث سنوات وحتى الآن أدّى إلى تفاقم الأزمات في البلد، وفقاً لتقرير


تعليقات القراء
287460
[1] كل القنوات الاخونجية تمولها قطر والراقصة كرمان
الأربعاء 15 نوفمبر 2017
عدني | عدن
يمن شباب سهيل بلقيس السعيدة وغيرها واقلام ماجورةفي قنوات الشر. عية

287460
[2] الدوحة قدمة وماذا قدمة ابوظبي والرياض لانصارها
الأربعاء 15 نوفمبر 2017
عمر | صنعاء
عمل صحيح من قبل الدوحة لانصارها ورفع صورتها ماذا قدمة الرياض وابوظبي لعدن الى الان لم تفتح اي قناة اعلامية تضهر الزيف وتضهر الحقائق متمسكون بنفس الفصيل فقط الاصلاح ياخذ كل شي من السعودية وابوضبي بالقوة وغصب عنهم ماذا عملوا للارياني وقبله القباطي الذي يحاربهم من عقر دارهم

287460
[3] القناة معروفة واسمها بالتعليق
الأربعاء 15 نوفمبر 2017
حلبوب | عدن
قناة يمن شباب وتم دعمها بـ 3 مليون دولار أبان الربيع العربي وانا شاهد ع هذا الشيء

287460
[4] هاكدا اليمنى
الأربعاء 15 نوفمبر 2017
تركى بن سند | سيئون
هاكدا اليمنى ينباع والسبب حكامة وعقولهم الصغيرة اليمن سارة ساحت حرب بين الخليجيين مثل زمان لبنان ولاكن عسى هادة الفتنة تصحيهم

287460
[5] حقكم حق ..
الأربعاء 15 نوفمبر 2017
علاء | عدن لنجعلها خاليه من الوصايه
من الاهم اليمن او السعوديه او الامارات او قطر او ايران ..لماذا فقط اخترتم قناة وسكتم عن باقي القنوات الاوسخ والاقذر ..هل نزعل على السعوديه وهناك قنوات همها تدمير اليمن وبدعم اماراتي وايض قنوات بدعم سعودي ..حقكم حق وحق الناس مرق ..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : إطلاق نار كثيف بحي الطويلة وانباء عن اشتباكات
الامارات تخلي سبيل قيادات جنوبية عقب اعتقال دام ٤ اشهر
في ظاهرة هي الأولى من نوعها بعدن .. مسؤول أجنبي يحضر حفل زواج شعبي ويرتدي الزي الجنوبي
احتجاجات عمالية بميناء عدن عقب محاولة التحالف العربي طرد سفينة حاويات
حملة إعلامية مرتقبة تستهدف محافظ حضرموت اللواء فرج البحسني 
مقالات الرأي
احداث متسارعه ومعارك تدور رحاها على سلسة جبال الصبيحة الشما وعلى قمم الجبال تستبسل اسود الصبيحة وفي ليالي
- تنتمي اليمن و المملكة العربية السعودية الى بعضهما ارضًا وانسانًا ، تاريخًا وجغرافيا ، حضارة وفكرًا ، دينًا
بمناسبة اقتراب موعد الذكرى الغالية للاستقلال الأول 30 نوفمبر 1967م نود ان نؤكد ان التنازل لبعضنا كجنوبيين هو
إذا كان للالتزام مساوئه فان لعدم الالتزام أيضا أخطاؤه والصورة الأولى  قبل مجيء الدكتور عبد العزيز
يقال والعهدة على ( الخبير ) الراوي إن المغفور له بإذن الله تعالى الإمام ( يحيى بن حميد الدين ) طيب الله ثراه
المعارك الصغيرة تلتهم المعارك الكبرى .. لم يكن هناك في تاريخ اليمن المعاصر أهم من معركة بناء الدولة ، الدولة
    هناك مشكلة قديمة جديدة وعلى ما يبدو أنها دائمة الحدوث عند البعض من اللذين يمارسون المصانعة والمخادعة
من سنوات طويلة، لم تكن السعودية تخوض معركة حقيقية ضد الإرهاب، وحتى في السنوات الأخيرة، كانت حربها ضده قاصرة
المخطط الذي يعيش فيه الجنوب حاليا خبيث ورهيب وله ابعاده السياسية والاقتصادية والعسكرية وحتى على مستوى فصائل
تواصل ابطال الصبيحة الصامدة نضالها البطولي في صد عدوان الاحتلال اليمني الغازي الذي يغامر للمرة الثالثة في
-
اتبعنا على فيسبوك