MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 15 ديسمبر 2017 01:40 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

عباس يرحب بالمصالحة.. ويتوجه إلى غزة في زيارة تاريخية

الرئيس الفلسطيني محمود عباس - أرشيفية
الجمعة 13 أكتوبر 2017 08:14 صباحاً
( عدن الغد ) العربية :

رحب الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، باتفاق القاهرة بين حركتي فتح وحماس، ورأى فيه "اتفاقاً نهائياً".

 

وقال عباس، لوكالة "فرانس برس" عبر الهاتف، "أحيي ما تم التوصل إليه من اتفاق بين حركتي فتح وحماس في القاهرة"، مشيراً إلى "أنه أعطى أوامره لوفد حركة فتح للتوقيع فوراً على الاتفاق". وقال إن "ما تم إنجازه من اتفاق يعتبر اتفاقاً نهائياً لإنهاء الانقسام"، المستمر منذ عقد من الزمن.

 

وأعلن مسؤول كبير في حركة فتح أن#محمود_عباس سيزور غزة خلال شهر، بعد قطيعة دامت 10 سنوات.

وقال زكريا الآغا لوكالة "فرانس برس" إن عباس سيكون في غزة خلال شهر، وذلك بعد إعلان إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحماس التوصل لاتفاق مع حركة فتح.

 

 

وأضاف عضو اللجنة المركزية في حركة فتح أن "كل الإجراءات التي تم اتخاذها مؤخراً ستنتهي قريباً جداً، في غضون أيام على أبعد تقدير وسيصدر الرئيس أبو مازن قراراً بإلغائها جميعاً"، وذلك في إشارة إلى التدابير التي اتخذتها السلطة الفلسطينية للضغط على حماس، وبينها التوقف عن دفع رواتب موظفي السلطة في غزة.

 

 

وسيطرت حركة #حماس على القطاع منذ 2007، ما أدى إلى وجود سلطتين واحدة في غزة والأخرى في رام الله، وفشلت محاولات كثيرة لرأب الصدع.

لكن وساطة مصرية نجحت أخيراً في التقريب بين الطرفين المتنازعين على الحكم في القطاع المحاصر.


المزيد في احوال العرب
وزير الدفاع الكويتي الجديد يكشف عن عزم بلاده تجنيد النساء
كشف وزير الدفاع الكويتي في الحكومة الكويتية الجديدة الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح، اليوم الخميس، عن وجود دراسة في الوزارة لتجنيد النساء في الجيش إلى جانب
صحف عربية: القمة الإسلامية في تركيا بين مؤيد ومعارض
تباينت آراء الصحف والكتاب العرب حول أهمية قمة منظمة التعاون الإسلامي التي انعقدت بالأمس في تركيا، والقرارات التي صدرت عنها. ففي الوقت الذي قلل فيه البعض من أهمية
مسودة بيان القمة الإسلامية تعتبر قرار أمريكا انسحابا من عملية السلام
أفادت مسودة بيان يصدر عن قمة زعماء دول منظمة التعاون الإسلامي بأن الزعماء يعتبرون قرار واشنطن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل مؤشرا على انسحاب الولايات المتحدة من




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
  على افتراض أن ما صدر من موسكو عن عزمها سحب معظم قواتها من سوريا بالفعل صحيح، فإن ذلك سيخلط الأوراق من جديد
  ليست مهمة الكاتب إزجاء النصائح والتوصيات للرأي العام أو النظام والحزب السياسي. إنما التحدي الكبير له أن
  عَرفَت كل أمم الأرض منذ الأزل، الحروب والنزاعات الدموية بين البشر، لكنها لم تجنِ منها سوى الخراب والدمار
قبل ساعات من مقتل الرئيس اليمني السابق، علي عبدالله صالح، كتبت أن اليمن سيكون الدولة العربية الأولى، من بين
  أربعة مشاهد أطلّت أمس من الأخبار التي استأثرت باهتمام القارئ العربي. وهي مشاهدُ تشير إلى حجم المشكلات
  ثمة مزاج انقضاضي متغطرس تعكسه خطوات أقدمت عليها أذرع الحرس الثوري الإيراني في الإقليم، وهي خطوات لم تقم
  تناسخ الأحداث، بحيث يُنسي أحدها الآخَر. فالأمر كما قال شكسبير: إنّ المصائب لا تأتي فرادى! حدث اليمن حدثٌ
  أفهم، وأتفهم، الغضب الإسلامي والعربي، بل وحتى عند بعض العالم الآخر من القرار الأميركي بنقل سفارة واشنطن
-
اتبعنا على فيسبوك