مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 08:55 مساءً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

المنامة:حادث أنبوب النفط تصعيد إيراني خطير

الأحد 12 نوفمبر 2017 09:14 صباحاً
( عدن الغد ) وكالات :

لا تزال أيادي إيران التخريبية تعبث بالمنطقة، بعد محاولة يائسة لتفجير خط النفط السعودي- البحريني والذي اعتبرته المنامة تصعيداً إيرانياً خطراً وعملاً إرهابياً تخريبياً، فيما أدانت دولة الإمارات العمل الإرهابي الذي استهدف أحد أنابيب النفط قرب قرية بورى في البحرين.

 


وأعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان، عن إدانة دولة الإمارات لهذا العمل الإرهابي الجبان الذي يستهدف زعزعة الأمن في مملكة البحرين الشقيقة، مؤكدة على موقف الدولة الثابت والرافض لمختلف أشكال العنف والإرهاب. وأعربت الوزارة عن تضامن الدولة ووقوفها إلى جانب مملكة البحرين الشقيقة في كل ما تتخذه من إجراءات لمواجهة هذه الأعمال الإرهابية، مؤكدة ثقتها التامة في أن مثل هذه الأعمال الجبانة لن تثني حكومة البحرين وشعبها الشقيق، عن مواصلة مسيرة التنمية والتصدي لمحاولات التخريب والعنف اليائسة.


إرهاب إيراني
إلى ذلك، أكّد وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، عبر حسابه الرسمي على «تويتر»، إن «محاولة تفجير أنبوب النفط السعودي- البحريني هو تصعيد إيراني خطير هدفه ترويع المواطنين والأضرار بصناعة النفط في العالم»، مضيفاً أن «إيران تستهدفنا جميعاً».

 


إلى ذلك، أعلنت وزارة الداخلية البحرينية، أن الحريق الذي اندلع في أحد أنابيب النفط بالقرب من قرية بوري، هو عمل إرهابي تخريبي. وذكرت الوزارة في بيان، أن عناصر الدفاع المدني وبالتعاون مع فريق الأمن والسلامة بشركة نفط البحرين تمكنوا من إخماد الحريق.

 


عمل إرهابي
وقال وزير الداخلية البحريني الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، الذي تفقد موقع الحريق، إن «الحادث من الأعمال التخريبية وهو عمل إرهابي خطير، والهدف منه الإضرار بالمصالح العليا للوطن وسلامة الناس»، مضيفاً أن «الأحداث الإرهابية التي تشهدها البحرين في الفترة الأخيرة، تتم من خلال اتصالات وتوجيهات مباشرة من إيران».

 


وتمكنت آليات الدفاع المدني من السيطرة على الحريق الذي اندلع في أحد أنابيب النفط بالقرب من قرية بوري، بعد التنسيق مع شركة نفط البحرين، والتي قامت بغلق عملية تدفق النفط في الأنبوب المشتعل، كما تم تفعيل خطة الإخلاء والإيواء لسكان المنطقة المحيطة بموقع الحريق.

 


وأوضح وزير الداخلية البحريني أن الدفاع المدني، تعامل مع الحريق منذ اللحظة الأولى، وتمكن من السيطرة عليه في وقت قياسي، ولم يسفر الحريق عن أي خسائر بشرية.
وتم إخطار النيابة العامة بالواقعة، في الوقت الذي باشرت فيه الأجهزة الأمنية، عمليات البحث والتحري لمعرفة أسباب الحريق وملابساته، حيث أسفرت أعمال المعاينة ورفع الأدلة المادية عن أن الحادث «بفعل فاعل».

 


إدانة سعودية
بدوره، أعرب مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية عن إدانة المملكة العربية السعودية واستنكارها الشديدين للتفجير.

 


وأشار المصدر إلى بيان الحكومة البحرينية حول الحادث الذي أكد أن الأحداث الإرهابية التي تشهدها البحرين في الفترة الأخيرة تتم من خلال اتصالات وتوجيهات مباشرة من إيران.

 


وجدد المصدر إدانته للأعمال التخريبية والإرهابية التي تقوم بها إيران لزعزعة أمن واستقرار المنطقة، مؤكداً وقوف المملكة مع مملكة البحرين الشقيقة ضد كل ما يخل بأمنها واستقرارها وسلامة مواطنيها والمقيمين بها.

 


إدانة خليجية في السياق، أدان الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبداللطيف الزياني بشدة التفجير المتعمد ووصفه بأنه جريمة إرهابية خطيرة تعرض المصالح العليا لمملكة البحرين للخطر وتروع الآمنين من مواطنيها والمقيمين فيها.

 


وأعرب الزياني عن استنكاره الشديد لاستهداف الارهابيين أنابيب النفط وهو تطور خطير في الأساليب الاجرامية التي تنتهجها التنظيمات الارهابية التي تتلقى توجيهاتها ودعمها من إيران، مؤكدا أن مثل هذه الجرائم لن تنال من عزيمة القيادة في البحرين وإصرارها على حفظ أمن المملكة واستقرارها والقضاء على كافة التنظيمات الإرهابية لتخليص المجتمع من هذه الآفة الخطيرة.

 


وعلى إثر هذا الاعتداء الإرهابي،أعلنت وزارة الطاقة والثروة المعدنية السعودية تشديد الأمن في المنشآت النفطية كما علقت ضخ النفط إلى البحرين.


المزيد في احوال العرب
تعرف على قرار مجلس الوزراء السعودي بشأن غرامة تأخر تجديد الإقامة
وافق مجلس الوزراء السعودي في جلسته اليوم والتي ترأسها الملك سلمان بن عبدالعزيز في قصر السلام بجدة على أن تتحمل الدولة الغرامة المستحقة على صاحب العمل بشروط .
قصة مؤثرة..استفاق من عملية نقل كلية ليذهل بهوية المتبرع
  قررت فتاة سعودية أن تتبرع لوالدها بكليتها، لتنهي معاناته مع الفشل الكلوي الذي طال سنوات، دون أن يعلم والدها من المتبرع. ولاء إسماعيل عاشور الصائغ (24 سنة) تحدثت
مسؤول بالمعارضة السورية: اتفاق إدلب ينهي آمال الأسد في استعادة سيطرته التامة
 قال مسؤول بارز بالمعارضة السورية المسلحة يوم الثلاثاء إن اتفاق روسيا وتركيا على إنشاء منطقة عازلة في إدلب قضى على آمال الرئيس السوري بشار الأسد في استعادة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
  بعد 40 عاماً، تخرج لنا سياسية إيرانية كبيرة، قدرا وسناً، وهي فايزة ابنة رمز التيار البراغماتي الإيراني،
كثيرة في الشهور الأخيرة هي المواقف السياسية والفكرية من الأحداث والمآسي في العراق وسوريا ولبنان. بيد أنّ
هناك عودة إلى الطريق المسدود في اليمن، وهو طريق مسدود منذ فترة طويلة في غياب تغيير على الأرض تفرضه تطورات ذات
كررتُ كثيراً في السنوات الماضية مقولة وزير الخارجية السعودية الراحل الأمير سعود الفيصل عام 2010 أنّ الوضع
احتجاجات المواطنين العراقيين في البصرة على الحالة المأساوية التي وصلت إليها مدينتهم هي احتجاجاتٌ محقة دون
ما من شك في أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، يتعرض لهجوم شرس جماعي متنوع من قبل المعسكر الليبرالي المعادي، كما
العزلة والتهميش التي تعيشها قطر يبدو أنها ستطول، وربما تكلف القطريين أكثر مما كانوا يتوقعونه عند بداية
تتواصل أزمة تشكيل الحكومة اللبنانيّة التي جزم رئيس الجمهورية ميشال عون بأنه سيتغلب عليها في القريب العاجل،
-
اتبعنا على فيسبوك