MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 28 يوليو 2017 01:27 مساءً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

وزيرة إسرائيلية تستفز فلسطين.. القدس أسفل فستانها

الخميس 18 مايو 2017 06:14 مساءً
(عدن الغد) العربية نت

 

اختارت وزيرة ثقافة إسرائيل، ميري_ريغيف، التي حضرت مهرجان "كان" فستاناً عليه صورة البلدة القديمة في القدس_المحتلة وتبرز فيه ساحات الحرم القدسي الشريف وقبة الصخرة لتظهر فيه في المهرجان السينمائي.
أرادت ريغيف بزيها نقل رسالة سياسية وفق الإعلام الإسرائيلي في ظل ازدياد التصريحات العالمية ومنها الأميركية، التي لا تعترف أن القدس المحتلة تحت سيطرة إسرائيل.

وقالت الوزيرة للإعلام الإسرائيلي: "نحن نحتفل بمرور 50 عاما على توحيد القدس، ورأيت أفضل طريقة للتعبير عن ذلك هي الفن والموضة، للتشديد أن القدس هي عاصمتنا الأبدية".
ريغيف توجهت إلى مصمم الأزياء الإسرائيلي أفيعاد هرمان الذي عبر عن سروره بما سمّاه بالفرصة التي منحته إياها ريغيف بالاحتفال بـ 50 عاما على احتلال القدس عن طريق عمل فني.

نشطاء مواقع التواصل اعتبروا الفستان استفزازا لمشاعر المسلمين
أما مواقع التواصل_الاجتماعي فقد شهدت غضبا كبيرا من المغردين على فستان ريغيف، واعتبروه استفزازا لمشاعر المسلمين.
وقال رئيس القائمة العربية المشتركة أيمن عودة لـ"العربية.نت" إن ما تقوم به وزيرة الثقافة الإسرائيلية والوزراء الإسرائيليون يعبر عن ضعف الثقة بالنفس، مشيرا إلى أن "كل العالم يعترف بالقدس الشرقية عاصمة مستقبلية للشعب الفلسطيني. القدس بأهلها بمساجدها وكنائسها وجدرانها كلها عربية فلسطينية هكذا كان وهكذا سيكون في المستقبل".
يُذكر أن ريغيف حضرت المهرجان لتشجيع الأعمال السينمائية الإسرائيلية وإيجاد علاقات بين السينما الإسرائيلية والعالمية.


المزيد في احوال العرب
إسرائيل تزيل أجهزة كشف المعادن والفلسطينيون يرفضون إجراءات جديدة
  أزالت إسرائيل أجهزة الكشف عن المعادن التي وضعتها عند مدخل الحرم القدسي في مدينة القدس القديمة يوم الثلاثاء وستستخدم كاميرات مراقبة على أمل تهدئة الأوضاع بعد
«إسرائيل» تشدد حصارها على الأقصى والفلسطينيون يعتصمون بالمقاومة
تصاعدت حملات الرفض للاحتلال «الإسرائيلي» في فلسطين المحتلة، وصلى الفلسطينيون بالمدينة المقدسة في الشوارع حول الحرم القدسي، رافضين الدخول من البوابات
إردوغان: جولة الخليج مثمرة والمساعي ستتواصل
وصف الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يوم الثلاثاء جولته في الخليج للتعامل مع أزمة قطر بأنها "مثمرة وناجحة" وذلك بعد محادثات دامت يومين لم تسفر فيما يبدو عن تقدم فوري




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
كنت مراهقاً أيام محاكمات المهداوي في العراق، وأسمعه يقول على الراديو لمتهم: اسمك. عملك. سكناك، وأقول في نفسي
عقب إعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي تحرير الموصل من تنظيم «داعش»، اتجهت الأنظار نحو سورية على
  تشير كل التوقعات إلى أن قطر تلعب على عامل الوقت وتدويل الأزمة الخليجية، وفي هذا السبيل، جندت كل وسائل
  أُعلن الانتصار على جحافل «داعش» المتوحشة، وكان الاحتفال بين مزغردٍ ومترددٍ، الأول لا تعنيه
  من أعقد المسائل التي أرّقت الفلاسفة سؤال كيفية تكوين الإنسان لقناعاته، وترتيبه لأفكاره، وصياغته لحقائقه
بعد حملة حماسية، وتشويق مستمر، بثّت قناة «بي بي سي» البريطانية، بنسختها العربية، فيلمها الوثائقي الذي
كتب : ريم الكمالي مكتشفو الحضارات السالفة، غالباً، هم من أولئك المتقنين للغاتها الميتة، وهؤلاء في معظمهم
لا أدري لماذا يحظى التاريخ وحده بمزبلةٍ خاصةٍ، ولو افتراضية، في سياق اللغة فقط؟ لماذا لا تحظى الجغرافيا
-
اتبعنا على فيسبوك