MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 22 نوفمبر 2017 07:49 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 09:55 صباحاً

لعنة السويد.. لعنة تاريخية مستمرة للطليان !

منتخب السويد او كما يطلقوا عليه صائد الكبار استطاع التأهل لنهائيات كأس العالم مونديال روسيا 2018م وذلك بعد ان استطاع اصتطياد هولندا في دور المجموعات وتأهل للملحق كمركز ثاني في مجموعته لتضعه قرعة الملحق بالطليان صحيح ان الطليان في اسواء مستواياتهم ومنتخبهم لم يعد بذاك المنتخب القوي وبالأخص بعد رحيل المدرب الإيطالي كونتي إلى نادي تشيلسي الإنجليزي ومنتخب السويد كذلك ليس بذلك المنتخب القوي ولكن ما يميز منتخب السويد يعرف جيدا كيف يصيد المنتخبات الكبيرة .



لعنة السويد للطليان منذ عام 1958م عندما كان مونديال كأس العالم في السويد ايطاليا خسرت في التأهل للمونديال وبالامس في عامنا هذا ايطاليا تفشل مجددا في التأهل للمونديال بعد ان اقصتها السويد وحرمتها من التأهل لمونديال روسيا برفقة قائدها الكبير بوفون الذي لن نشاهده مجددا في كأس العالم. 



ستون عاما من آخر حرمان للطليان والعامل المشترك ما بين سيناريو الامس ومونديال 1958م هو (منتخب السويد  ) .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
اقترب منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم إلى منافسات التاهل لنهائيات كاس اسيا للمره الاولى منذ عام 1976م وكل هذا
في مواقف الوزير نايف البكري تجاه الرياضيين ، حالة إعجاب تتجاوز الحدود .. ففيها معاني الإنسانية التي لا تعترف
انتهت مباراة نادي الهلال السعودي مع نظيره نادي اوراوا ريدز الياباني في ذهاب نهائي بطولة كأس آسيا بالتعادل
أجريت قرعة بطولة كأس رئيس الجمهورية  المشير عبدربه منصور هادي في العاصمة المؤقتة عدن بديوان وزارة الشباب
رونالدو الذي يتحدث كثيرا أمام مكبرات الصوت ويترى من بيروض المرموقة والمرصعة يذهب هذا العام انتظرونا في أبريل
منتخب السويد او كما يطلقوا عليه صائد الكبار استطاع التأهل لنهائيات كأس العالم مونديال روسيا 2018م وذلك بعد ان
هناك لاعبون دائما ما يحصلون على الثناء في المباريات وهناك جنود مجهولون يعملون بصمت ولا يتلقون المديح بالرغم
قدم منتخبنا الوطني للشباب أروع صبر الإبداع واستطاع قهر الظروف التي إحاطة به منذ تشكيلة و لعلى ما قدمه منتخبنا
-
اتبعنا على فيسبوك