MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 25 أبريل 2018 09:15 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار المحافظات

تقدم مفاجئ للحوثيين بمناطق مريس

الجمعة 20 أكتوبر 2017 12:50 صباحاً
الضالع (عدن الغد)خاص:


قال مصدر محلي بمنطقة مريس بالضالع ان قوات موالية للحوثيين حققت مساء يوم الخميس تقدما بعدد من المناطق .
وقال المصدر لصحيفة عدن الغد ان قوات موالية للحوثيين وصالح حققت تقدما وسيطرت على عدد من المواقع التي كانت تسيطر عليها قوات من المقاومة الشعبية.
وقال السكان ان دوي انفجارات عنيفة سمعت عقب سيطرة القوات الموالية للحوثيين وصالح على هذه المناطق.


المزيد في أخبار المحافظات
مسلحون يهاجمون نقطة امنية بشبوة
هاجم مسلحون مجهولون مساء يوم الاربعاء نقطة امنية بشبوة. وقال مصدر امني لصحيفة عدن الغد ان مسلحين هاجموا نقطة تابعة لقوات النخبة بمنطقة الرضمة بحبان. واسفر الهجوم عن
مدير عام المسيمير يستقبل وفد الهلال الأحمر الإماراتي
  استقبل مدير عام المسيمير رمزي عبدالله ناصر ظهر يوم الأربعاء وفد الهلال الأحمر الآماراتي. وجاء اللقاء في سياق تنسيق متواصل لقيادة السلطة المحلية متمثلة بالمدير
وكيل حضرموت المساعد للشباب يرفع التهاني لمحافظ حضرموت بمناسبة ذكرى التحرير الثانية
رفع وكيل حضرموت المساعد لشؤون الشباب فهمي عوض باضاوي أسماء أيات التهاني والتبريكات الى قيادة السلطة المحلية والامنية  في المحافظة ممثلة في اللواء الركن فرج


تعليقات القراء
283366
[1] هناك تقدم للحوثيين في أكثر من جبهة بما فيها عسيلان ببيحان، شبوة، وكرش في لحج ومكيراس في البيضاء
الجمعة 20 أكتوبر 2017
واحد من الناس | امريكا
هناك تقدم للحوثيين ليس فقط في الضالع بل ايضا في أكثر من جبهة بما فيها عسيلان ببيحان، شبوة، وكرش في لحج ومكيراس في البيضاء. كما يقال الطيران وحده ليس سببا كافيا للانتصار في الحروب بل لا بد من وجود قوات برية قادرة على السيطرة على الارض. اذا ا انسحب التحالف العربي ستزداد الامور سوءا . هل نحن أمام اجتياح ثالث للجنوب؟ وهل ستحارب الأغلبية الجنوبية كما فعلت عام 2015 ام انها ستتحول إلى أغلبية صامتة كما حدث عام 1994. الامر راجع للفوانيس. اذا توقفوا عن محاولة الاستحواذ على السلطة فستعود الوحدة الوطنية الجنوبية وسيقوم الجميع بالقتال دفاعا عن الجنوب حتى الدنابيع . اما اذا استمروا على خطهم هذا، خط الإقصاء والاستحواذ، فان تجربة 1994 ستتكرر مع فارق بسيط أن القائد العسكري الجنوبي الذي سيقود القوات الشمالية الى قلب عدن لن يكون الدنبوع بل سيكون خالد باراس او قاسم لبوزة أو حتى ثابت مثنى جواس

283366
[2] السبب انتم وعنصريتكم
الجمعة 20 أكتوبر 2017
علاء | عدن لنجعلها خاليه من البعاطيط
اتحدى حد طلع الى صنعا ومن ثم يعود عن طريق الضالع يقول انه لم يتعرض للمضايقه في الضالع واسئله من قبيل انت من فين واذا طلع انه ينتمي للشمال تزداد الاسئله وبطريقه استفزازيه مما يجعل المواطن يستغرب انه مر على كل النقاط الحوثيه ولم يتعرض للاسئله بينما السني يتعرض للاهانه ..ولذا يقول كرامتي فوق كل شي ..وهذه الفكره بدات بالانتشار بكل اليمن ..فهنيئا للحوثه باناس من امثالكم..

283366
[3] قلناء دحابشه قلتو لا
الجمعة 20 أكتوبر 2017
فاعل خير | عدن
دحااااااابشه

283366
[4] الحوثيين
الجمعة 20 أكتوبر 2017
فاهم | عدن
للأسف المناطق الشافعيه لو قامت قومه حقيقيه لقتلوا الحوثيين المعتدي واحد واحد في جبال مران مابا لك بتحرير الأرض هولاء اذلوهم الزيود وسرعان مايخضعون وتفاجى أن هزيمتهم وضعفهم يقلبوها اسوى من الهزيمة انهم مع علي عبدالله ضد السعوديه هذه سوالفهم وهي الحقيقه الخنوع والضعف والذل وعدم وجود العزيمه فكيف نعالج تلك البشر الكارثه انهم معنا بعدن ويستقلونهم الضليعه ويشجعونهم ويطلعون بشر شجعان بعدن وهنا الضليعه يستغلونهم بحشدهم ضد الجنوب ليسيطر الضليعه والشماليين على الجنوب ثم يصبح الجنوب بقبضة عفاش ثم يعود عفاش يدعس أهل الضالع لأن أهل الضالع نفس شوافع الشمال مدنيين دعس عفاش كيف نتصرف ببشر الضالع وتفهمهم أن الجنوبي اذا أصبح ويتنازلمتوحد غ بون الشمالي هو نصر لضالع نفسه فهل من مفعم لهذه البشر السمكره عقولها ويتنازل الزبيدي وشلال ويوكلو الجنوبيين بالقيام بهذه المهمه بعيد خيانتهم الداءمه للجنوب من الستينات اسمعوا ياهل الضالع وتركوا المسابقه على الكرسي بواسطة الخيانه للجنوب وتتكلمون باسم الجنوب زورا وبهتان

283366
[5] شتان بين قتال عن عقيدة وقتال من أجل الريال والدرهم الخليجي
الجمعة 20 أكتوبر 2017
احمد بامسعود | المكلا
كل القوات الموالية للشرعية بلا استثناء بما في ذلك السلفيين والحراك باتت تقاتل من أجل المكاسب والمال اولا وأخرا ولم يعد لديها أهداف تسعى وتقاتل في سبيلها ولا مبادئ ترتكز عليها كما كان حالها في بداية الحرب ، الدليل على ذلك ان قوى الحراك والسلفيين وهي التي كانت العمود الفقري لقوات الشرعية أصبحت منقسمة على نفسها وتتقاتل فيما بينها والسبب كما بات واضحا صراعها على السلطة والمال الاماراتي وتسباقها على العمالة للخليجيين فمن يربح ود الامارات يبطش برفاقه وأهله ليثبت اخلاصه للخمارات والأخرين يتخلون عن مواقعهم للحوثيين ويستاهلون معهم نكاية باتباع الامارات والمحصلة يأس الناس في الجنوب وانتصار الحوثيين والتهيؤ لقبولهم في الجنوب بناء على ما سبق .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ماهو الشي الذي وصل الى عدن اليوم بعد ٢٥ عام من اختفائه؟
ناحر بناته الثلاث في السعودية يكشف دوافع جريمته
عاجل : انقطاع التيار الكهربائي بعدن والمؤسسة العامة توضح
كيف بدت جولة القاهرة عقب ازالة المباني العشوائية؟
ناطق الحوثيين يكشف حقيقة طلبه اللجوء السياسي في عمان
مقالات الرأي
  أولا نشيد وندعم مانراه من تحالف بين قيادات الشرعيه وقيادات الانتقالي لإزالة العشوائي في عدن .. ونأمل أن
كل التحارب وكل المنعطفات ومعظم مراحل الصراع التي طالت كل حركات التحرر الوطنية والقومية العربية في الوطن
للاسف الشديد ان المجتمع الذي نعيش معهم قد تغير لم يعد دالك المجتمع الذي نعرفه قبل الحرب اصبح الناس كلهم
  من تاريخ اليمن القديم الموثوق وكتب الرحالة المشهورين والموسوعات العالمية الرصينة، أدركنا وعلمنا يقينا،
  حملة اليوم وهي جهد مبارك عكس مدى التنسيق والتفاهم الذي نسجته وزارة الداخلية وإدارة الأمن ، بعد سنوات من
اتحايا  الصباح  والمساء هي  مجرد  تحايا اسرجة  نعدها، لنمتطي  صهوة  يومنا الجديد منذ 
  زيارة بن دغر لحضرموت عنوان لمرحلة جديدة لحكومة الشرعية هي: " حكومة خدمات ". الزيارة ليست نصرا سياسيا كاسحا
مما يستغرب له الإنسان في بلد العجائب والغرائب أنه لا يوجد توافق وتوحد في الرأي بين أبناء الشمال والجنوب حول
بتكلم معكم بكل بساطة وبكل اريحية .. انا عارف ان رسالتي لو وصلت بكامل محتواها بتردوا عليا , اما اذا وصلت ( نص من
من مدينة المكلا التي وصلها اليوم دولة رئيس الوزراء احمد عبيد بن دغر , أعلنها مدوية أمام الجميع وعلى رؤوس
-
اتبعنا على فيسبوك